أخبار سريعة
الثلاثاء 18 فبراير 2020

مقالات » مقالات الكاتب أسامة شحادة

  تتوالى التحليلات والسيناريوهات اليوم لمستقبل بيت المقدس وفلسطين، وفي ظل الكثير من المقالات والمقابلات الرافضة والمنددة بالاعتداءات اليهودية المتكررة على المسجد الأقصى وعموم فلسطين والفلسطينيين، في ظل كل هذا الحديث يتراوح بين العواطف الغاضبة، أو المحاولات للبحث عن مخرج وحلول ممكنة، أو الد ....اقرأ المزيد

  عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «لتتبعنّ سنن الذين من قبلكم شبراً بشبر، وذراعاً بذراع، حتى لو دخلوا في جحر ضب لاتّبعتوهم»، قلنا: يا رسول الله اليهود والنصارى؟ قال: «فمن؟»، متفق عليه.         فاستمرارا في اللحاق بال ....اقرأ المزيد

يقول الإمام ابن قيم الجوزية: «الاستقامة كلمة جامعة آخذة بمجامع الدين، وهي القيام بين يدي الله على حقيقة الصدق والوفاء بالعهد، والاستقامة تتعلق بالأقوال والأفعال والأحوال والنيات، فالاستقامة فيها: وقوعها لله وبالله وعلى أمر الله»؛ ولذلك كان طلب الهداية للثبات على الاستقامة فرضاً متكرر ....اقرأ المزيد

الصلاح والإصلاح في القرآن الكريم وصف ممدوح وأمر مطلوب كما في قوله -تعالى-: {إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ} (الأعراف: 170)، وهما حال عامة تشمل الأعمال والسلوكيات القلبية والقولية والعملية والمالية، وقد تكررت في الكثير من آيات القرآن الكريم مشتقات مادة (ص ل ح)، فمثلاً هناك 60 آية قرآنية ....اقرأ المزيد

إن من المفاهيم اللازمة للوعي العام في هذه المرحلة العصيبة من تاريخ أمتنا أن الخير لا ينقطع في هذه الأمة، وأن الأمة المسلمة لا تطبق على الشر والضلال، وقد ورد عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أحاديث كثيرة في هذا المعنى، منها قوله - صلى الله عليه وسلم -: «مثل أمتي مثل المطر، لا يُدرى ....اقرأ المزيد

أمية الفهم والإدراك مشكلة خطيرة وآفة عظيمة؛ لأنها تتسبّب دوماً باتباع الباطل ونصرته، ومحاربة الحق والإعراض عنه، وهذه الأمية أو عدم الفهم والإدراك سبب رئيس للكفر بالله -عز وجل- والإعراض عن اتباع رسله وأنبيائه، ومن ذلك قوله -تعالى-: {أفلم يسيروا في الأرض فتكونَ لهم قلوبٌ يعقلون بها أو آذان يسمعون بها ....اقرأ المزيد

لما كان من طبيعة البشر الملل، والقصور، والنقص، والخطأ، والهوى؛ فإن تدين الناس يصيبه الخلل مع طول المدة، ومن مظاهر خلل التدين تخلف مقتضيات الإيمان عن سلوك المؤمنين، إما بالتقصير في القيام بالواجبات الإيمانية، كأركان الإسلام مثلاً، أو بتأدية هذه الأركان وغيرها من شعائر الدين بطريقة غير سليمة، كالح ....اقرأ المزيد

  هذا الكتاب الجديد للشيخ مشهور حسن، يأتي بعد كتابه عن محنة أبى العز الحنفي، وهي سلسلة تدرس المحن التى تعرض لها محبو شيخ الإسلام ابن تيمية، ولعل غرض الشيخ مشهور من هذه السلسلة هو تبيين السبيل الأنجع للتعامل مع المحنة الحالية والمقبلة للسلفيين في العالم، ويمكن إجمال الخطوط الرئيسية في كتاب محنة ....اقرأ المزيد

لئلا يُخطف رمضان منا!

    نحن نعيش في مرحلة تتصاعد فيها المخططات لتجفيف منابع التدين والاستقامة عن المسلمين، عبر تحريف مفاهيم الإسلام بواسطة حملة منظمة داخلية وخارجية لفرض إسلام ليبرالي، أو علماني، يوظف لها الكثير من منابر الإعلام، وتُطوع لها القوانين والأنظمة، التي لا تنسجم مع هذه الرؤية المحرفة للإسلا ....اقرأ المزيد

هذا مقال بخصوص تكثيف توظيف التصوف لتمرير العلمنة والإلحاد مؤخرًا، ومنها استغلال شهر رمضان لعرض مسلسل عن الحلاج الذي يعد من أكبر الشخصيات الصوفية المنحرفة عبر التاريخ الإسلامي؛ حيث يتم توظيف الدراما في شهر القرآن لتحريف الإسلام والقرآن بالدعوة لعقيدة وحدة الوجود الباطلة.      التص ....اقرأ المزيد

مِن رحمة الله -جلَّ وعلا- بعباده المؤمنين أن جعلهم يردّدون هذا الدعاء كل يوم 17 مرة في صلاتهم المفروضة، وأضعاف ذلك في شهر رمضان خاصة، والهداية للصراط المستقيم إن حصلت للمؤمن والمؤمنة فقد فازا فوزًا عظيمًا.      قال الإمام ابن القيم: «ولما كان سؤال الله الهداية إلى الصراط المستق ....اقرأ المزيد

قال الله -تعالى-: {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّواْ عَن سَبِيلِ الله فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ إِلَى جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ}(الأنفال:36)، يواجه المسلم والإسلام اليوم عددًا كبيرًا من الصراعات والتحديات على ....اقرأ المزيد

عبادة الله -تعالى- وعمارة الأرض والإصلاح فيها من أهم المقاصد التي خلق الله البشر لأجلها، وكان الرسل -صلوات الله عليهم- يعلّمون الناس ويصرحون لهم بذلك بوضوح، كقول صالح -عليه الصلاة والسلام- لقومه ثمود: {وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحًا قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غ ....اقرأ المزيد

     في ختام هذه المقالات عن ضرورة تحصيل ثقافة دينية شرعية رشيدة، تقي المسلمين من سيل الشبهات والشهوات التي يُستهدفون بها من جهات متناقضة فيما بينها، لكنها متوحدة على المسلمين فقط! سيكون حديثنا اليوم عن منهج الاستنباط من نصوص الوحي، وهو المصدر الثالث لمعرفة الحقائق الدينية، ال ....اقرأ المزيد

ما زلنا نستعرض مصادر الحقائق الدينية في الإسلام، وهي كما ذكرها الأستاذ بسطامي سعيد في كتابه المتميز: (مفهوم تجديد الدين): ثلاثة أشياء: النصوص الموحاة، ومعاني هذه النصوص، والاستنباط منها، ولكل واحد من هذه الأقسام منهج علمي محدَّد مضبوط؛ فهناك منهج علمي لتوثيق النصوص، ومنهج لطريقة فهمها، ومنهج للاستنب ....اقرأ المزيد

  تكشف المحاولات المتكررة والدائمة والمتغيرة الشكل والأدوات والمسوغات لمصادمة قطعيات الإسلام وثوابته القرآنية أن مزاعم أعداء الإسلام بأن هدفهم تجديد الخطاب الديني، ومحاربة التطرف والغلو، وأنهم لا يسعون لتبديل الدين أو الاعتراض على الثوابت والقطعيات كلها مزاعم كاذبة وشعارات مضللة، فهاهم أولاء ي ....اقرأ المزيد

 في هذه المرحلة التي تتكاثف فيها حملات الهجوم والتشويه والتحريف للإسلام من جهات عدة، لابد من تكرار التواصي بالحق والصبر على ذلك للنجاة من الخسارة، لقوله -سبحانه وتعالى-: {والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر}(العصر: 1-3).      وإ ....اقرأ المزيد

تعصف بأمتنا اليوم العديد من الفتن والمحن والتحديات، وفي ظني أن ذلك من المؤشرات الإيجابية لحالةالأمة الإيمانية بالعموم، لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم، لمصعب بن سعد رضي الله عنه حين سأل: يا رسول الله أيّ الناس أشد بلاء؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل؛ في ....اقرأ المزيد

  الإصلاح مسؤولية مجتمعية عامة، كلٌّ بحسب موقعه ودوره، قال -عز وجل-: {وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ الْقُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ}(هود:117)، ومن الشرائح المهمة التي يقع على عاتقها  مسؤولية الإصلاح هم المسؤولون والموظفون.      فيشتكي الكثير مِن الناس مِن سوء ال ....اقرأ المزيد

  تبين معنا في المقال السابق حاجة البشرية للوحي الرباني؛ لتسعد في دنياها وتسلم في آخرتها؛ وذلك لعجز عقلها وحواسها عن معرفة عالم الغيب، وما جرى في الماضى، وما سيجري في المستقبل، كما أن حيرتها حول أجوبة الأسئلة الوجودية الكبرى لا تزال تقلقها مهما تنوعت هذه الإجابات، أما اضطراب معيشتها لعدم الاتف ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة