أخبار سريعة
الخميس 21 يناير 2021

مقالات

    ما زال الحديث موصولاً عن أساليب النقد وتصحيح الأخطاء وقد ذكرنا في المقال السابق طرفًا من الأحاديث النبوية التي استنبط منها بعض الباحثين تلك الأساليب لتصحيح الأخطاء، وذكرنا منها النقد عن طريق بيان حكم شرعي، والنقد عن طريق تصحيح التصورات والمفاهيم، والنقد بالموعظة والتكرار، والنقد بأسل ....اقرأ المزيد

نعمة الولد

    كثيرا ما يطرق أسماعنا أن فلانا تزوج منذ خمس سنوات أو أكثر، ولم يرزق بمولود، وأن فلانا حاول عند الأطباء ولم يفلح، وآخر اتجه إلى فكرة أطفال الأنابيب، وغيره إلى الحقن المجهري وغيره وغيره، وكل هؤلاء قد ابتلاهم الله بالحرمان من نعمة الولد، وكم أكثروا من الدعاء والتضرع لله والإنفاق ليسمعوا ....اقرأ المزيد

         -الدعوة السلفية تقوم على اتباع القرآن الكريم وصحيح السنة واتباع سلف الأمة، فهي ليست بحزب أو تيار، وليست مرتبطة بأشخاص أو جهات، بل هي منهج لفهم الدين الإسلامي، كما فهمه سلف الأمة، ومن ثم فمن الخطأ الحديث عنها وكأنها تيار أو حزب! والدعوة السلفية قامت على العلم وال ....اقرأ المزيد

واستغفر لذنبك

  -كثير من الناس ينزعج من قولك «هداك الله»، ظنا منه أنك ترى أنه على غير هدى وتدعو له بالهداية. قاطعني. - وهذا ما حصل معي في إحدى اجتماعاتنا الأسرية، قلتها لابن عم لي، فرد علي غاضبا: هل تراني أشرب خمرا حتى تقول لي: «هداك الله»؟ وماذا كان موقفك؟ كنت وصاحبي في طريقنا إ ....اقرأ المزيد

  رابعاً: التفاضل بين أهل الإيمان يكون تارة بالهجرة، وتارة أخرى بالنّصرة. للعبد من الفضل والشرف بحسب نصرته للنبي -  صلى الله عليه وسلم -؛ فالتفاوت في مضمار السباق بين المؤمنين يكون بالسبق إلى النُّصرة؛ ولا يتقدم عليها شيء إلا إذا اقترنت بها الهجرة؛ كما قال -تعالى-: {إِنَّ الَّذِينَ ....اقرأ المزيد

    ليس من المستغرب أن نسمع بعض التغريبيين يقول: إن أقوال النبي - صلى الله عليه وسلم - ليست من الدين، فهؤلاء قد أفنوا حياتهم ليسقطوا كتب التراث وكتب السنة، وهم يردون السنة إلى السنة الفعلية فقط التي تناقلها الناس عن النبي -صلى الله عليه وسلم-، لكن من أعجب العجب أن يخرج من ينتسب إلى الإ ....اقرأ المزيد

        ثانيا: تعلم الأدلة من القرآن والسنة والإجماع الدالة على وجوب طاعة النبي - صلى الله عليه وسلم -، والأمر باتباعه، والاقتداء به -صلى الله عليه وسلم .كقوله -تعالى-: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ} (النساء:59). وقوله: {وَمَن يُ ....اقرأ المزيد

  قال الله -عز وجل- في كتابه الكريم: {وَمِمَّنْ خَلَقْنَا أُمَّةٌ يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وَبِهِ يَعْدِلُونَ}، وقد ورد أثر عن قتادة أنه قال: كان - صلى الله عليه وسلم - إذا تلا هذه الآية قال: هذه لكم، وقد أُعطي القومُ بين أيديكم مثلها {وَمِنْ قَوْمِ مُوسَى أُمَّةٌ يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وَبِهِ يَعْد ....اقرأ المزيد

            إِنَّ الحَمْدَ لِلَّهِ، نَحْمَدُهُ وَنَسْتَعِينُهُ وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَن لَّا ....اقرأ المزيد

شبهات حول الحجاب الشرعي

    جلست مع صفية التي عادت من دولة أوربية قضت فيها بضعة أشهر تتعلم اللغة الانجليزية، حتى تتمكن من الالتحاق بالكلية، عادت صفية وقد أتقنت اللغة الانجليزية، ولكنها حملت معها بعض التشغيبات حول لبس المرأة المسلمة للحجاب، ويبدو أن شبهة وقعت في قلبها فغيرت عليها اعتقادها، نعم صفية تفكر بطريقة ج ....اقرأ المزيد

  - كلما تدبرنا هذه الآيات التي فيها عتاب من الله -عز وجل- لنبيه محمد - صلى الله عليه وسلم - ازددنا يقينا بمنزلة الرسول - صلى الله عليه وسلم - عند الله، منزلة لم يبلغها نبي غيره، ويأتي العتاب دائما لينا لطيفا، متماشيا مع هذه المنزلة لرسولنا - صلى الله عليه وسلم -، وفي هذه ا ....اقرأ المزيد

قال -سبحانه-: {وَلَمَّا رَجَعَ مُوسَى إِلَى قَوْمِهِ غَضْبَانَ أَسِفًا قَالَ بِئْسَمَا خَلَفْتُمُونِي مِن بَعْدِي أَعَجِلْتُمْ أَمْرَ رَبِّكُمْ وَأَلْقَى الْأَلْوَاحَ وَأَخَذَ بِرَأْسِ أَخِيهِ يَجُرُّهُ إِلَيْهِ قَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُوا يَقْتُلُونَنِي فَلَا تُش ....اقرأ المزيد

المطلوب من العباد في كل وقت هو بناء الدعوة على أصول جامعة وكليات عامة، وتأسيس الأعمال على الإخلاص والاتباع، والنهوض بأعباء الدين ببصيرة وعلو همة، وهذا المطلوب هو عنوان الكرامة والظفر ورمز العزة والفخر؛ لاسيما إذا تعلّق الأمر بنصرة الرسول - صلى الله عليه وسلم - وتوقيره؛ إذ النُّصرة حقيقة جامعة لك ....اقرأ المزيد

    إن أول ركن من أركان الإسلام العظيمة: شهادة ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله. وتحقيق شهادة أن محمداً رسول الله تتم من خلال الأمور الآتية:  -أولاً: تصديق النبي - صلى الله عليه وسلم - في كل ما أخبر به، وأوله: أنه رسول الله، وبعثته إلى الجن والإنس كافة؛ لتبليغ وحيه -تعالى- بال ....اقرأ المزيد

  في معرض جواب لسماحة العلامة الشيخ محمد بن صالح بن العثيمين عن التوبة من الذنوب الماضية، قال سماحته: التوبة النصوح تكفي وتهدم ما كان قبلها من المعاصي؛ بل من الكفر أيضاً لقول الله -تعالى-: {قُل لِّلَّذِينَ كَفَرُوا إِن يَنتَهُوا يُغْفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ وَإِن يَعُودُوا فَقَدْ مَضَتْ سُن ....اقرأ المزيد

إِنَّ الحَمْدَ لِلَّهِ، نَحْمَدُهُ وَنَسْتَعِينُهُ وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَن لَّا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَد ....اقرأ المزيد

  هناك ثلاثة مذاهب للعلماء حول الرأي في دخول الانتخابات، فالأول يرى عدم جواز الدخول للانتخابات، والثاني يرى جواز الدخول بشروط، والثالث يرى وجوب الدخول وألا تضيع الفرصة. ويرى شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله -: أن ولاية الناس تعد من أعظم واجبات الدين.. ويؤكد ألا قيام للدين ولا الدنيا إلا بولاي ....اقرأ المزيد

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ فهذه قاعدة عظيمة مِن قواعد الشرع، وأصل كبير مِن أصول السياسة الشرعية، وباب دقيق مِن أبواب الولايات الدينية والوظائف الدنيوية، وغالب الخطأ فيها ينشأ مِن ثلاث جهات: مِن جهة الجهل بتأصيلها وتصورها وتحديد مفهومها، ومِن جهة تنزيلها وتطبيقها على الواق ....اقرأ المزيد

يختار الله من عباده من يشاء لنفع الناس عامة، ومن ذلك اختيار الأنبياء ومن دونهم في المسؤوليات، فاختار الله -عز وجل- الأنبياء، وأمرهم بأن يصطفوا لأقوامهم مَن يصلح لقيادة أمتهم، وهذه قضية عظيمة الأهمية في التربية والتوجيه. ويكون الاختيار بناءً على الخيرية، فالخيِّر مَن سبق إلى الله -سبحانه وتعالى- ....اقرأ المزيد

  في بيان لخطر الذنوب والمعاصي قال سماحة الشيخ العلامة عبد العزيز ابن باز -رحمه الله: لا ريب أن الذنوب شرها عظيم، وعواقبها وخيمة في الدنيا والآخرة، ويكفي هذا المعنى تحذيرًا لنا قوله -تعالى-: {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} (الشورى:30)؛ ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة