أخبار سريعة
الخميس 27 يناير 2022

مقالات » كلمات في العقيدة

{هل ينفعونكم أو يضرون؟}

      في آيات كثيرة يخاطب الله -عز وجل- المشركين مقيما الحجة عليهم، ومبينا عجزهم وعجز آلهتهم، بأن هذه الآلهة لا تملك لنفسها ضرا ولا نفعا، فكيف ينفع غيرها؟ وأن هذه الآلهة لا تستطيع أن تدافع عن نفسها، فكيف تنضر غيرها؟ ولكن يبقى أهل الشرك على شركهم رغم علمهم بهذه الحقائق، ورغم عجزهم ع ....اقرأ المزيد

       من أشرف ما يمكن أن يتعلمه العبد ويعلمه أسماء الله الحسنى؛ لأنها تتعلق بالله -عز وجل-، وشرف العلم من شرف المعلوم، وهذا الباب العظيم من أبواب العقيدة، توحيد الأسماء والصفات، وضع له العلماء ضوابط دقيقة حتى لا ينسب إلى الله ما لا ينبغي من أسماء وصفات، وباب أسماء الله الحسنى أ ....اقرأ المزيد

     في آيات كثيرة من كتاب الله -عز وجل- يوبخ الله المشركين، ويقيم عليهم الحجة، ويخاطب عقولهم ويتحداهم، حتى لا يملك المنصف منهم إلا أن يرجع إلى الهدى ويترك الضلال، ولا يستمر في الشرك إلا معاند مكابر، يستحق العذاب الدائم.      بهذه المقدمة بدأ الشيخ شرحة لهذه الآيات من ....اقرأ المزيد

    ‏في آيات كثيرة لا يذكر الله -عز وجل- نوع العذاب ولا شدته ولا مدته، وهذا من بلاغة اللغة العربية التي نزل بها كتاب الله. {نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ (193) عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنذِرِينَ (194) بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُّبِينٍ} (الشعراء). {وهذا لسان عربي مبين} (النحل: ....اقرأ المزيد

  - لقد أقام الله الحجة على الناس جميعا، فلا حجة لأحد عند الله عندما يبعث ويقف بين يدي الله للحساب، لا عذر، أرسل الرسل وأنزل الكتاب، وأقام الحجة: {رُّسُلًا مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا} (النساء:16 ....اقرأ المزيد

  قرأ إمامنا في صلاة العشاء من سورة النمل ابتداء من قوله -تعالى-: {قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى} وانتهى بقراءة (64): {أَمَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُم ....اقرأ المزيد

     من فضل الله على الناس أنه أعلمهم بما يحتاجون معرفته من أمور الغيب، فليس على من يريد الحق إلا أن يثبت أن محمدا - صلى الله عليه وسلم - رسول من عند الله، وأن القرآن الكريم منزل من عند الله، وقد ثبت هذا في حياة النبي - صلى الله عليه وسلم - بالمعجزات التي لا مجال لإنكارها، م ....اقرأ المزيد

  بعد أداء صلاة العشاء، عدنا مشيا على الأقدام باتجاه منازلنا، ثلاثتنا يسكن في الجهة ذاتها من المسجد، (عبدالعزيز) أقربنا إلى المسجد، وأنا و(عبدالله) متجاوران. - رأيت اليوم منظرا عند دخولي محلا تجاريا لشراء قطعة صغيرة لمركبتي، أزعجني جدا، أخذت حاجتي، وخرجت وقد ضاق صدري، سكتنا ننتظر (عبدالعزيز) ....اقرأ المزيد

       في الحديث عن كعب بن عياض قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: «إن لكل أمة فتنة وفتنة أمتي المال» (الترمذي- صححه الألباني)، أصبحت الشهرة أقصر السبل لكسب المال وأسهلها في زمننا هذا، حتى صار سالكو هذا السبيل يتبجحون، فأحدهم يكسب في يوم واحد أكثر مما ي ....اقرأ المزيد

       بعث الله -عز وجل- روسوله - صلى الله عليه وسلم - للناس كافة، الكفار واليهود والمجوس والنصارى، وآتاه من الآيات ما يقيم عليهم الحجة جميعا، ولكل فئة من هذه الفئات آيات خاصةبهم مع الآيات والحجج العامة، فلا حجة لأحد بعد بعثة النبي - صلى الله عليه وسلم -، ألاَّ يؤمن به ....اقرأ المزيد

    في الحديث عن ابن عباس قال: «قال أبو بكر - رضي الله عنه -: يا رسول الله، قد شبت! قال - صلى الله عليه وسلم -: شيبتني (هود) وأخواتها.. وفي رواية (هود) و(الواقعة) و(المرسلات) و(عم يتساءلون) و(إذا الشمس كورت)» السلسلة الصحيحة. وفي بيان سبب قوله - صلى الله عليه وسلم  ....اقرأ المزيد

     من معجزات القرآن أنه أخبر عن أحاديث المنافقين فيما بينهم، بل وأخبر بمقاصدهم وما يخفونه في صدورهم من نوايا فاسدة ومخططات خبيثة، وتحداهم، وأخبرهم بسوء عاقبتهم في الآخرة، والآيات في فضح المنافقين ووعيدهم كثيرة في كتاب الله، منها: سورة التوبة (براءة) تسمى أيضا (الفاضحة)، وفي كتاب الل ....اقرأ المزيد

  من أساليب القرآن في إقامة الحجة على الجاحدين والكافرين والملحدين، لفت انتباههم إلى ثوابت وحقائق لا يمكن لهم ردها، كما فعل إبراهيم مع نمرود: {قالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ} (البقرة:258).. وهكذا في ....اقرأ المزيد

{هذا خلق الله}

  - من غريب تناقض أهل الكفر، أنهم كانوا يقرون أن الخالق هو الله، والرازق هو الله، والمميت هو الله، والمنجي هو الله، ومع ذلك يعبدون مع الله آلهة أخرى، ويتقربون إليها، ويعظمونها، ويقدمون لها القرابين، بل ويموتون لأجلها! - حقا إنه منطق غريب، بل ليس من المنطق في شيء، ولكنه اتباع دين الآباء والأجد ....اقرأ المزيد

  يدعي (العقلانيون) من الذين يدعون أن العقل يوصل إلى الحقيقة أن الدين يلغي العقل، وهذه نتيجة توصلوا إليها من فرضيات خطأ، وضعوها وتبنوها دونما عقل. - هل تعلم كم مرة ذكر الله -عز وجل-، العقل وأهله ومهماته في القرآن الكريم؟ وهل تعلم أن الله أثنى على أصحاب العقول، والذين يتفكرون؟ لم يجبني، تابعت ....اقرأ المزيد

    سألته.. كيف وضعك مع الصلاة؟ أجابني.. أصلي الفروض جميعها في البيت، من باب الاحتياط. ماذا تعني « من باب الاحتياط»؟! سألته مستنكرا مستغربا. - عندما وزنت الأمور في ذهني، قلت الصلاة لا تأخذ مني جهدا ولا وقتا طويلا، فإذا كان هناك حساب أكون قد أخذت احتياطيَّ، فلن أحاسب على تر ....اقرأ المزيد

{هل من شركائكم}

  - لا شك أن أعظم ما يمكن أن يحققه العبد هو أن يوحد الله -عز وجل-، ولا يشرك به شيئا، فهو حق الله على العباد، ولتحقيق هذه الغاية، أرسل الله الرسل، وأنزل الكتب، ووعد الموحدين بالنجاة، وتوعد المشركين بالهلاك، فالمرء لا زال يرجو النجاة ما دام لم يقع في الشرك. - أراك دائما تشدد على ضرورة التوحيد، ....اقرأ المزيد

        هذا هو السؤال الواضح البين الذي يطرحه الله -سبحانه وتعالى- متحديا كل من يشرك به، ولا جواب لهذا السؤال، وسواء نطق المسؤول أم صمت فالجواب: (لا إله إلا الله)، وعلى شاكلة قول الإعرابي: «من الذي أغضب الرب حتى يقسم؟»، في قوله -تعالى-: {فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَالأَرْ ....اقرأ المزيد

     القرآن هو الكلام الذي أوحاه الله -تعالى- كلاما عربيا إلى محمد - صلى الله عليه وسلم - بواسطة جبريل على أن يبلغه الرسول - صلى الله عليه وسلم - للناس كافة، باللفظ الذي أوحي به إليه للعمل به، ولقراءة ما تيسر منه في صلواتهم، وجعل قراءاته عبادة، وجعله آية على صدق الرسول -&nbs ....اقرأ المزيد

       في كتاب الله آيات تحذر وتهدد وتتوعد فئات من البشر، من الظالمين والمفسدين في الأرض والمنافقين، وهذه الفئة الأخيرة نالت النصيب الأكبر من فضح أسرارهم وكشف خباياهم ونشر أحوالهم التي يجتهدون في سترها عن المؤمنين؛ لأنهم يعيشون معهم، يحضرون جمعهم وجماعاتهم ويشاركونهم تفاصيل الحي ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة