أخبار سريعة
الأحد 20 يناير 2019

مكتبة الفتاوى

  - الحديث المذكور حديث صحيح مروي في دواوين السنة المشهورة، وله ألفاظ متقاربة ومعناها واحد، فاللفظ المذكور رواه الإمام أحمد في (مسنده)، وروى البخاري ومسلم من حديث علي - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال:  «لا طاعة لبشر في معصية الله، إنما الطاعة في المعروف». ....اقرأ المزيد

- لا يجوز تفسير القرآن إلا لأهل العلم العارفين بطرق التفسير، ولا يجوز تفسير القرآن بالجهل والهوى ؛ لقوله -صلى الله عليه وسلم -:  من قال في القرآن بغير علم فليتبوأ مقعده من النار . رواه الترمذي. وفهم النص خاص بأهل العلم، ليس لكل أحد أن يعتمد على فهمه وهو جاهل؛ لأن هذا من القول على الله بلا علم، ....اقرأ المزيد

- الواجب على المسلم أن يعمل العمل مخلصًا لله فيه، مقتديًا بالنبي - صلى الله عليه وسلم -، يرجو ما عند الله من الأجر والثواب في الدار الآخرة، فلا يجوز أن يعمل العمل لأجل الناس وثنائهم، كما أنه لا يحل له ترك العمل خشية الناس؛ فإن ذلك عجز ومنقصة، وعليه أن يحذر من الرياء؛ لأن الرياء يحبط العمل الذي خالطه ....اقرأ المزيد

   - الزيارة للمسجد النبوي سنة وليست واجبة، وليس لها تعلق بالحج، بل السنة أن يزار المسجد النبوي في جميع السنة، ولا يختص ذلك بوقت الحج؛ لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: «لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجدي هذا، والمسجد الأقصى». متفق عليه. ولقوله ....اقرأ المزيد

  - إن كان قصدك من حلفك بالحرام منعها من دخول بيت خالها ثم دخلت فعليك كفارة يمين، وهي: إطعام عشرة مساكين من أوسط طعامكم، أو كسوتهم أو تحرير رقبة، فإن لم تجد فصم ثلاثة أيام، وإن كان قصدك أنها تكون عليك حرامًا كأمك فعليك كفارة ظهار قبل أن تقربها، وهي: عتق رقبة، فإن لم تجد فصم شهرين متتابعين، فإن ....اقرأ المزيد

  - لا بأس بدخول من فاتته صلاة الجماعة مع من قام يقضي ما فاته بعد سلام الإمام إذا لم يجد من يصلي معه؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يصلي من الليل، فجاء ابن عباس فدخل معه، ولأجل الحصول على صلاة الجماعة. ....اقرأ المزيد

  - شهر محرم مشروع صيامه وشعبان كذلك، وأما عشر ذي الحجة الأواخر فليس هناك دليل عليه، لكن لو صامها دون اعتقاد أنها خاصة أو أن لها خصوصية معينة فلا بأس. أما شهر الله المحرم فقد قال الرسول - صلى الله عليه وسلم -: أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم. فإذا صامه كله فهو طيب أو صام التاسع ....اقرأ المزيد

  - يحرم الكذب مطلقا، إلا ما استثناه الشارع، وليس ما ذكر منها؛ لعموم الأدلة كقوله -تعالى-: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ}، وفـي (الصحيحين) وغيرهما، عن عبدالله بن مسعود - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: «عليكم بالصد ....اقرأ المزيد

  - الهجرة هي: الخروج من بلد الكفر إلى بلد الإسلام، وهي واجبة، قال -تعالى-: {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ} إلى قوله: {فَأُولَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءَتْ مَصِيرًا}، قال ابن كثير على هذه الآية: هذه الآية الكريمة عامة في كل من أق ....اقرأ المزيد

- نهى النبي صلى الله عليه وسلم المكلف أن يضر نفسه أو يضر غيره، ففيه دلالة على منع الإِنسان من التعدي على نفسه أو غيره، وهذا الحديث وإن كان فيه مقال إلاَّ أنه جاء من طرق يقوي بعضها بعضًا، وله شواهد فينهض إلى درجة الحسن لغيره، ويصلح للاستدلال به، ونوصيك بمراجعة كتاب (جامع العلوم والحكم) للحافظ ابن رجب ....اقرأ المزيد

  - حق الحاكم الشرعي السمع والطاعة له بالمعروف في العسر واليسر والمنشط والمكره، ولو على أثرة على الرعية، وحقه النصح له وشد أزره وعونه على الخير، ففي الصحيحين من حديث ابن عمر -رضي الله عنهما-، أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «على المرء المسلم السمع والطاعة فيما أحب وكره إلا ....اقرأ المزيد

  - لا يشترط لصحة التوبة أن تصلي ركعتين، وإنما يشترط الإقلاع عن الذنب والعزم ألا تعود إليه، والندم على ما فـات، والتخلص من حقوق الخلق، والله يتوب علينا وعليك، ولكـن من تطهر وصلى ركعتين ثم تاب إلى الله -سبحانه- بالندم على ما مضى والإقلاع عن ذلك والعزم الصادق ألا يعود فيه كان ذلك أكمل وأقرب إلى ....اقرأ المزيد

  - خروج الموظف أثناء عمله للبيع والشراء لا يجوز، سواء أذن له من قبل المسؤول عن عمله أم لا؛ لما في ذلك من أمر مخالفة ولاة الأمر بمنع ذلك، ولما فيه من إضاعة عمله الذي أؤتمن عليه؛ مما يترتب عليه إضاعة حقوق المسلمين المرتبطين بعمله، والإخلال بالقيام به على أكمل وجه، وقد روى أبو يعلى والعسكري عن ع ....اقرأ المزيد

  - الحديث عن عمر - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «لو أنكم توكلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصًا، وتروح بطانًا» رواه الإِمام أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجه وابن حبان والحاكم، وقال الترمذي: حسن صحيح.      حقيقة التوكل هو ص ....اقرأ المزيد

  - حقيقة الإِسلام جاءت في جواب الرسول صلى الله عليه وسلم لجبريل -عليه الصلاة والسلام -حينما سأله عن الإِسلام فقال: «الإِسلام: أن تشهد أن لا إله إلاَّ الله وأن محمدًا رسول الله، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصوم رمضان، وتحج البيت إن استطعت إليه سبيلاً» ويدخل في ذلك الإِيمان بالله و ....اقرأ المزيد

  - معنى بدأ الإِسلام غريبًا: غربته بغربة أهله؛ حيث دعا النبي صلى الله عليه وسلم إلى الإِسلام سرًّا، فآمنت به زوجته خديجة -رضي الله عنها-، وآمن به أبو بكر الصديق - رضي الله عنه -، كما آمن به مولاه زيد - رضي الله عنه -، ثم أخذ يعرض الإِسلام على من يثق به؛ فآمن به من آمن حتى زالت الغربة، وانتشر ....اقرأ المزيد

    - إذا أردت السفر بالطائرة من المدينة إلى مكة للعمرة فإنه يشرع لك أن تغتسل وتتوضأ وضوء الصلاة، وتلبس إحرامك، وبعد إقلاع الطائرة من المطار تلبي بالعمرة، وذلك قبل مجاوزة ميقات أهل المدينة، وهو: آبار علي .   ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة