أخبار سريعة
الخميس 16 سبتمبر 2021

مقالات

لا يشكُّ مسلمٌ أنَّ الخير كل الخير في سنَّة النبي - صلى الله عليه وسلم - وهديه، وأن ما صدر عنه لا يمكِن أن يحيل إلى معنى لا يكونُ موافقًا لما جاء به، وإن فُهِم منه ذلك فإنما الخطأ في فهم السامع لا في دلالة لفظِ الشارع، وقد ظنَّ بعضُ عوامّ الناس وصغار المتفقِّهة أنَّ للذَّوق مدخلًا في التشريع، وح ....اقرأ المزيد

  قال الله -تعالى-: {إِنَّ اللهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا} (النساء 58)، وقال -سبحانه-: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَخ ....اقرأ المزيد

  لو لم يكن للمرء في حياته هدف سامٍ لم يكن لحياته معنىً، وما وجدتُّ أعظم من أن يكون هدفي (أن يرضى ربي عني)، وكيف لا؟ ورضوان الله سبب كل فوز وسعادة، ورضاه -عز وجل- أعظم العطايا والمنن {وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ}.       فيا هناه من اتبع رضوان الله وواظب على ما يحبه ر ....اقرأ المزيد

  إنّ المعايشة التربويَّة هي لُبّ التربية وأساسها، وإنّ الموازنة بين الجفاء في تلك المعايشة وبين التعلق المذموم لهو من الأسس المهمة التي تضبط تلك المعايشة وتجعلها ذات نتاج إيجابي لا سلبي، وإنَّ الخطأ في تلك المعايشة لهو من الأخطاء ذات الأثر المتسلسل الطويل إذا لم يُتدارك؛ فهذه المقالة المختصرة ....اقرأ المزيد

حاجة الأمة إلى الائتلاف

  - لا يشك أحد أن المسلمين اليوم بحاجة إلى الائتلاف والاتفاق، ونبذ الاختلاف والافتراق. - واجتماع الأمة فيه قوة لها ومنعة ضد أي تحديات آنيَّة أو مستقبلية، وهو ركيزة لوحدة الصف واجتماع الكلمة وطرح التشرذم والتشتت. - الأمة بحاجة إلى الاعتصام وعدم الفرقة قال -تعالى-: {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ الل ....اقرأ المزيد

  من أساليب القرآن في إقامة الحجة على الجاحدين والكافرين والملحدين، لفت انتباههم إلى ثوابت وحقائق لا يمكن لهم ردها، كما فعل إبراهيم مع نمرود: {قالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ} (البقرة:258).. وهكذا في ....اقرأ المزيد

  قال الله -سبحانه وتعالى-: {فَانطَلَقَا حَتَّى إِذَا لَقِيَا غُلَامًا فَقَتَلَهُ قَالَ أَقَتَلْتَ نَفْسًا زَكِيَّةً بِغَيْرِ نَفْسٍ لَّقَدْ جِئْتَ شَيْئًا نُّكْرًا} (سورة الكهف: 74)، وفي الصحيح أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال في سياق قصة موسى والخضر -عليهما السلام-: «ثُمَّ خَرَج ....اقرأ المزيد

جاءت خطبة الجمعية في الحرم المكي بتاريخ 12 من المحرم 1443هـ - الموافق 20 / 8 / 2021م، لإمام الحرم المكي الشيخ الدكتور. سعود الشريم عن التقوى، مبينًا أن أعظم وصية في البذل هي الوصية بتقوى الله -جل شأنه-، فهي للمؤمن زمام وعن الهوى خطام، بها الاستقامة في الدنيا والنجاة في الأخرى برحمة أرحم الراحمين ....اقرأ المزيد

  جاءت خطبة الجمعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بتاريخ 19 من المحرم 1443هـ - الموافق 27/8/2021م، مبينة أن الْوَظِيفَةَ نِعْمَةٌ مِنْ نِعَمِ اللهِ عَلَى كُلِّ مَنْ رَزَقَهُ اللهُ إِيَّاهَا، وَقَدْ حُرِمَ مِنْهَا كَثِيرُونَ، وَيَتَمَنَّاهَا آخَرُونَ؛ لِأَنَّهَا مَصْدَرُ رِزْقٍ وَمَعَاشٍ لِلْ ....اقرأ المزيد

  قال الشيخ عبد الرزاق عبد المحسن البدر في محاضرته حول المنجيات من الفتن في كلامه على حديث النبي - صلى الله عليه وسلم -: «إن السعيد لمن جنب الفتن»: بعد أن ذكر الضابط الأول وهو تحقيق تقوى الله -عز وجل-: من الضوابط التي يكون بها تجنّب الفتن، بعد لزوم كتاب الله وسنة نبيه - ص ....اقرأ المزيد

                                    تكلمنا في المقال السابق عن حفظ الشريعة للدماء، وأن سفك الدماء أمر معظم فيها غاية التعظيم، ونتكلم اليوم عن حِفظ العقل، فقد حَرَّم الشرعُ كلَّ مُسْكِرٍ مُذهبٍ للعقلِ، قال الله ....اقرأ المزيد

ما زلنا في استعراض محاضرة الشيخ عبد الرزاق عبد المحسن البدر عن الفهم الصحيح لمنهج السلف، وكنا قد توقفنا عند الحديث عن أهم صفتين يتميز بهما المنتمون للمنهج السلفي وهما: الأخذ بسنَّة النَّبيِّ - صلى الله عليه وسلم -، والاقتداء بأمر النَّبيِّ - صلى الله عليه وسلم -؛ حيث ذكر الشيخ أنهما صف ....اقرأ المزيد

  إن الإيجابية كأي صفة، قد تكون جبلة فطرية في نفس صاحبها، وقد تكون مكتسبة نتيجة لاستشعار صاحبها بأهميتها وحاجته إليها، فيفسح المجال لاكتسابها حتى تكون وكأنها جبلة راسخة فيه، وفي هذه المقالة أتناول هذا الموضوع مرتبا إياها علی مسائل عدة. المسألة الأولى  مفهوم الإيجابية - الإيجابية ....اقرأ المزيد

  هذه قاعدة كتبت بلسان أهل الأصول بلفظ (الحفاظ على الموجود خير من طلب المفقود)، وكتبت بلسان أهل السياسة الشرعية بلفظ (الحفاظ على رأس المال مقدم على تحقيق الأرباح)، وحقيقة هذه القاعدة الكبيرة العظيمة، تدور على (حفظ الموجود حتى لا يصير رأس مال الشيء من المفقود).      وهذا الحفظ ل ....اقرأ المزيد

  خلق الله -تعالى- الإنسان اجتماعيًا بطبعه؛ ففطره على الميل للاندماج والتواصل مع من حوله، ولأن الله -عز وجل- خالق النفوس، وخبير بما تنصلح به في معاشها ومعادها، وعالم -سبحانه- بمدى حاجتها للتواصل والتفاعل مع مجتمعها المحيط؛ فإنه -عز وجل- وضع لها من الضوابط والمحددات ما يجعل هذا التواصل فعالاً و ....اقرأ المزيد

في محاضرة قيّمة له تحدث الشيخ عبد الرزاق عبد المحسن البدر مفصلاً لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: «إِنَّ السَّعَيدَ لَمَنْ جُنِّبَ الفِتَن»، وبين من خلاله أنَّ السعادةَ مَطْلَبُ كلِّ إنسان، وغايةٌ تُنشَدُ وهدفٌ يُطلَب، وكلٌّ يرجو لنفسه السعادةَ ولا يريد لها الشقاء، ومِن شأن الفتنِ ....اقرأ المزيد

  سطَّر القرآن الكريم الدروس والفوائد التي تضمنها صلح الحديبية في ثنايا سورة الفتح، وقد جعل -الله -تعالى- ذلك الصلح فتحًا باعتبار ما فيه من المصلحة، وما آل الأمر إليه، كما روي عن ابن مسعود، -رضي الله عنه-، وغيره أنه قال: إنكم تعدون الفتح فتح مكة، ونحن نعد الفتح صلح الحديبية، واليوم مع الدرس ال ....اقرأ المزيد

زاد الداعية في سورة طه

         إن القرآن هو المصدر الأول للتشريع، فهو كتاب نور وحياة ومنهاج، أنزله العزيز الحكيم من فوق سبع سماوات، نزل على القلوب لإحيائها، وأحق الناس للانتفاع به: الدعاة وأهل الصلاح، بالتفكر في معانيه وتدبر آياته، ومع زاد الداعية من خلال آية في سورة طه، حوت الكثير والكثير من ا ....اقرأ المزيد

  الشفاعة لا تكون إلا لمن رضي الله قوله وعمله وهم أهل التوحيد والإيمان      إن في سور القرآن الكريم وآياته من الخير والبركة ما دلنا عليه النبي - صلى الله عليه وسلم -، ومن ذلك آية الكرسي، هذه الآية العظيمة المباركة التي أخبر عنها النبي - صلى الله عليه وسلم - أنها أعظم ....اقرأ المزيد

  ما زال حديثنا مستمرا عن سيكولوجية السعادة في السنة النبوية، واليوم نتحدث عن أثر الاستخارة في طمأنينة القلب وعلاج القلق، فالاستخارة نعمة من الله أنعم بها -سبحانه- على العباد، فكم من أمر احتار به العبد وحزن وضاق، ثم استخار الله -تعالى- وهو العالم بكل الأمور خيرها وشرها، ففتح الله له الخير أينم ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة