أخبار سريعة
الأحد 17 فبراير 2019

مكتبة الفتاوى » الحديث و علومه

أنواع الخلود في النار

  - نعم صح عن النبي صلى الله عليه وسلم ، أنه يعذب بما قتل به نفسه، ولكن الخلود خلودان، ينبغي أن يعلم أيها الإخوة؛ لأن هذه المسائل خافية على الناس، الخلود في النار خلودان: خلود دائم أبدًا؛ فهذا للكفار -نعوذ بالله-، لا يخرجون منها أبداً، كما قال -جل وعلا-: {كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُ ....اقرأ المزيد

  - المراد بالأمة في هذا الحديث: أمة الإِجابة، وأنها تنقسم ثلاثًا وسبعين، ثنتان وسبعون منها منحرفة مبتدعة بدعًا لا تخرج بها من ملة الإِسلام؛ فتعذب ببدعتها وانحرافها، إلاَّ من عفا الله عنه وغفر له ومآلها الجنة، والفرقة الواحدة الناجية هي أهل السنة والجماعة الذين استنوا سنة النبي صلى الله ع ....اقرأ المزيد

  - لا يعد من أدرك مع الإمام التشهد الأخير من الصلاة مدركا للجماعة، لكن له ثواب بقدر ما أدرك مع الإمام من الصلاة وإنما يعد مدركا للجماعة من أدرك مع الإمام ركعة على الأقل لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -:  من أدرك ركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة  والأفضل له أن يدخل مع الإمام؛ لعموم حد ....اقرأ المزيد

  - أخرج الترمذي وغيره عن أنس - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:  إذا أراد الله بعبد خيرًا استعمله، فقيل: كيف يستعمله يا رسول الله؟ قال: يوفقه لعمل صالح قبل الموت وقال الترمذي: حديث حسن صحيح. وهذا الحديث يدل على أن الأعمال بالخواتيم، وأنه يجب على المسلم ....اقرأ المزيد

  - الحديث المذكور حديث صحيح مروي في دواوين السنة المشهورة، وله ألفاظ متقاربة ومعناها واحد، فاللفظ المذكور رواه الإمام أحمد في (مسنده)، وروى البخاري ومسلم من حديث علي - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال:  «لا طاعة لبشر في معصية الله، إنما الطاعة في المعروف». ....اقرأ المزيد

المقصود بالهجرة

  - الهجرة هي: الخروج من بلد الكفر إلى بلد الإسلام، وهي واجبة، قال -تعالى-: {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ} إلى قوله: {فَأُولَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءَتْ مَصِيرًا}، قال ابن كثير على هذه الآية: هذه الآية الكريمة عامة في كل من أق ....اقرأ المزيد

لا ضرر ولا ضرار

- نهى النبي صلى الله عليه وسلم المكلف أن يضر نفسه أو يضر غيره، ففيه دلالة على منع الإِنسان من التعدي على نفسه أو غيره، وهذا الحديث وإن كان فيه مقال إلاَّ أنه جاء من طرق يقوي بعضها بعضًا، وله شواهد فينهض إلى درجة الحسن لغيره، ويصلح للاستدلال به، ونوصيك بمراجعة كتاب (جامع العلوم والحكم) للحافظ ابن رجب ....اقرأ المزيد

  - الحديث عن عمر - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «لو أنكم توكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصًا، وتروح بطانًا» رواه الإِمام أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجه وابن حبان والحاكم، وقال الترمذي: حسن صحيح.      حقيقة التوكل هو ص ....اقرأ المزيد

  - معنى بدأ الإِسلام غريبًا: غربته بغربة أهله؛ حيث دعا النبي صلى الله عليه وسلم إلى الإِسلام سرًّا، فآمنت به زوجته خديجة -رضي الله عنها-، وآمن به أبو بكر الصديق - رضي الله عنه -، كما آمن به مولاه زيد - رضي الله عنه -، ثم أخذ يعرض الإِسلام على من يثق به؛ فآمن به من آمن حتى زالت الغربة، وانتشر ....اقرأ المزيد

    - هذا الحديث صحيح وهو قوله صلى الله عليه وسلم : «إن لله ملائكة سياحين يلتمسون مجالس الذكر، فإذا وجدوها تنادوا هلمُّوا إلى حاجتكم فيحيطون بهم إلى عنان السماء، ويسمعون منهم أذكارهم وأعمالهم الطيبة، ثم إذا عرجوا سألهم الله عما وجدوا، وهو أعلم -سبحانه وتعالى-؛ فيخبرونه بما شاهدوا&r ....اقرأ المزيد

  - هذا الحديث صحيح، رواه الشيخان البخاري ومسلم في الصحيحين، من حديث ابن عمر -رضي الله عنهما- قال: سمعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم  يقول: «أمرت أن أقاتل الناس حتى...» الحديث، وهذا على ظاهره، فإن من أتى بالشهادتين وهو لا يأتي بهما قبل ذلك، وأقام الصلاة، وآتى الزكاة ....اقرأ المزيد

التوفيق بين حديثين

  - لا منافاة عند أهل العلم بين هذا وذاك وكلاهما قاله النبي صلى الله عليه وسلم؛ حيث قال: «لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر ولا نوء ولا غول»، وذلك نفي لما يعتقده أهل الجاهلية من أن الأمراض كالجرب تعدي بطبعها، وأن من خالط المريض أصابه ما أصاب المريض وهذا باطل، بل ذلك بقدر الله ....اقرأ المزيد

كيف أنزل الحديث؟

- فقد أنزل الله القرآن الكريم على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم بواسطة أشرف الملائكة وهو جبرائيل -عليه الصلاة والسلام-، كما قال الله -عز وجل- في سورة الشعراء: {وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُ ....اقرأ المزيد

- فسر العلماء -رحمهم الله- الرقم بأمرين: أحدهما: إنه الصورة التي تكون في البسط ونحوها؛ مما يداس ويمتهن كالوسائد؛ فهذا معفوٌ عنه؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم  عفا عنه، والمقصود: العفو عن استعماله، أما التصوير فلا يجوز. - والثاني: إنه النقوش التي تكون في الثياب من غير الصور؛ فإن النقوش في الثي ....اقرأ المزيد

- الحديث المذكور صحيح، ولكنه محمول عند أهل العلم على كون الرجال ليس بينهم وبين النساء حائل، أما إذا كن مستورات عن الرجال فخير صفوفهن أولها، وعليهن إتمام الصفوف الأول فالأول وسد الفرج كالرجال لعموم الأحاديث الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك. وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه. ....اقرأ المزيد

الملائكة السيارة

- هذا الحديث صحيح وهو قوله صلى الله عليه وسلم: «إن لله ملائكة سياحين يلتمسون مجالس الذكر فإذا وجدوها تنادوا هَلِمُّوا إلى حاجتكم؛ فيحيطون بهم إلى عنان السماء، ويسمعون منهم أذكارهم وأعمالهم الطيبة، ثم إذا عرجوا سألهم الله عما وجدوا وهو أعلم -سبحانه وتعالى- فيخبرونه بما شاهدوا»، ولا حجة في ....اقرأ المزيد

حديث: «اختلاف أمتي رحمة»

- ليس بصحيح هذا من كلام بعض السلف من كلام القاسم بن محمد في اختلاف أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم - قال: ما أظنه إلا رحمة، وليس بحديث.   ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة