أخبار سريعة
الثلاثاء 25 يناير 2022

مكتبة الفتاوى » الصلاة

      - إذا قلت الله أكبر بدل سمع الله لمن حمده سهوا فإنك تسجد للسهو؛ لأنك تركت واجبا من واجبات الصلاة سهوا، إذا كنت إماما أو منفردا أو مسبوقا بركعة من الصلاة أو أكثر، أما إن كنت مأموما من أول الصلاة فليس عليك سجود سهو في مثل هذا الأمر بل يتحمله عنك الإمام.   ....اقرأ المزيد

نسيان الجهر بالقراءة

      - السنة الجهر بالفاتحة وما يقرأ معها من القرآن في الركعتين الأوليين من المغرب والعشاء وفي صلاة الفجر لفعل النبي -[-، لكن لو نسيت الجهر بالقراءة في الركعة الأولى فاجهر في الركعة الثانية ولا يلزمك سجود السهو لنسيانك الجهر في الركعة الأولى.   ....اقرأ المزيد

مدافعة الأخبثين

  - لا يجوز للمصلي أن يدخل في الصلاة وهو يدافع الغائط أو البول لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: «لا صلاة بحضرة الطعام ولا وهو يدافعه الأخبثان» أخرجه مسلم في صحيحه، والحكمة في ذلك -والله أعلم- أن ذلك يمنع الخشوع في الصلاة، لكن لو صلى وهو كذلك فإن صلاته صحيحة لكنها ناقصة غير كاملة ....اقرأ المزيد

    - الحديث لا يدل على أن كل فعل يكون واجباً؛ لأن مما فعله الرسول - صلى الله عليه وسلم - ما ليس بواجب وإنما هو من الأمور التي إذا وجدت في الصلاة لا تؤثر فيها ولا تبطلها، وإنما هي من الأمور المستحبة ومن السنن، والإنسان يحرص على الواجبات والمستحبات، لكن لا يقال: إن كل ما فعل ....اقرأ المزيد

  - صلاة الاستخارة في الأمور التي يشتبه عليك أمرها، هل من المصلحة فعلها أو تركها؟ هذا محل الاستخارة، أما الشيء المعروف أنه طيب ما فيه استخارة، هل تصلي أو لا تصلي ما فيه استخارة، الصلاة فريضة مطلوبة مشروعة، كذلك الزكاة، الصيام، الحج، صيام الاثنين، وصوم الخميس ما فيه استخارة هي من السنن المعروفة ....اقرأ المزيد

  - لا حرج أن تصلي المرأة على الجنازة، سواء صلت عليها في المسجد مع الناس، أم صلت عليها في بيت الجنازة؛ لأن النساء لا يمنعن من الصلاة على الميت، وإنما يمنعن من زيارة القبور، فإن النبي - صلى الله عليه وسلم -: «لعن زائرات القبور والمتخذين عليها المساجد والسرج» هذا إن قصدت الزيارة، أما ....اقرأ المزيد

    - إذا دخل المسبوق مع الإمام وعلى الإمام سهو، إن سجد الإمام قبل السلام فهو بالضرورة سيتابع، وإن سجد بعد السلام فإنه لا يتابعه يقوم ليقضي ما فاته، فإذا انتهى من صلاته فإن كان قد أدرك الإمام في سهو وجب عليه أن يسجد للسهو بعد السلام، وإن كان الإمام قد سها قبل أن يدخل معه هذا المسبوق فلا ....اقرأ المزيد

أسباب التهاون في الصلاة

  - أسباب ذلك متعددة كثيرة من أهمها وأعظمها اتباع الشهوات، ولهذا قرن الله -تبارك وتعالى- إضاعة الصلاة باتباع الشهوات فقال -سبحانه-: {فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا (59) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا}، ومن أس ....اقرأ المزيد

  -هذا العمل جهل وخطأ فإن الواجب على المؤمن أن يقيم الصلاة في وقتها بقدر استطاعته قال النبي - صلى الله عليه وسلم - لعمران بن حصين: « صل قائما، فإن لم تستطع فقاعدا، فإن لم تستطع فعلى جنب» وقال الله -تعالى- في القرآن: {وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم ....اقرأ المزيد

  - إذا كان تأخر لعذر فله أجر الجماعة، وإن كان لم يدرك الصلاة إن تأخر لعذر شرعي يعني أراد الصلاة فحال بينه وبينها حائل مثل: مدافعة الأخبثين أو ما أشبه ذلك، يكون له أجر الجماعة، أما من تكاسل ولم يدرك إلا التشهد ما أدرك الجماعة، لا تدرك الجماعة إلا بركعة قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: من ....اقرأ المزيد

  - لا يجوز له أن يصلي في ملابس فيها صور ذوات الأرواح من إنسان أو طيور أو أنعام أو غيرها من ذوات الأرواح، ولا يجوز للمسلم لبسها في غير الصلاة، وتصح صلاة من صلى في ثوب فيه صور مع الإثم في حق من علم الحكم الشرعي، ولا يجوز كتابة اسم الله على الثوب، وكره دخول بيت الخلاء به إلا لحاجة لما في ذلك من ....اقرأ المزيد

  - لا حرج في ذلك، هذا من التعاون على البر والتقوى، الرسول - صلى الله عليه وسلم - أمر برص الصفوف وتسويتها وقال: إن تسويتها من إقامة الصلاة فإذا ساعد بعض المأمومين الإمام فيمن حولهم يلاحظونهم ويأمرونهم بالاستواء والتراص، فهذا كله خير، وهذا من باب التعاون على البر والتقوى ولا نعلم به ب ....اقرأ المزيد

الإطالة في السجدة الأخيرة

  - الإطالة في السجدة الأخيرة ليست من السنة؛ لأن السنة أن تكون أفعال الصلاة متقاربة الركوع والرفع منه والسجود والجلوس بين السجدتين، كما قال ذلك البراء بن عازب - رضي الله عنه - قال: «رمقت الصلاة مع النبي - صلى الله عليه وسلم - فوجدت قيامه فركوعه فسجوده فجلسته ما بين التسليم والانصراف قريب ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة