أخبار سريعة
السبت 14 ديسمبر 2019

مكتبة الفتاوى » الأسماء الروحانية

نسخة للطباعة

 

- الاستعانة بالجن أو الملائكة والاستغاثة بهم لدفع ضر أو جلب نفع أو للتحصن من شر الجن شرك أكبر يخرج عن ملة الإسلام -والعياذ بالله- سواء كان ذلك بطريق ندائهم أم بكتابة أسمائهم وتعليقها تميمة أو غسلها وشرب الغسول أو نحو ذلك‏,‏ إذا كان يعتقد أن التميمة أو الغسل تجلب له النفع أو تدفع عنه الضر دون الله‏.، وأما كتابة أسماء الله تعالى وتعليقها تميمة فقد أجازه بعض السلف وكرهه بعضهم‏;‏ لعموم النهي عن التمائم واعتبار تعليقها ذريعة إلى تعليق غيرها من التمائم الشركية‏;‏ ولأن تعليقها يعرضها للأوساخ والأقذار، وفي ذلك امتهان لها‏,‏ وهذا هو الصواب‏.

 

©2015 جميع الحقوق محفوظة