أخبار سريعة
الأربعاء 26 يناير 2022

مقالات » قطوف أسرية

  قبل الكلام عن حقوق الزوجة وما لها، نود أن نصحح مفهومًا خطأ يعتقده بعض الناس عن المرأة، وهذا المفهوم يجعلهم يتعاملون مع المرأة بحذر؛ فقد فهِموا خطًأ الآية القرآنية {إِنَّ كَيْدَكُنَّ عَظِيمٌ} (يوسف: 28) فقالوا: إن كيد المرأة أشد من كيد الشيطان، فيقولون: إن الله لما ذكر كيد الشيطان، قال: {إِنَ ....اقرأ المزيد

 ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، وقد تحدثنا في الحلقة الماضية عن مظاهر السعادة وآثارها في السّنّة النّبويّة، وذكرنا منها: الحياة الطيبة، والبشارة بالخير، والثناء الحسن، الرؤيا الصالحة، والعناية الربانية، والقبول في الأرض، ومحبة الله -تعالى-، وحسن الخاتمة، ونيل الشفاعة، واليوم ....اقرأ المزيد

  ليس من أحد في البشر إلا وينشد من زواجه الاستقرار والطمأنينة، مسلماً كان أم غير مسلم، لكن الدين الوحيد الذي أسس للأسرة قواعد استقرارها وسعادتها هو الإسلام، وإن من أهم هذه القواعد: التعاون، والتقدير، وأداء الواجبات قبل المطالبة بالحقوق. المشاركة عنوان التعاون      سُئلت أم الم ....اقرأ المزيد

للسعادة مظاهر وآثار تكتب للعبد الصالح، ويحظى بها من انتهج منهج النبي - صلى الله عليه وسلم -، فما بعد التعب إلا الراحة ولا بعد السعي إلّا الفوز والرضوان، وهنا بهذا المطلب -بإذن الله- بيان لمظاهر السعادة التي يفوز بها من اتبع منهج النبي - صلى الله عليه وسلم - في السعادة. ومظاهر الفرح أي: ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن أن سعادة الآخرة تكون بدخول الجنة وما يتبع ذلك من نعيم وهناء:  الجنة هي دار القرار {وَاللَّهُ يَدْعُو إلى دَارِ السَّلَامِ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إلى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (25) لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ ....اقرأ المزيد

  من الحكم المأثورة عن العلاقة بين الزوجين ومدى احتياج كل منهما للآخر قولهم: إن حاجة الرجل للمرأة كحاجته إلى جزئه الذي انفصل عنه، وحاجة المرأة إلى الرجل كحاجة الغريب إلى وطنه ليعود إليه، وفي إعجاز قرآني بديع لمشهَدَي خلق الرجل والمرأة، يقول الله -تعالى-: {هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَ ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن أن سعادة الدنيا تحصل في طاعة الله -تعالى- والاستقامة عليها، فطاعة الله تسرع بالعبد إلى مقام الزلفى وترقيه إلى طريق السعادة العظمى، إذا وفّقه الله لها، فمن أراد السعادة الحقيقة فليلزم الطاعة؛ فهي لذة المسلم في الدنيا وسعادته. ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن أنواع السعادة وحقيقتها، ومظاهرها في السّنّة النّبويّة، ونتساءل: هل السعادة نوع واحد؟ هل هي في طريق واحد؟ هل يمكن أن يعيش الإنسان سعادة زائفة؟ النبي - صلى الله عليه وسلم - بيَّن لنا طريق السعادة وكلّ ما يتعلّق بها، وك ....اقرأ المزيد

ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن التخلص من العناء النفسي؛ حيث كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يتعوذ من كل أنواع العناء والشقاء، وأمر أمته بذلك، فقال - صلى الله عليه وسلم -: «تعوذوا بالله من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء&raq ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن سيكولوجية السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن أثر الاستخارة في طمأنينة القلب وعلاج القلق، فالاستخارة نعمة من الله أنعم بها -سبحانه- على العباد، فكم من أمر احتار به العبد وحزن وضاق، ثم استخار الله -تعالى- وهو العالم بكل الأمور خيرها وشرها، ففتح الله له الخير أينم ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن الدعاء بوصفه أحد أهم أسباب السعادة التي دعا إليها القرآن الكريم، ودعت إليها السنة النبوية، قال -تعالى-: {ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (55)} (الأعراف: 55)، وقَالَ رَسُولُ اللهِ - صل ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرًا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن العمل والتطوعي وشغل الأوقات بالاهتمامات القيمة والنافعة بوصفه أحد أهم أسباب السعادة التي حثت عليها السنة النبوية، التعامل بإيجابية مع الماضي والحاضر والمستقبل وهو ما يعني الرضا والتوكل وحسن الظن بالله -تعالى.     & ....اقرأ المزيد

ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن ضبط النفس، ودفعها نحو الإيجابية والتفاؤل بوصفهما أحد أهم أسباب السعادة التي حثت عليها السنة النبوية، والسّنّة النبوية مليئة بالنماذج التي تدعو إلى ضبط النفس، ودفعها نحو الإيجابية والتفاؤل، ومن ذلك قول النبي - صلى الله عليه وسلم -: ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن العمل التطوعي وشغل الأوقات بالاهتمامات القيمة والنافعة بوصفها أحد أهم أسباب السعادة التي حثت عليها السنة النبوية.      يعد العمل التطوعي من الأمور المهمة في حياة المسلم، فهو يمثل جوهر الإسلام في العطاء والنفع؛ ....اقرأ المزيد

ما زال حديثنا مستمرًا عن سيكولوجية السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن العمل الصالح بوصفه أحد أهم مؤشرات السعادة في السنة النبوية. العمل الصالح هو الإحسان وفعل الحسنات، والحسنات هي فعل ما أحبه الله ورسوله، فما كان من البدع في الدين التي ليست مشروعة فإنّ الله لا يحبّها ولا رسوله، فلا تكون من ال ....اقرأ المزيد

ما زال حديثنا مستمرًا عن ثمرات الالتزام بالقيم الإسلامية وأثرها في تحقيق السعادة، وقد ذكرنا أنَّ القيم هي الفضائل الدينيّة والخلقيّة والاجتماعيّة التي تقوم عليها سعادة الفرد والمجتمع في الحياة، كما أنَّ التزام القيم الإسلامية من مؤشرات السعادة المؤثرة في سلوك الإنسان وانفعالاته، واليوم نتكلم عن تراب ....اقرأ المزيد

  <!-- /* Font Definitions */ @font-face {font-family:"Cambria Math"; panose-1:2 4 5 3 5 4 6 3 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:roman; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-536870145 1107305727 0 0 415 0;} @font-face {font-family:Calibri; ....اقرأ المزيد

ما زال حديثنا مستمرًا عن ثمرات الالتزام بالقيم الإسلامية وأثرها في تحقيق السعادة، وقد ذكرنا أنَّ القيم هي: الفضائل الدينيّة والخلقيّة والاجتماعيّة التي تقوم عليها سعادة الفرد والمجتمع في الحياة، كما أنَّ التزام القيم الإسلامية من مؤشرات السعادة المؤثرة في سلوك الإنسان وانفعالاته، واليوم نتكلم عن تحق ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة