أخبار سريعة
الأحد 17 نوفمبر 2019

مقالات » مقالات الكاتب الحضرمي أحمد الطلبه

  المؤمن يؤمن أن الله خلق الإنسانَ، وهو أعلم به -سبحانه وتعالى-، وهذا الإيمان ينسحب على الموقف من التشريع، فهو حين يصدِّق الرسل ويؤمن بما جاؤوا به فإنَّ مقتضى ذلك تسليمُه بكلِّ تشريع وإن خالف هواه وجهِل حكمتَه؛ لأن إيمانَه بأن هذا التشريع من عند الله يجعل قاعدةَ التسليم لديه جاهزةً لكل حكم ثاب ....اقرأ المزيد

إكمال الدين من أكبر نعم الله -تعالى- على عباده المؤمنين؛ فلا يحتاجون إلى دين غيره، ولا إلى نبيٍّ غير نبيِّهم -صلوات الله وسلامه عليه-، فقد جعله الله -تعالى- خاتمَ الأنبياء والمرسلين، وبعثه إلى الثقلين -الإنس والجن-، فلا حلال إلا ما أحلَّه، ولا حرام إلا ما حرَّمه، ولا دين إلا ما شرعه، قال سبحانه: {ال ....اقرأ المزيد

بعضُ خصوم السلفية اليومَ لا يفتؤون يرمونها بكلِّ نقيصةٍ، وإذا رأوا نقطةً سوداء ركَّزوا عليها العدسة؛ ليجعلوا منها جبلًا يسدُّ أبصار العالَم، فلا يرونَ غيرَه، ولا يتحدَّثون إلا عنه، ولم تزل الخصومةُ ببعضهم حتى أوبقَته في أنفاقِ الفجور عياذًا بالله، وأعمته عن حالِه وحالِ ما يدعُو إليه، فلا يستنكِف ....اقرأ المزيد

الميولُ إلى الظُّلم والحَيف سلوكٌ بشريٌّ ملازم للإنسان إذا لم ينضبِط بالشرع ويعصِ هواه؛ فالإنسان كما قال الله -عز وجل- عنه: {إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا} (الأحزاب: 72)؛ ولذلك إذا اختلَف الناسُ وابتعَدوا عن الدين لم يكُن من رادٍّ لهم إلى الحقِّ إلا بعث الرسل لإبانة الحقِّ ودفع الخلاف.   &nb ....اقرأ المزيد

نستكمل ما بدأناه في الحديث عن أهمية أصول الفقه في تقرير مسائل الاعتقاد، دلالات الألفاظ نموذجًا؛ حيث ذكرنا أن تحديد منهجية الاستدلال يعدُّ من أهم الوسائل لإنتاج المعرفة اليقينية الصحيحة، كما أن ضبط هذه المنهجية وبناء مرجعية موحَّدة لها يجعلها ذاتية، ويحافظ على خصوصيتها في التصورات والأفكار، ويضع حدًّ ....اقرأ المزيد

إن تحديد منهجية الاستدلال يعدُّ من أهم الوسائل لإنتاج المعرفة اليقينية الصحيحة، كما أن ضبط هذه المنهجية وبناء مرجعية موحَّدة لها يجعلها ذاتية، ويحافظ على خصوصيتها في التصورات والأفكار، ويضع حدًّا للتأويلات الممكنة للنصوص الشرعية محل التطبيق أو الإشكال.      ولا شكَّ أنَّ أيَّ فكر ....اقرأ المزيد

لقد سبقت أمَّةُ الإسلامِ الأممَ كافَّة في كيفيَّة التعامُل مع المخالفين، وضرب لنا صحابة النبي - صلى الله عليه وسلم - أروعَ الأمثلة في هذا المجال؛ ومن ذلك ما فعله ابن عباس -رضي الله عنهما- مع الخوارج الذين ناصبوا الصحابةَ العداء، بل وكفَّروهم وحاربوهم؛ حيث ناظرَهم ابن عباس بالحُسنى، وناقش أفكارَه ....اقرأ المزيد

أظلَّنا رمضان سيدُ الشُّهور، بحلوله يبتهج الفؤاد ويحلّ السرور، فأيامه شامة في جبين الدهور، ولياليه غُرَّة في العصور، فبالقرآن يزهو وتؤوب النفوس فيه وتحور، وبالصوم يزدان، وأُعْطيات الخير تدور، ويُدحض الشيطان وأهل الباطل والزور، والناس فيه بين عكوفٍ في المساجد ومرور، وحتى مطاعمه بركات ما بين فطور ....اقرأ المزيد

لم يتوقَّف النَّيلُ من أهل السنة والجماعة منذ أن أطلَّت البدع برؤوسها في البلاد الإسلاميَّة؛ فلو سبرتَ أغوارَ التاريخ، ستجِد أنَّ كبارَ أئمَّة أهل السنة والجماعة قد اضطُهدوا وعُذِّبوا وسُجنوا على يد فِرقٍ كثيرة، ولا يمكن لهذا السيل الجارف أن يتوقَّف، ورغم ذلك ظلَّ مذهب أهل السنة والجماعة شامخًا عزيز ....اقرأ المزيد

  استكمالا لما تحدثنا عنه في العدد الماضي من الحديث عن قاعدة أن أهل السنة لا يكفرون أحدًا من أهل القبلة بذنبٍ ما لم يستحلَّه؛ حيث ذكرنا تنصيص الأئمة على هذه القاعدة، وذكرنا منهم الإمام أبو حنيفة، والإمام محمد بن الحسن الشيباني، والإمام أحمد، وغيرهم، ثم تحدثنا عن مناط إعمال تلك القاعدة، وبي ....اقرأ المزيد

دين الله -تعالى- وسطٌ بين الغالي فيه والجافي عنه، وهذه الوسطيةُ هي أبرز ما يميِّز أهلَ السنة والجماعة عن أهل البدع والغواية؛ ففي باب الوعيد نجد أن أهل السنة والجماعة وسطٌ بين الخوارج القائلين بالتكفير بأي ذنب، وبين المرجئة القائلين بأنه لا يضر مع الإيمان ذنب. وفي هذه المقالةِ شرحٌ وبيانٌ لقاعدة ....اقرأ المزيد

 مازال الحديث موصولآً عن تعظيم البعض للعلوم العقلية وأثر ذلك على الانحراف الفكري حيث ذكر أن الاهتمام الزائد بهذه العلوم والانبهار بها جاء على حساب تزكية النفس ومما أدى إلى تهميشها واعتبارها سلوكاً شخصياً لاينبغي طرحه في المجالس ولا تحديث الناس به. صلاح القوة النظرية      وقد ذكر ....اقرأ المزيد

مَثَّلَ الاهتمام بالعلوم العقلية القائمة على النظر والفكر والرأي شهوةً فكريةً لدى ثلَّةٍ من المهتمين، وراحوا يتحدثون عن فكرة المعرفة، وعن اللذة الحاصلة بسبب تداول العلوم العقلية في كل واد وناد، وهذا التَّلذُّذُ لم يكن مصطنعا في أغلبه بل كان حقيقيا دافعه الانبهار والعُجب، في حين كانت المعاني السل ....اقرأ المزيد

استكمالاً لما بدأنا الحديث عنه في الحلقة الماضية عن حقوق المرأة في القرآن الكريم، وقلنا: إن القرآن جاء ليؤسِّس مجتمعًا متكاملًا منسجمًا، يسوده التديّن الصحيح المنضبط، ويسوسه الشرع الحكيم، وذكرنا تناول القرآن لقضية المرأة من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والدينية، وكيف فصَّل القرآن حقوقها أيما ت ....اقرأ المزيد

          لقد جاء القرآن ليؤسِّس مجتمعًا متكاملًا منسجمًا، يسوده التديّن الصحيح المنضبط، ويسوسه الشرع الحكيم، ومن أجل تكريس مفهوم المجتمع الديني المتكامل بيَّن الشارع الحكيم الحقوق والواجبات التي يلتزم بها كلُّ فرد تجاه صاحبه، وببيان هذه الحقوق والواجبات يتمكن النظام من اله ....اقرأ المزيد

  سورة النور سورة مدنية، تناولت كثيرًا من الأحكام الشرعية التي تتعلق بسلوك المسلم، سواء كان سلبيًّا أم إيجابيًّا، ومن بين الأحكام التي تناولتها، سلوكُ المسلم تجاه زوجته فيما يعرض له من شكّ فيها، وكيفية معالجة ذلك الشكِّ في حال انتقل من وهم إلى حقيقة، ومن حقيقة إلى قضية قضائية، وهو ما يعرف بالل ....اقرأ المزيد

  سورة النور سورة مدنية، تناولت كثيراً من الأحكام الشرعية التي تتعلق بسلوك المسلم، سواء كان سلبياً أم إيجابياً، ومن بين الأحكام التي تناولتها مراعاة الخصوصية الفردية والأسرية . انتهاك الخصوصية      لا شك أن انتهاك الخصوصية يدل على مستوى عال من تدني الوعي الاجتماعي، وكثير من ال ....اقرأ المزيد

  بينا في المقال السابق الموقف من الخلاف وأنواعه؛ وفي هذه الحلقة نتناول الموقف من المخالف وهو الذي وقع منه الخلاف، ولتقريب المسألة وجمع شتاتها فإننا سوف نكتفي بنموذج سُنِّي يعد تحقيقًا عمليا للموقف السُنِّي من المخالف، واختياره ليس لأنه اختص بهذه الخصلة من بين سائر العلماء السُنِّيِّين، ولكن ل ....اقرأ المزيد

  الاختلاف أحد المظاهر الجمالية في هذا الكون الدالة على قدرة الله عز وجل، وهو في البشر طبعي؛ نظرا لطبيعة اللغة وطبيعة البشر، والحياة التي يعيشون؛ فالبشر فيهم الذكر والأنثى، وفيهم من يميل إلى التيسير، وفيهم من يميل إلى التعسير، وفيهم الذكي والغبي، والبليد، وكلٌ مبتلى فيما آتاه الله من القدرات، ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة