أخبار سريعة
الأربعاء 03 مارس 2021

مقالات » قصة كتاب: فتاوى الأئمة في الـنوازل المدلهـمة

للكاتب: ناصر نعمه العنيزان

نسخة للطباعة

قصة كتاب: فتاوى الأئمة في الـنوازل المدلهـمة

 

يتبوأ الأرشيف منزلة غاية في الأهمية لدى الأمم والشعوب المتحضرة، فالتاريخ يصنع بالوثائق، وهي الآثار المختلفة، وأفعال الرجال الماضية وأقوالهم؛ فهي بصمات لا تنسى، كيف لا؟ وهو يوثق إنجازاتها، ويحمل لسان حالها إلى الأجيال اللّاحقة؛ لذلك خُصصت هذه الصفحة لننشر من خلالها تراث جمعية إحياء التراث الإسلامي، ومواقفها التاريخية عبر مسيرتها المباركة.

 

 

الحمد لله الذي قيّض لهذا الدين علماء ودعاة ربانيين، يجتهدون في حفظ دين الله وبيانه للناس، ورد الشبهات عنه بكتب ومؤلفات كثيرة، منها ما مرت عليه مئات السنين، ولا يزال حاضراً في المكتبة الإسلامية بل مرجعاً للمسلمين في أمور حياتهم، ويعلم جميعنا أن بعض المؤلفات حصل لها من القبول والانتشار ما لم يحصل لغيرها، ولعل ذلك لأمور، منها: إخلاص النية، وفي وقتنا المعاصر يعرف كل مسلم في مشارق الأرض ومغاربها بعض المؤلفات، مثل: صحيح البخاري ومسلم، وتفسير ابن كثير، ومؤلفات شيخ الإسلام ابن تيمية، وكذلك رياض الصالحين وفقه السنة، ثم في العصر الحديث حصن المسلم الذي حمله معظم المسلمين معهم لقراءة الأذكار في الحل والترحال، وغير ذلك من الكتب.

كتاب مميز

     ومعنا اليوم كتاب مميز حصل له القبول والانتشار الواسع وهو كتاب (الفتاوى المهمة في النوازل المدلهمة)، وجد فيه الكثيرون ضالتهم في بيان حكم كثير من القضايا والنوازل المعاصرة التي كثر حولها الجدل، وبرزت الحاجة لمعرفة الحكم الشرعي الصحيح حولها؛ فبادرت جمعية إحياء التراث الإسلامي بطباعته قبل (15) عاماً تقريباً طبعات عدة، إحداها ضمن مكتبة طالب العلم الثامنة.

تُرجم للغة الإنجليزية

وفي عام 2008م تمت ترجمته للغة الإنجليزية من خلال مكتب ترجمة متخصص، فصدرت الطبعة الإنجليزية منه، وقد حظيت بإقبال كبير في مختلف أنحاء العالم.

رسائل مختصرة

     ثم تم تلخيص أهم الفتاوى لتصدر على شكل رسائل مختصرة، يسهل حملها وقراءتها ولتوزع على نطاق واسع، كما تم طباعتها على شكل لوحات (بوسترات)، وتعليقها في المساجد، وأماكن أخرى بموافقة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في الكويت، وكذلك تم ترجمة هذه الملخصات وتوزيعها على الجاليات غير العربية، وخارج دولة الكويت.

مقاطع مرئية

     ومؤخراً تم إقرار تنفيذ هذه الملخصات على شكل مقاطع مرئية (فيديو) لبثها على شبكة الانترنت؛ ليسمعها ويشاهدها العالم أجمع. هذا ما قامت به جمعية إحياء التراث الإسلامي في دولة الكويت، وهناك جهات كثيرة طبعت هذا الكتاب وقامت بتوزيعه، بل إن هذا الكتاب وصل لأصحاب القرار في عدد من الدول الأوروبية وأمريكا، وتم الاقتباس منه في مواجهة الإرهاب والأفكار المتطرفة بحسب ما بلغني نقلاً من بعض الأصدقاء، فهل يا ترى خطر في بال صاحب الكتاب أن كتابه سيحظى بهذا الاهتمام والانتشار الكبير وعلى مستوى العالم؟

مادة الكتاب

     كتاب (فتاوى الأئمة في النوازل المدلهمة) الذي جمعه الشيخ: محمد بن حسين القحطاني، وراجعه الشيخ العلامة د. صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء، عبارة عن جمع لأهم فتاوى هيئة كبار العلماء، وفتاوى أخرى تعرض لأهم النوازل والفتن التي عصفت بالمسلمين والعالم في عصرنا الحاضر، ولا سيما حكم التفجيرات والخروج على ولاة أمر المسلمين، والتكفير، وحكم المظاهرات والاغتيالات، واختطاف الطائراتـ والعمليات الانتحارية، وغيرها.

حكم التفجيرات والتخريب

     في الفصل الأول جاء قرار لهيئة كبار العلماء حول حكم التفجيرات والتخريب في البلاد الإسلامية وغيرها، بأن من ثبت شرعاً أنه قام بعمل من أعمال التخريب والإفساد في الأرض كالاعتداء على النفس والممتلكات الخاصة والعامة، فإن عقوبته القتل لدلالة الآيات على أن مثل هذا الإفساد يقتضي هدر دم المفسد.

حكم الخروج على ولاة أمر المسلمين

     وفي بيان الفصل الثاني أجوبة الأئمة في حكم الخروج على ولاة أمر المسلمين، ومن ذلك ما قاله شيخ الإسلام ابن تيمية: «المشهور من مذهب أهل السنة أنهم لا يرون الخروج عن ولاة الأمة وقتالهم بالسيف، وإن كان فيهم ظلم؛ لأن الفساد في القتال والفتنة أعظم من الفساد الحاصل بظلمهم دون قتال ولا فتنة».

حكم المظاهرات

     وفي الفصل الثالث بيان حكم المظاهرات، ومما جاء فيه فتوى للشيخ/عبد العزيز ابن باز حول المظاهرات الرجالية والنسائية ضد الحكام أوضح فيها بأن: «هذه المظاهرات هي من أسباب الفتن والشرور وبغض الناس، والمكاتبة والنصيحة والدعوة إلى الخير بالطرائق الشرعية مع الأمير والسلطان، والاتصال به ومناصحته دون التشهير».

حكم الاغتيالات

أما الفصل الرابع ففيه بيان حكم الاغتيالات، وأنها ليست من سنة النبي - صلى الله عليه وسلم - ولا من سنة أصحابه، وأن الضرب والقتل، أو غير ذلك من أنواع الأذى فإنه ينفر من الدعوة، وعلى الدعاة أن يتحلوا بالحلم والصبر والتحمل والكلام الطيب حتى يكثر أهل الخير، ويقل الشر، وينتفع الناس بالدعوة ويستجيبوا.

حكم الإضرابات والاعتصامات

وجاء في الفصل الخامس حكم الشرع في الإضرابات والاعتصامات، ومما جاء في أجوبة الإمام محمد العثيمين رداً على سؤال حول ذلك: «إن قضية الإضراب عن العمل لا أعلم لها أصلاً من الشريعة ينبني عليه، ولا شك أنه يترتب عليه أضراراً كثيرة».

حكم العمليات الانتحارية

     أما حكم العمليات الانتحارية، فتم بيانه في الفصل السابع في جواب للإمام محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - جاء فيه: «ما يفعله بعض الناس من الانتحار؛ بحيث يحمل آلات متفجرة، ويتقدم بها إلى الكفار، ثم يفجرها بينهم، فإن هذا من قتل النفس والعياذ بالله، ومن قتل نفسه فهو خالد مخلد في نار جهنم أبد الآبدين».

حكم التكفير

     والفصل الثامن كان حول التكفير، وبيان حكمه، وذلك من خلال بيان لهيئة كبار العلماء جاء فيه: إن التكفير حكم شرعي مرده إلى الله ورسوله، فكما أن التحليل والتحريم والإيجاب لله ورسوله، فكذلك التكفير، وليس كل ما وصف بالكفر من قول أو فعل يكون كفراً أكبر مخرجاً عن الملة.

حقاً إنه لا مخرج من الفتن إلا بالاعتصام بالسنة والأثر، ومراجعة التاريخ والسّير.

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة