أخبار سريعة
الثلاثاء 25 فبراير 2020

مقالات

مقاصد المكلفين (10)

استعرضنا مسائل عدة في المقال السابق، وذكرنا أن النية هي الأصل والمقياس، والمحول العجيب الذي يحول العادات إلى عبادات، وأن فساد النية يفسد العمل؛ ولذا فليس بين العلماء نزاع في أن العبد إذا تكلم بلسانه بخلاف ما نوى في قلبه، كان الاعتبار بما نوى في قلبه؛ ذلك لأنَّ النيَّة هي عمل القلب.     ....اقرأ المزيد

  في كل يوم يدخل الإسلام بيوتاً جديدة، حتى أصبح المسلمون أعدادا كبيرة في بلدان غير إسلامية، ولا يخفى علينا ما يحدث لكثير من المسلمين في تلك البلدان، من اضطهادات وتضييقات؛ فإذا نظرنا إلى هذه البلاد التي تنادي بحقوق الأقليات، لاحظنا أن الأقليات المقصودة، هي الأقليات غير المسلمة، رغم أن ديننا الح ....اقرأ المزيد

من أين يأتي النصـر؟

إن الأممَ كالأفراد، تصح وتمرض، وتقوى وتضعف، وتنتصر وتُهزَم، وفق قوانين وسنن إلهية، لا تحابي أحدًا، ولا تتخلَّف ولا تتبدَّل على مرِّ العصور: {وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا} (الكهف: من الآية 49)، وقد أمرنا الله -تعالى- أن نتدبر أمورَنا في حال النصر والهزيمة؛ فإذا انتصرنا شكرنا وعرفنا غاية النصر وت ....اقرأ المزيد

من أكثر المشكلات تعقيدًا في أثناء عمليات الإغاثة وإدارة الكوارث في الحروب والنوازل والأزمات صعوبات الوصول إلى ميدان الكارثة وإنزال المساعدات، وإجلاء الجرحى والمصابين، ورفع الجثث تمهيدًا لدفنها تجنبًا لانتشار الأوبئة؛ فالإنزال الحالي في أوقات الأزمات يعتمد على الطائرات التقليدية والمروحيات، وهي ع ....اقرأ المزيد

لم يترك الحداثيون شيئا من ثوابت الإسلام، إلا وخاضوا فيه تغييرا وتبديلًا، ولم يتركوا مصدرًا من مصادر التشريع في الدين إلا ومارسوا عليه مناهجهم النقدية، وتجديدهم المزعوم، وفي هذه النقاط سنتعرف على كتاب مهم تناول موقفهم من الصحيحين، إنه كتاب من شبهات الحداثيين حول الصحيحين (عرض ونقد).     ....اقرأ المزيد

من أهم الأسس الاجتماعية التي ينبغي أن يهتم بها الأبوان في تربية أطفالهما: التزام الحقوق الاجتماعية، من حق الوالدين، والإخوة والأخوات، والأجداد والجدات، والأعمام والعمات، والأخوال والخالات، وسائر الأقارب والأرحام، والجيران، والأصدقاء، والمعلم، والفقراء والمساكين وغيرهم، والمظلومين، والطريق، والوط ....اقرأ المزيد

  إن مسؤولية الدعــوة إلى الله واجـب يـقـع علـينا جميعا، وتاج شرف نضعه على رؤوسنا، وكيف لا تكون الدعوة بـهـذه المكـانـة، وهــي مـهمة خير خلق الله من الرسل والأنبياء؟! قـال -تـعـالى-: {قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعنى وسبحان الله وما أنا من المشركين}(يوسف: 108)؛ ولـقــد امـتـ ....اقرأ المزيد

  - ما الفرق بين الخوف والخشية؟ - الخشية تكون مع التعظيم والعلم، والخوف شعور فطري جبلِّي من كل ما يمكن أن يؤذي أو يضر؛ ولذلك بين الله -سبحانه وتعالى- أن أحق من يخشاه هم العلماء {إنما يخشى الله من عباده العلماء}، والخوف يؤدي إلى الهروب والاجتناب، والخشية تؤدي إلى الخضوع والانقياد؛ فالعبد يخاف ....اقرأ المزيد

قال الله تعالى: {وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لَا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ}، قال الشيخ ابن سعدي -رحمه الله -: «يخبر -تعالى- عن عبده وخليله إبراهيم -عليه السلام- المتفق على إمامته ....اقرأ المزيد

أخلاق الكبار (3)

ما زال الحديث موصولا عن أخلاق الكبار -أصحاب النفوس الكبيرة- الذين يحلقون عاليا ويترفعون عن الدنايا وسفساف الأمور، وذكرنا في المقال السابق نماذج من أصحاب هذه النفوس الكبيرة، واليوم نستكمل الحديث عن هذه النماذج. الشافعي -رحمه الله- يقول عنه يونس الصدفي: ناظرته يوما -وهو يصفه بقوله: ما رأيت أعقل م ....اقرأ المزيد

  بين رسول الله صلى الله عليه وسلم أن رضا الله في رضا الوالدين، كما صح عند الترمذي والطبراني عن عبدالله ابن عمرو -رضي الله عنهما- أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:  «رضا الرب في رضا الوالد، وسخط الرب في سُخط الوالد»، وفي رواية: «رضا الرب في رضا الوالدين، وسخ ....اقرأ المزيد

 قال الله -تعالى-: {وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا}، يبين الله -تعالى- هنا أنه لم يكن لمؤمن بالله ورسوله، ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله في أنفسهم قضاء أن يتخيروا من أمرهم غير الذي قضى فيهم، ويخالفوا أمر الله وأ ....اقرأ المزيد

  شرَّف الله -تعالى- نبيَّه الكريم صلى الله عليه وسلم ، وأظهر دينه على الأديان كلِّها إلى يوم القيامة؛ لكونه سيِّد ولد آدم، وإمامَ النبيين وخاتَمهم، ولكون رسالته عالميَّةً، ومحفوظةً إلى يوم الدِّين، بينما الرسالات السابقة كان ظهورها جزئيًّا مؤقَّتاً؛ لأنها ليست عالميةً، بل هي رسالات قومية محدو ....اقرأ المزيد

الشيخ  عبدالرزاق عفيفي رحمه الله الأمة المحمدية شريعتها خاتمة الشرائع، ورسولها خاتم الأنبياء -عليهم الصلاة والسلام- لا نبي بعده؛ فاقتضت حكمة الله أن تكون شريعته فيهم عامة دائمة إلى يوم القيامة كفيلة بمصالحهم الدينية والدنيوية، منظمة لنواحي حياتهم المختلفة، مغنية لهم عما سواها في أمورهم وشؤون ....اقرأ المزيد

ما زال الحديث موصولا عن رسالة (في الطريق إلى ثقافتنا) للعلامة محمود شاكر-رحمه الله-، وقد ذكرنا في مقدمة المقال السابق أن بعض الناس يحاول أن يقْصِر معنى المثقَّف على مَن اشتغل بالآداب والفنون، بل على أنواعٍ معينةٍ فيها، وقلنا إنه يجدر بنا في هذا المقام أن نتساءل: هل هذه هي ثقافتنا؟ وإذا لم تكن، ف ....اقرأ المزيد

  جمعية الآل والأصحاب في مملكة البحرين من المؤسسات الخيرية المتخصصة، التي حملت على عاتقها تنقية التراث الإسلامي من الكم الهائل من التحريفات والموضوعات في الأحاديث والآثار التي تركز جلها في الطعن في الرعيل الأول من أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وآل بيته -رضي الله عنهم-، وقد آلت الجمعي ....اقرأ المزيد

عندما عَلم الإمام أحمد بن مُري الحنبلي بخبر وفاة ابن تيمية-رحمه الله-، أرسل رسالةً إلى تلامذة الشيخ يُصبِّرهم فيها ويواسيهم على مصيبتهم؛ فقال لهم: والله -إن شاء الله- ليقيمنَّ اللهُ -سبحانه- لنصر هذا الكلام، ونشره وتدوينه وتَفَهُّمِه، واستخراج مقاصده، واستحسان عجائبه وغرائبه، رجالاً هم إلى الآن ....اقرأ المزيد

مما ينبغي على طالب العلم أن يعتني به ويحرص عليه تعلّم معاني القرآن، فالقرآن هو أكبر الآيات التي أتت بها الرسل على الإطلاق، أكبر من إحياء الموتى وقلب العصا حية، {وَقَالُوا لَوْلَا أُنزِلَ عَلَيْهِ آيَاتٌ مِّن رَّبِّهِ قُلْ إِنَّمَا الْآيَاتُ عِندَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُّبِينٌ}. {أَوَ ....اقرأ المزيد

الإسلام وذم التعصب (2)

ذكرنا في المقال السابق أن التعَصُّب من المشكلات الاجتماعية التي عانت وتعاني منها المجتمعات قديمًا وحديثًا؛ لذا نال الكثير من الدراسات حول أسبابه ومظاهره وأساليب علاجه، ولاسيما وأنه يترتب عليه سلوكات -من المتعَصِّب- هي سيئات وأخطاء يتشابه بها مع المجترئين على الظلم والمعاصي وهو لا يدري، وذكرنا بي ....اقرأ المزيد

البحث الفائز بالمركز الأول في المسابقة البحثية الأولى للمركز   عقد مركز ابن خلدون للدراسات الاستراتيجية المسابقة البحثية الأولى وكانت تحت عنوان: (التغريب والعلمنة وأثرهما على المجتمعات المسلمة)، وقد فاز بالمركز الأول البحث المقدم من الباحث: رامي عيد مكي بحبح من جمهورية مصر العربية، و ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة