أخبار سريعة
الخميس 24 اكتوبر 2019

مكتبة الفتاوى » متى يصير الولد الصغير محرما؟

نسخة للطباعة

 

- المحرَم لا بد أن يكون مكلَّفًا؛ ليتمكن من الذبِّ عن موليته أو مَن هو مَحرم لها، ويَتسامح بعضُ أهل العلم في المميز إذا نَاهَزَ الاحتلام وقارَبَه وكان نبيهًا، فقد يُتساهل في أمر السنة والسنتين، فيتجاوزون عن ذلك، لاسيما إذا كان نبيهًا غير مغفّل، وإذا لم يكن محرمًا بأن صار سِنُّه أقل من ذلك، يعني دون الحادية عشرة وما أشبه ذلك، فلا شك أنه يُخفف الخلوة، وفي الحقيقة باعتباره موجودًا والخلوةُ إنما تكون إذا خلا الرجل بالمرأة فإنه يرفع الخلوة من جهة، لكن باعتبار كونه يمكن أن يُغرَّ ويُخرَجَ من المكان بطريقة أو بأخرى من حيث لا يَشعر فإنه لا يكفي في رفعها.

©2015 جميع الحقوق محفوظة