أخبار سريعة
الجمعة 18 يناير 2019

مقالات » مقالات الكاتب د. أحمد محمد لوح

ذكرنا فيما مضى أن الدعوة السلفية  هي دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه، وخلاصة حقيقة هذه الدعوة، توحيد الله في أفعاله وفي أسمائه وصفاته، وتوحيد المرسلين في المتابعة؛ فلا ابتداع في الدين، ولا تعصب لرأي أو مذهب، بل ينبغي التخلق بأخلاق السلف في إحياء الأخوة في المعاملات الاجتماعية والمالي ....اقرأ المزيد

الدعوة السلفية هي دعوة الرسول- صلى الله عليه وآله وسلم وأصحابه- وخلاصة حقيقة هذه الدعوة هو توحيد الله  في أفعاله، وفي أسمائه وصفاته، وتوحيد المرسلين في المتابعة؛ فلا ابتداع في الدين، ولا تعصب لرأي أو مذهب بل ينبغي التخلق بأخلاق السلف في إحياء الأخوة، في المعاملات الاجتماعية والمالية ونحوها، ....اقرأ المزيد

كتب د. محمد أحمد لوح المراد بالعمل الإسلامي هو كل جهد يبذله الداعية أو المعلم في سبيل التبشير بالإسلام وتبليغ رسالته، ومن أهدافه: تحقيق العبودية لله -تعالى- في الأرض، وبيان الحد الفاصل بين الحق والباطل في قضايا الاعتقاد والعبادة والسلوك، ورفع راية الإسلام وترسيخ دعائم شريعته على كل أرض تفضل الله -ت ....اقرأ المزيد

التحديات كثيرة جدا إلا أن بعضها يمثل العائق الأكبر والتحدي الأخطر؛ ولذلك كان من المحتم التعرف على هذه التحديات من خلال البحث العلمي والدراسات الميدانية، على أن تكون تلك الدراسات ذات صبغة منهجية علمية؛ بحيث تصل إلى حلول ومعالجات كفيلة بإزالة تلك التحديات. وقد تحدثنا في مقال سابق عن التحديات الداخ ....اقرأ المزيد

بين العقيدة والأخلاق

  الإيمان عند أهل السنة والجماعة تصديقٌ بالجنان، وقولٌ باللسان، وعملٌ بالأركان، وهو قوةٌ باعثةٌ على المعالي، رادعةٌ عن الدنايا والسفاسف، مُحَرِّضَةٌ على المَكْرُمَات، ناهيةٌ عن الفِعَالِ القبيحات؛ لذلك نجد في كتاب الله -تعالى-، وفي سنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ترسيخًا لركائز الإيمان عن ....اقرأ المزيد

  إن قضية المنهجية في الفكر والتصور والاعتقاد والسلوك تمثل الركيزة الأساسية لدى المسلم العارف بدقائق السنن الربانية، ومحصلات المقاصد الشرعية، ومتى سلم الفكر، وصح التصور، ورسخ الاعتقاد، واستقام السلوك كان لابد من وجود المنهجية الواضحة، وفي المقابل فإن غياب المنهج الواضح المرسوم عن فكر المسلم وت ....اقرأ المزيد

من الأمراض السريعة الفتاكة: العجب، وما ينتج عنه من الغرور والكبر.وعدم قبول الحق. والعجب هو: الإحـســـاس بالتمـيز، والافتخار بالنفس، والفرح بأحوالها، وبما يصدر عنها من أقوال وأفعال، محمودة أو مذمومة، وعرفه ابن المبـارك بعبـارة موجزة فقال: «أن ترى أن عندك شيئا ليس عند غيرك»، وإذا تنقص الم ....اقرأ المزيد

إن الناظر إلى دور العلماء في تقديم المنهج الحق وتقدير واقع الأمة وإقامة بنائه الفكري والاجتماعي، يجد أن البون شاسع بين ما نحن فيه وما يجب أن نكون عليه؛ ذلك لأن المنهج العلمي الذي استنبطه علماؤنا من الوحي السماوي تم على أساسه تقسيم قضاياه إلى قسمين، الأول: خاص بمسائل العلم الجلية المعلومة من الدين با ....اقرأ المزيد

إن الناظر إلى دور العلماء في تقديم المنهج الحق وتقدير واقع الأمة وإقامة بنائه الفكري والاجتماعي، يجد أن البون شاسع بين ما نحن فيه وما يجب أن نكون عليه؛ ذلك لأن المنهج العلمي الذي استنبطه علماؤنا من الوحي السماوي تم على أساسه تقسيم قضاياه إلى قسمين: الأول: خاص بمسائل العلم الجلية المعلومة من الدين با ....اقرأ المزيد

  ذكرنا في المقال السابق المقصود بالسنن الإلهية وأهمية التفقه فيها ودراستها والاعتبار بها وذكرنا منها سنة الانتقام وسنة التدافع وسنة التغيير، واليوم نكمل الحديث عن باقي السنن. سنة الافتقار:      من سنن الله التي لا تبديل لها افتقار المخلوق إلى خالقه، بل وحاجته إلى بعض المخلوقي ....اقرأ المزيد

ذكر الله -تعالى- لفظ سننه في مواضع من كتابه؛ فقال -تعالى-: {سُنَّةَ مَنْ قَدْ أَرْسَلْنا قَبْلَكَ مِنْ رُسُلِنا وَلا تَجِدُ لِسُنَّتِنا تَحْوِيلًا}(الإسراء: 77). وقال -تعالى-: {مَا كَانَ عَلَى النَّبِيِّ مِنْ حَرَجٍ فِيمَا فَرَضَ اللَّهُ لَهُ ۖ سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَ ....اقرأ المزيد

من أعظم الكوارث الحياتية التي تحدث للمجتمعات البشرية وضع الرجل في غير مكانه الصحيح, ولما سئل الرسول - صلى الله عليه وسلم - متى تقوم الساعة? فقال: «إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة, فقيل: يا رسول الله، وكيف إضاعتها? فقال: إذا وسِّد الأمر لغير أهله فانتظر الساعة» (أخرجه البخاري). إن العدل ه ....اقرأ المزيد

إن البشارة بالجنة لأهل (لا إله إلا الله) قُيدت بثمانية شروط كما دل على ذلك القرآن والسنة، فلا ينتفع صاحب لا إله إلا الله بهذه الكلمة العظيمة حتى يستوفي هذه الشروط ويحققها، أما إذا أخلّ بواحد منها فلا ينتفع بمجرد النطق بها وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات هذه الشروط بشيء من التفصيل، واليوم مع الشر ....اقرأ المزيد

  إن البشارة بالجنة لأهل لا إله إلا الله قُيدت بثمانية شروط كما دل على ذلك القرآن والسنة؛ فلا ينتفع صاحب لا إله إلا الله بهذه الكلمة العظيمة حتى يستوفي هذه الشروط ويحققها، أما إذا أخلّ بواحد منها فلا ينتفع بمجرد النطق بها، وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات هذه الشروط بشيء من التفصيل، واليوم ....اقرأ المزيد

  إن البشارة بالجنة لأهل لا إله إلا الله قُيدت بثمانية شروط كما دل على ذلك القرآن والسنة، فلا ينتفع صاحب لا إله إلا الله بهذه الكلمة العظيمة حتى يستوفي هذه الشروط ويحققها، أما إذا أخلّ بواحد منها فلا ينتفع بمجرد النطق بها، وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات هذه الشروط بشيء من التفصيل، واليوم ....اقرأ المزيد

    إن البشارة بالجنة لأهل لا إله إلا الله قُيدت بثمانية شروط, كما دل على ذلك القرآن والسنة، فلا ينتفع صاحب لا إله إلا الله بهذه الكلمة العظيمة حتى يستوفي هذه الشروط ويحققها، أما إذا أخلّ بواحد منها فلا ينتفع بمجرد النطق بها, وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات هذه الشروط بشيء ....اقرأ المزيد

    إن البشارة بالجنة لأهل لا إله إلا الله قُيدت بثمانية شروط كما دل على ذلك القرآن والسنة، فلا ينتفع صاحب لا إله إلا الله بهذه الكلمة العظيمة حتى يستوفي هذه الشروط ويحققها، أما إذا أخلّ بواحد منها فلا ينتفع بمجرد النطق بها، وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات هذه الشروط بشيء من التفصيل، ....اقرأ المزيد

  إن البشارة بالجنة لأهل لا إله إلا الله قُيدت بثمانية شروط، كما دل على ذلك القرآن والسنة، فلا ينتفع صاحب لا إله إلا الله بهذه الكلمة العظيمة حتى يستوفي هذه الشروط ويحققها، أما إذا أخلّ بواحد منها فلا ينتفع بمجرد النطق بها، وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات هذه الشروط بشيء من التفصيل، واليوم ....اقرأ المزيد

  روى مسلم في صحيحه عن أبي هـريرة - رضي الله عنه -، عن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : «إن الإسلام بدأ غريباً وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء»، وعن سهل بن سعد الساعدي عن الـنـبي - صلى الله عليه وآله وسلم - قال: «إن الإســلام بدأ غريباً وسـيـعـود غريباَ كما بدأ ، ف ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة