أخبار سريعة
السبت 05 ديسمبر 2020

مقالات

  - كلما تدبرنا هذه الآيات التي فيها عتاب من الله -عز وجل- لنبيه محمد - صلى الله عليه وسلم - ازددنا يقينا بمنزلة الرسول - صلى الله عليه وسلم - عند الله، منزلة لم يبلغها نبي غيره، ويأتي العتاب دائما لينا لطيفا، متماشيا مع هذه المنزلة لرسولنا - صلى الله عليه وسلم -، وفي هذه ا ....اقرأ المزيد

قال -سبحانه-: {وَلَمَّا رَجَعَ مُوسَى إِلَى قَوْمِهِ غَضْبَانَ أَسِفًا قَالَ بِئْسَمَا خَلَفْتُمُونِي مِن بَعْدِي أَعَجِلْتُمْ أَمْرَ رَبِّكُمْ وَأَلْقَى الْأَلْوَاحَ وَأَخَذَ بِرَأْسِ أَخِيهِ يَجُرُّهُ إِلَيْهِ قَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُوا يَقْتُلُونَنِي فَلَا تُش ....اقرأ المزيد

المطلوب من العباد في كل وقت هو بناء الدعوة على أصول جامعة وكليات عامة، وتأسيس الأعمال على الإخلاص والاتباع، والنهوض بأعباء الدين ببصيرة وعلو همة، وهذا المطلوب هو عنوان الكرامة والظفر ورمز العزة والفخر؛ لاسيما إذا تعلّق الأمر بنصرة الرسول - صلى الله عليه وسلم - وتوقيره؛ إذ النُّصرة حقيقة جامعة لك ....اقرأ المزيد

    إن أول ركن من أركان الإسلام العظيمة: شهادة ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله. وتحقيق شهادة أن محمداً رسول الله تتم من خلال الأمور الآتية:  -أولاً: تصديق النبي - صلى الله عليه وسلم - في كل ما أخبر به، وأوله: أنه رسول الله، وبعثته إلى الجن والإنس كافة؛ لتبليغ وحيه -تعالى- بال ....اقرأ المزيد

  في معرض جواب لسماحة العلامة الشيخ محمد بن صالح بن العثيمين عن التوبة من الذنوب الماضية، قال سماحته: التوبة النصوح تكفي وتهدم ما كان قبلها من المعاصي؛ بل من الكفر أيضاً لقول الله -تعالى-: {قُل لِّلَّذِينَ كَفَرُوا إِن يَنتَهُوا يُغْفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ وَإِن يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُن ....اقرأ المزيد

إِنَّ الحَمْدَ لِلَّهِ، نَحْمَدُهُ وَنَسْتَعِينُهُ وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَن لَّا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَد ....اقرأ المزيد

  هناك ثلاثة مذاهب للعلماء حول الرأي في دخول الانتخابات، فالأول يرى عدم جواز الدخول للانتخابات، والثاني يرى جواز الدخول بشروط، والثالث يرى وجوب الدخول وألا تضيع الفرصة. ويرى شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله -: أن ولاية الناس تعد من أعظم واجبات الدين.. ويؤكد ألا قيام للدين ولا الدنيا إلا بولاي ....اقرأ المزيد

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ فهذه قاعدة عظيمة مِن قواعد الشرع، وأصل كبير مِن أصول السياسة الشرعية، وباب دقيق مِن أبواب الولايات الدينية والوظائف الدنيوية، وغالب الخطأ فيها ينشأ مِن ثلاث جهات: مِن جهة الجهل بتأصيلها وتصورها وتحديد مفهومها، ومِن جهة تنزيلها وتطبيقها على الواق ....اقرأ المزيد

يختار الله من عباده من يشاء لنفع الناس عامة، ومن ذلك اختيار الأنبياء ومن دونهم في المسؤوليات، فاختار الله -عز وجل- الأنبياء، وأمرهم بأن يصطفوا لأقوامهم مَن يصلح لقيادة أمتهم، وهذه قضية عظيمة الأهمية في التربية والتوجيه. ويكون الاختيار بناءً على الخيرية، فالخيِّر مَن سبق إلى الله -سبحانه وتعالى- ....اقرأ المزيد

  في بيان لخطر الذنوب والمعاصي قال سماحة الشيخ العلامة عبد العزيز ابن باز -رحمه الله: لا ريب أن الذنوب شرها عظيم، وعواقبها وخيمة في الدنيا والآخرة، ويكفي هذا المعنى تحذيرًا لنا قوله -تعالى-: {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} (الشورى:30)؛ ....اقرأ المزيد

الكتاب في أصله رسالة علمية، تقدم بها الباحث (عايد بن مسفر العقيلي) للحصول على درجة الدكتوراه من جامعة الملك سعود، وقد حصل بها على درجة الدكتوراه بتقدير ممتاز، وقد أوضح المؤلف في مصطلحات البحث المعنى المراد بـ (مصطلح الأمن الفكري)، بعد أن بيَّن أنه مصطلح حادث خلت منه معاجم اللغة، وإن كان معناه مع ....اقرأ المزيد

  إن فترات المِحَن التي تمر بها الشعوب والأمم، وأنواع البلايا التي يُبتلى بها المجتمع، تقتضي مِن جميع أفراده بثّ روح التراحُم والتعاون والتكافل، قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ، مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى ....اقرأ المزيد

معنى الضابط: من علّق وقف شيءٍ من ماله -مما يصحّ وقفه- بموتِه، فإنّ هذا التعليق صحيحٌ، ينعقدُ به الوقْف، لكنه يكون محكوماً بأحكام الوصيّة، لأنّه في الواقع يُنزَّلُ منزلة الوصيّة بالوقف، ولا يكون وقفاً منجَّزًا من حين النُّطْق به. وصورة هذه المسألة أن يقول: إذا متُّ فداري هذه وقفٌ على المساكين -مث ....اقرأ المزيد

  الخطأ أمر جِبليٌّ كتبه الله على بني آدم؛ فلا بد أن يقع فيه، كبيراً كان أم صغيراً، قال - صلى الله عليه وسلم -: «كلُّ بني آدمَ خطَّاءٌ، و خيرُ الخطائين التوابونَ». كما أن الأخطاء و تأثيرها في الأفراد لا يتساوى، فما كان من خطأ نراه كبيرا في نظرنا، قد يكون صغيرا في نظر غيرنا. وكذلك ل ....اقرأ المزيد

يجد الكثير من الطلاب صعوبة في الحفظ، بل ربما يجد بعضهم صعوبة في حفظ مايطلب منهم حفظه في الحلقات القرآنية، وسبب ذلك ليس ضعف القدرات العقلية، أو ضعف حافظة الطالب في الغالب، وإنما السبب في ذلك هو ضعف الدافعية أو الرغبة الذاتية لدى الطالب، الأمر الذي يجعله لايقبل على الحفظ والتعلم؛ بسبب ضعف الرغبة و ....اقرأ المزيد

رسالة إلى مرشح...

  - بعد أقل من ثلاثة أسابيع ستعلم إذا كنت من الناجحين الـ 50 من أصل 400 مرشح؛ لنيل عضوية مجلس الأمة الكويتي في الانتخابات القادمة أم لا؟ عندها ستبدأ حياة جديدة، أساسها المسؤولية الملقاة على عاتقك، مسؤولية أمام الله -عز وجل- أولا، ثم أمام الأمة وأمام الوطن، مسؤولية تحاسب عليها في الدنيا قبل الآ ....اقرأ المزيد

    - ما حكم من سب الله أو سب رسوله أو انتقصهما؟ وما حكم من جحد شيئا مما أوجب الله؟أو استحل شيئًا مما حرم الله؟ ابسطوا لنا الجواب في ذلك لكثرة وقوع هذه الشرور من كثير من الناس. - كل من سب الله -سبحانه- بأي نوع من أنواع السب، أو سب الرسول محمدًا - صلى الله عليه وسلم -، أو غيره من الرسل ب ....اقرأ المزيد

التصريحاتٌ المسيئة والمشبَّعَة بالكراهية والتحريض ضد الإسلام والمسلمين، ولا سيما الجالية الإسلامية التي تعيش في بلاده، فضلا عن استفزاز لمليارَي مسلم تقريبا حول العالم، فضلا عن كونها تعبيرًا عن حِقدٍ وكراهيةٍ ظاهرَين. ولا شكَّ أنَّ مثلَ هذه الحوادث تحتاج إلى نظرٍ متَّزن من كلِّ الزوايا، وتفكيك ال ....اقرأ المزيد

كل الرسوم المسيئة على مدار التاريخ، تحمل في مضمونها مجموعة من الأكاذيب والافتراءات على النبي - صلى الله عليه وسلم -، إنها ليست مجرد صور ولا مجرد رسم كاريكاتيري، بل هو تصوير لما تحمله عقول هؤلاء المسيئين من أكاذيب وافتراءات واعتقادات مغلوطة عن خير البرية نبينا محمد - صلى الله عليه وسلم ....اقرأ المزيد

إنَّ عَجَبَ المرء لا ينقضي مِن جرأة بعض متطرفي الغرب على الله -عز وجل-، وعلى أنبيائه ورسله الكرام، ولا سيما أعظمهم وخاتمهم محمد - صلى الله عليه وسلم -! فما بين حينٍ وآخر يخرج على الناس مِن هؤلاء مَن يطعن في النبي - صلى الله عليه وسلم - جهارًا نهارًا؛ بالمقالات والكتابات الحاقدة تارة، و ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة