أخبار سريعة
الجمعة 22 مارس 2019

مكتبة الفتاوى » الصيام

  - هذه الفدية فدية الصيام حكمها حكم الزكاة، لا تُصرف إلا لمسلم؛ فإذا سُلِّمتْ للمسلمين من هؤلاء الأيتام فقط، ونُصَّ عليهم أجزأت؛ لأنها لا تجزئ لكافر، وإذا قيل للمسؤول عنهم: إنها خاصة بالمسلمين؛ لأنها فدية في مقابل ترك الصيام للعجز لكبر السن، أجزأه ذلك. أما الصدقة عليهم عموما فلا مانع منها لل ....اقرأ المزيد

  - ثبت في الحديث عن النبي -عليه الصلاة والسلام- أنه قال: «من مات وعليه صيام صام عنه وليه»(البخاري: 1952)، وإن كان الراجح عند شيخ الإسلام وابن القيم أن هذا خاص بالنذر وأنه لا يتناول ما وجب بأصل الشرع، لكن عموم الحديث يتناول مثل هذا الذي لم يستطع الصيام حتى مات، وإذا لم يوجد من يتبر ....اقرأ المزيد

قضاء صوم النافلة

  - صوم النافلة لا يقضى ولو ترك اختيارًا، إلا أن الأولى بالمسلم المداومة على ما كان يعمله من عمل صالح؛ لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: أحب الأعمال إلى الله ما داوم عليه صاحبه وإن قل فلا قضاء عليك في ذلك، ولا كفارة، علمًا أن ما تركه الإنسان من عمل صالح كان يعمله لمرض أو عجز أو سفر ونحو ذلك ي ....اقرأ المزيد

  - يسن صيام يومي الاثنين والخميس؛ فقد روى أبو داود عن أسامة بن زيد -رضي الله عنهما-:  أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصوم الاثنين والخميس؛ فسئل عن ذلك فقال: «إن أعمال الناس تعرض يوم الاثنين ويوم الخميس، وفي لفظ:  فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم»؛ فدل الحديث على أن ....اقرأ المزيد

حكم صيام محرم

  - شهر محرم مشروع صيامه وشعبان كذلك، وأما عشر ذي الحجة الأواخر فليس هناك دليل عليه، لكن لو صامها دون اعتقاد أنها خاصة أو أن لها خصوصية معينة فلا بأس. أما شهر الله المحرم فقد قال الرسول - صلى الله عليه وسلم -: أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم. فإذا صامه كله فهو طيب أو صام التاسع ....اقرأ المزيد

صيام التطوع بنيتين

  - لا يجوز صيام التطوع بنيتين، نية القضاء ونية السنة، والأفضل للمسافر سفر قصر أن يفطر، ولكنه لو صام أجزأه، والأفضل لمن يشق عليه الصوم مشقة فادحة لمرضه أن يفطر، وإن علم أو غلب على ظنه أن يصيبه ضرر، أو هلاك بصومه، وجب عليه الفطر، دفعًا للحرج والضرر، وعلى كل من المسافر والمريض قضاء صيام ما أفطره ....اقرأ المزيد

تقديم القضاء على صوم الست

-  قد اختلف العلماء في ذلك، والصواب أن المشروع تقديم القضاء على صوم الست وغيرها من صيام النفل؛ لقول النبي[: صحيح مسلم الصيام (1164)، سنن الترمذي الصوم (759) ، سنن أبو داود الصوم (2433)، سنن ابن ماجه الصيام (1716)، مسند أحمد بن حنبل (5/417) ، سنن الدارمي الصوم (1754). من صام رمضان ثم أتبعه ستًّا ....اقرأ المزيد

  - ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:  «من صام رمضان ثم أتبعه ستًّا من شوال كان كصيام الدهر»، (أخرجه الإمام مسلم في الصحيح)، وهذه الأيام ليست معينة من الشهر، بل يختارها المؤمن من جميع الشهر؛ فإذا شاء صامها في أوله، أو في أثنائه، أو في آخره، وإن شاء فرقها، ....اقرأ المزيد

قضاء رمضان في مكة

- لا يبالي بأولاده ولا ببناته ولا بأهله، يتسكعون في الأسواق، وتحصل منهم الفتنة، وتحصل بهم الفتنة، ولا يهتم بشيء من ذلك، وتجده عاكفاً في المسجد الحرام، سبحان الله! تفعل شيئاً مستحبًّا وتدع شيئاً واجباً، هذا آثم بلا شك، وإثمه أكثر من أجره؛ لأنه ضيع واجباً، والواجب إذا ضيعه الإنسان يأثم به، والمستحب إذ ....اقرأ المزيد

-  ينبغي أن يعلم أن الأحكام الشرعية إنما تؤخذ عن الله وعن رسوله صلى الله عليه وسلم، لا عن آراء الناس؛ فالأحكام التي يحكم بها على العباد في كفر، أو إيمان، أو طاعة، أو معصية، إنما تؤخذ عن الله وعن رسوله صلى الله عليه وسلم؛ فمن ترك الصلاة، فقد حكم عليه الرسول صلى الله عليه وسلم  ....اقرأ المزيد

  - عليك أن تبقى مع أهل بلدك؛ فإن صاموا فصم معهم، وإن أفطروا فأفطر معهم؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : «الصوم يوم تصومون، والفطر يوم تفطرون، والأضحى يوم تضحون»؛ ولأن الخلاف شر؛ فالواجب عليك أن تكون مع أهل بلدك، فإذا أفطر المسلمون في بلدك فأفطر معهم، وإذا صاموا فصم معهم.   & ....اقرأ المزيد

- الذي نرى أن المأموم لا يحمل المصحف إلا للضرورة إلى ذلك، مثل أن يقول الإمام لأحد من الناس: أنا لا أضبط القراءة فأريد أن تكون خلفي تتابعني في المصحف، فإذا أخطأت ترد على، أما فيما عدا ذلك فإنه أمر لا ينبغي؛ لما فيها من انشغال الذهن والعمل الذي لا داعي له، وفوات السنة بوضع اليد اليمنى على اليسرى فوق ا ....اقرأ المزيد

   - إن مات وعليه قضاء من رمضان فإنه يصوم عنه وليه وهو قريبه أو وارثه، لحديث عائشة -رضي الله عنها- أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «من مات وعليه صيام صام عنه وليه» فإن لم يصم وليه أطعم عنه عن كل يوم مسكيناً.   ....اقرأ المزيد

  - نعم، بينهما فوارق عظيمة القضاء كما قلت آنفاً موسع إلى رمضان الثاني، والأداء مضيق لابد أن يكون في شهر رمضان. ثانياً: الأداء تجب الكفارة في الجماع فيه، والقضاء لا تجب الكفارة في الجماع فيه، ثالثاً: الأداء إذا أفطر الإنسان في أثناء النهار بلا عذر فسد صومه، ولكن يلزمه الإمساك بقية اليوم احترام ....اقرأ المزيد

  - من رأى صائماً يأكل فليذكره؛ لأن هذا من باب التعاون على البر والتقوى، كما لو رأى الإنسان شخصاً مصلياً إلى غير القبلة، أو رأى شخصاً يريد أن يتوضأ بماء نجس وما أشبه ذلك، فإنه يجب عليه تبيين الأمر له، والصائم وإن كان معذوراً لنسيانه لكن أخاه الذي يعلم بالحال يجب عليه أن يذكره، ولعل هذا يؤخذ أي ....اقرأ المزيد

حكم صيام المعتمر

  - حكم صيامه أنه لا بأس به،  المسافر إذا لم يشق عليه الصوم فالأفضل أن يصوم، وإن أفطر فلا حرج عليه، وإذا كان هذا المعتمر يقول: إن بقيت صائماً شق عليّ أداء نسك العمرة، فأنا بين أمرين:      إما أن أؤخر أداء أعمال العمرة إلى ما بعد غروب الشمس وأبقى صائماً، وإما أن أفطر وأؤدي ....اقرأ المزيد

  - لا بأس أن يغوص الصائم في الماء أو يعوم فيه بقصد السباحة؛ لأن ذلك ليس من المفطرات، والأصل الحل حتى يقوم دليل على الكراهة أو على التحريم، وليس هناك دليل على التحريم ولا على الكراهة، وإنما كرهه بعض أهل العلم خوفاً من أن يدخل إلى حلقه شيء وهو لا يشعر به. ....اقرأ المزيد

حكم من يأكل أثناء الأذان

  - حكم هذا الأكل الذي يكون في أثناء الأذان حسب أذان المؤذن، فإن كان لا يؤذن إلا بعد أن يتيقن طلوع الفجر، فإن الواجب الإمساك من حين أن يؤذن، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: «كلوا واشربوا حتى يؤذن ابن أم مكتوم»، وإن كان لا يتيقن طلوع الفجر، فالأولى أن يمسك إذا أذن، وله أن يأكل حت ....اقرأ المزيد

  - إذا انتقل الإنسان من بلد إسلامي إلى بلد إسلامي وتأخر إفطار البلد الذي انتقل إليه، فإنه يبقى معهم حتى يفطروا؛ لأن الصوم يوم يصوم الناس، والفطر يوم يفطر الناس، والأضحى يوم يضحي الناس، فهو كما لو سافر إلى بلد تأخر فيه غروب الشمس، فإنه قد يزيد عن اليوم المعتاد ساعتين أو ثلاثاً أو أكثر، ولأنه إ ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة