أخبار سريعة
الجمعة 15 نوفمبر 2019

مقالات » مقالات الكاتب علاء إبراهيم عبدالحميد

ذكرنا في المقال السابق أن ما يشيعه أهلُ الأهواء من الطَّعن في الصحابةِ، وإسقاط عدالتهم، والتهوين من أقوالهم، وأننا لسنا في حاجة إلى اجتهاداتهم وآرائهم، كان هذا بمزاعمِ التجديد، ودعاوى العقلانيةِ ومواكبةِ التحدِّيات العصرية، وبدأنا بذكر بعض المقدمات في الرد على هؤلاء، وفي هذه الحلقة نستكمل تلك ال ....اقرأ المزيد

  شعارُ أهلِ البدع والضلالات هو استبدال سنَّةٍ بسنَّةٍ وطريقةٍ بطريقة؛ حيث يريدون من الأمَّةِ أن تستبدلَ الذي هو الأدنى بالذي هو خير، يريدونَ مِنها أن تستبدلَ سنَّةَ الضلالة والغواية بسنَّةِ الرشاد والهداية، سنَّةِ النبي - صلى الله عليه وسلم -، وسنةِ أصحابه الكرام وخلفائه الراشدين -رضي الله عن ....اقرأ المزيد

    حينَمَا يسرحُ العقلُ بعيدًا عمَّا خُلقَ له، ويفتِّشُ عن حقولٍ معرفيَّة ليسَت من اختصاصِه، ويغوصُ في بحارٍ لم يُهيَّأ للغَوصِ فيها؛ سينزَلِق في مهاوي الضَّلال بلاشَك، ومن ذلِكَ أن يُدخِلَ الإنسَانُ عقلَه فيما هو من خصَائِصِ الله ومُلكه وَتدبيره؛ فَيُحاكِم أفعالَ الله على ما يمليهِ عقل ....اقرأ المزيد

  ذكرنا في المقال السابق أن الفتوى عظيم خطرها، بالغ أثرها على الأفراد والمجتمعات، وقد حذرنا ربنا -سبحانه- من التقوُّل في دينه بغير علم؛ فقال -تعالى-: {وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمُ الْكَذِبَ هَذَا حَلَالٌ وَهَذَا حَرَامٌ لِتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَ ....اقرأ المزيد

من المعلوم أن إثبات المذاهب عمومًا -في قضية ما، أو مسألة معينة- لا يكون بتتبع الأقوال الشاذة والغريبة – على فرض ثبوتها- وإنما يكون بتوارد الأقوال وتتابعها في طريق مَهْيَع، وسبيل واضح، ونهج مستقيم، ومع وضوح هذا المسلك في إثبات مذاهب العلماء؛ فإن بعض المنتسبين إلى المذهب الأشعري يحاولون تقوية طر ....اقرأ المزيد

من المعلوم أن إثبات المذاهب عمومًا -في قضية ما، أو مسألة معينة- لا يكون بتتبع الأقوال الشاذة والغريبة – على فرض ثبوتها- وإنما يكون بتوارد الأقوال وتتابعها في طريق مَهْيَع، وسبيل واضح، ونهج مستقيم، ومع وضوح هذا المسلك في إثبات مذاهب العلماء؛ فإن بعض المنتسبين إلى المذهب الأشعري يحاولون تقوية طر ....اقرأ المزيد

بينت سورة الحشر صفات جيل النصر المنشود، التي هي صفات الصحابة -رضوان الله عليهم- من المهاجرين والأنصار، السابقين إلى الله ورسوله، الذين قام الإسلام على أكتافهم، ونقلوا إلينا القرآن والسنة غضين طريين كما أنزلا؛ فهم مصابيح الدجى وأعلام الهدى؛ لذلك كان لابد أن نعرف صفات هذا الجيل وواجبنا نحوهم، لعلنا نق ....اقرأ المزيد

استكمالا لرد الشبهات التي شنَّع بها أعداء الإسلام حول حديث: «أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا: لا إله إلا الله»، وقولهم: إن دعوة الإسلام قامت بالسيف، وقلنا: إن هذه الشبهة مفضوحة، ولو أنهم استقرَوا التاريخ الإسلامي منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم  إلى وقتنا المعاصر، مرورًا بما فعله ال ....اقرأ المزيد

  بدا واضحًا في الأزمنة المتأخرة إفلاسُ أعداء الإسلام في تشويه حقيقة الإسلام؛ لذا قرروا – وتبعهم أعوانهم – انتهاز ضعف الأمة وما تمر به من أزمات، فأعادوا صياغة الشبهات القديمة التي ابتدعها أسلافهم، وفشلوا في تحقيق أغراضهم بنشرها؛ رغبة في تحقيق أهدافهم المشؤومة الفاشلة، علَّها تلقى ق ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة