أخبار سريعة
الجمعة 24 سبتمبر 2021

مقالات » إيمانيات

  يجمل بأهل الإيمان التفكر في إصلاح نفوسهم، وإقبالهم على ربهم أن يسارعوا في طلب الطريق إلى الاستقامة، التي بها يصلح أمر المؤمن في قلبه، وعمله، وسيره إلى الله -تعالى-، ومن ذلك حراسة الخواطر وحفظها.      قال الإمام ابن قيم الجوزية -رحمه الله-: «قاعدة في ذكر طريق يوصل إلى ال ....اقرأ المزيد

  لا يستقيم العبد حتى يستقيم قلبه؛ «فإن القلب للأعضاء كالملك المتصرف في الجنود، الذي تصدر كلها عن أمره، ويستعملها فيما شاء، فكلها تحت عبوديته، وقهره، وتكتسب منه الاستقامة، والزيغ، وتتبعه فيما يعقده من العزم، أو يحله، قال النبي -[-: «ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله، وَإ ....اقرأ المزيد

  هناك مغريات كثيرة للكبار والصغار، فإذا صبر الإنسان على مخالفتها فهو ممن خالف هواه، وهذه المغريات، إما شهوات أو شبهات، وهي مع كثرتها قد يعجز الإنسان عن مقاومتها، ولذلك فهو بحاجة إلى أمور لا بد أن نشير إليها باختصار، ومن الأمور التي تمكن الشاب من مقاومة الفتن والمغريات ما يلي: 1- معرفة ضرر ال ....اقرأ المزيد

         لابدّ أن يعرف المسلم الذي يريد أن يربي نفسه أن أساس نجاته يوم القيامة هو: الإخلاص، ولا قبول للأعمال إلا بالإخلاص، وحتى العبادات العظيمة، كالجهاد، وغير ذلك، لا تتم ولا تقبل إلا بالإخلاص، وأن الله -تعالى- لا ينصر من ابتغى في عمله غير الله، وكذلك فإن هذه النية هي الت ....اقرأ المزيد

مَرَّ عبدُاللهِ بْنُ عُمَرَ - رضي الله عنه - بِرَاعِي غَنَمٍ (فأرادَ أنْ يَختَبِرَهُ)، فقال: يا رَاعِيَ الغنمِ، هَلْ مِنْ جَزَرَةٍ؟ (أي: شاةٍ سمينةٍ)، فَقَالَ الرَّاعِي: ليس ها هُنا رَبُّها، فَقَالَ ابْنُ عمرَ: تقولُ أكلَها الذِّئْبُ، فَرَفَعَ الرَّاعِي رَأسَهُ إلى السَّمَاءِ، ثُمَّ قَالَ: فأينَ ....اقرأ المزيد

  مِن رحمة الله -جلَّ وعلا- بعباده المؤمنين أن جعلهم يردّدون هذا الدعاء كل يوم 17 مرة في صلاتهم المفروضة، وأضعاف ذلك في شهر رمضان خاصة، والهداية للصراط المستقيم -إن حصلت للمؤمن والمؤمنة-؛ فقد فازا فوزًا عظيمًا.      قال الإمام ابن القيم: «ولما كان سؤال الله الهداية إلى ال ....اقرأ المزيد

جاءت خطبة الحرم المدني بتاريخ 6 من شعبان 1442هـ - الموافق 19 / 3 /2021م، للشيخ فيصل غزاوي عن نعمة العافية؛ حيث أكد فيها كثرة نِعَم الله علينا وإحسانه إلينا؛ إذ أفاض نِعَمَه بلا عدّ ولا حدْ، {وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً..} وقال -سبحانه- {وَإِن تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا ت ....اقرأ المزيد

علاج ظاهرة ضعف الإيمان

  أولاً: تعاهد الإيمان في القلب      أن تتعاهد الإيمان وتفتش عن قلبك بين الحين والآخر، وتنظر إلى حالك مع ربك -عز وجل-، ومع نبيك - صلى الله عليه وسلم -؛ فقد شبَّه النبي - صلى الله عليه وسلم - الإيمان بالثواب، ففي حال ارتفاع الإيمان يبقى الثوب نظيفًا جديدًا، وإن لم تتعا ....اقرأ المزيد

    - مما يدل على فضل الدعوة كذلك، أمر الله -عز وجل- نبيه - صلى الله عليه وسلم - بها فقال -تعالى-: {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ} (النحل: من الآية125) - والدعوة إلى الله وظيفة رسل الله -عليهم الصلاة والسلام-، ....اقرأ المزيد

إن في تعاقب الشدة والرخاء، والعسر واليسر، كشفا عن معادن النفوس، وطبائع القلوب؛ حيث يمحص الله المؤمنين، ويكشف الزائفين، وإن مما حث عليه الإسلام وعظَّمه القرآن الثبات على الدين، والاستقامة عليه، ذلك أن الثبات على دين الله -تبارك وتعالى- والاعتصام به، يدل دلالة قاطعةً على سلامة الإيمان، وحسن الإسلام، و ....اقرأ المزيد

       العبادات والقربات لها في كل النفوس معان ودوافع، وتحرك من العواطف بقدر ما يستشعره العبد منها، رابطا إياها بالحياء من الله لتقصيره في أداء حقه، قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «استحيوا من الله حق الحياء» قلنا : يا نبي الله إنا لنستحيي والحمد لله، قال &laqu ....اقرأ المزيد

  في خطبة مميزة له بين الشيخ عبد الرزاق عبد المحسن البدر حقيقة الإيمان؛ حيث أكد أنَّ أجلَّ المطالب وأعظمها وأرفع المقاصد وأنبلها، الإيمان بالله وبكل ما أمر عباده -تبارك وتعالى- به، وأشار إلى أن الله -عز وجل- ضرب في القرآن للإيمان مثلًا عظيما يجلِّي حقيقته ويبين معناه، قال الله -تعالى-: {أَلَمْ ....اقرأ المزيد

قال الله -تعالى-: {اعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يُحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ} (الحديد:17)، إن القسوة في القلب سبب لموته، وأن حياته بالعلم وبالإرادة لوجه الله والدار الآخرة، وكذلك حياته بالأخلاق الحسنة والبُعد عن الأخلاق السيئة. ونستكمل في ....اقرأ المزيد

       الاعتصام بالكتاب والسنة أساس النجاة وأصلها في الدنيا والآخرة؛ قال الله -عز وجل-: {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا} (آل عمران: 103)، حدث أبو شريح الخزاعي - رضي الله عنه - قال: خرج علينا رسول الله - صلى الله عليه وسلم- فقال: «أبشروا، أبشروا، أليس تشهدون أن لا ....اقرأ المزيد

قال الله -عز وجل- في كتابه الكريم: {لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ الْأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِ ....اقرأ المزيد

ما زلنا في إطار عَرض محاضرة الشيخ د. محمد إسماعيل المقدم، التي بين فيها حال العبد بين هموم الدنيا وهموم الآخرة، واستعرض كتاب (رسالة من غريق)، وقد استعرضنا في المقال السابق حديث الشيخ حول نعمة الهداية إلى الدين القويم، وأنها من أعظم نعم الله على العبيد، وبين أن العبد قد لا يشعر بعظمة هذه الهداية، ....اقرأ المزيد

   مكابدة الليل فيها عناء كبير، قطعه الواصلون بحب الله والتلذذ بمناجاته، فروضوا النفوس حتى طلبت الزيادة على الفرائض، فأخذوها بالعزائم؛ فصار قيام الليل حياة أخرى نهلوا منها الكثير، وهذه العبادة التي بدأت بها هذه الدعوة المباركة، صارت بعد ذلك واجبا ألزم القدوات به أنفسهم. وبين الشيخ عبدالرح ....اقرأ المزيد

في محاضرة مميزة للشيخ د. محمد إسماعيل المقدم، بين فيها حال العبد بين هموم الدنيا وهموم الآخرة؛ حيث عرض فيها لكتاب بعنوان: (رسالة من غريق)، وقد ذكر في مقدمة كلامه أن الهداية إلى هذا الدين القويم هي أعظم نعم الله على العبد؛ فإنها تخرج العبد من الظلمات إلى النور، من ظلمات التيه والاضطراب إلى نور ال ....اقرأ المزيد

  في بيان لخطر الذنوب والمعاصي قال سماحة الشيخ العلامة عبد العزيز ابن باز -رحمه الله: لا ريب أن الذنوب شرها عظيم، وعواقبها وخيمة في الدنيا والآخرة، ويكفي هذا المعنى تحذيرًا لنا قوله -تعالى-: {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} (الشورى:30)؛ ....اقرأ المزيد

  في معرض جواب لسماحة العلامة الشيخ محمد بن صالح بن العثيمين عن التوبة من الذنوب الماضية، قال سماحته: التوبة النصوح تكفي وتهدم ما كان قبلها من المعاصي؛ بل من الكفر أيضاً لقول الله -تعالى-: {قُل لِّلَّذِينَ كَفَرُوا إِن يَنتَهُوا يُغْفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ وَإِن يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُن ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة