أخبار سريعة
الأحد 17 يناير 2021

مكتبة الفتاوى » الاستشهاد ببعض الآيات والأحاديث في الأمور الدنيوية

نسخة للطباعة

 

- يجوز للإنسان أن يستشهد بالقرآن على الحادثة، لا أن يجعل القرآن بدلا من الكلام، فمثلا إذا قام يلاعب أولاده أو صار يتاجر في ماله فقال: {إَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ} فلا بأس بذلك، لأنه يستشهد بالآية على ما نزلت فيه، وأما إذا جعلها بدلا من الكلام؛ بحيث يعبر بالقرآن عن المعنى الذي يريده، فإن هذا لا يجوز، كهذا الرجل الذي قال: اذكرني عند ربك؛ فإن الآية لم تنزل بهذا، ولا يحل له أن يجعلها بدلا عن كلامه، بل يقول: له اذكرني عند فلان، أو نبه على فلان، أو ما أشبه ذلك، فهذا هو التفصيل في هذه المسألة، إن جعل القرآن بدلا عن الكلام، يعني أنه نوى شيئا أن يتكلم فيه، فجعل القرآن بدلا عنه فهذا حرام، وأما إن استشهد بالقرآن على حادثة وقعت كما جاء في القرآن فلا بأس به.

 

©2015 جميع الحقوق محفوظة