أخبار سريعة
الأربعاء 26 يونيو 2019

مكتبة الفتاوى » المفتي عبدالعزيز بن عبدالله ابن محمد آل الشيخ

حشمــة المــــرأة

- ينبغي للمسلمة أن تتقي الله في لباسها، وأن يكون لباسها لباساً ساتراً، وليس شفافاً ويكون فضفاضاً، وتتقي الله فيما تلبس، وتحذر سواء خرجت للرجال، أم للمجتمعات النسائية، فربما تُصاب بعين ما من عيون الحاسدات والحاقدات؛ فالتستر والتحشّم من أسباب وقارها وهيبة الناس لها، وعدم جرأة الفسّاق والأراذل عليها&mi ....اقرأ المزيد

الدعاء للمسافر

- لا أعلم نصاً يدل على مشروعية ذلك، إنما شرع الدعاء للمسافر وعند دخول المنزل، لكن رفع اليدين لا أعلم ما يدل على استحبابه· والله أعلم. ....اقرأ المزيد

- لا شك أنه قد يضطر الإنسان إلى السفر لطلب المعيشة، لكن ينبغي مع هذا ألا ينسى أهله في الإجازة الرسمية التي يُمنحها العامل، فيزورهم على قدر استطاعته، ولا يضيِّع ما يصدّ عنهم سنة أو سنتين، بل إذا مضت سنة أخذ الإجازة المعروفة وقضاها مع أهله فذلك الواجب عليه· ....اقرأ المزيد

- الجمعة لا يدركها المسبوق إلا إذا أدرك ركعة كاملة مع الإمام، وذلك بأن يدرك ركوع تلك الركعة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : «من أدرك من الصلاة ركعة فقد أدرك الصلاة». أخرجه الشيخان وغيرهما من أهل السنن وغيرهم· وفي لفظ النسائي: «من أدرك ركعة من الجمعة فقد أدرك الصلاة»، ....اقرأ المزيد

خصوصية الصلوات الخمس

- يقول العلماء – رحمهم الله -: إن الصلوات الخمس لها خصوصية بين سائر الأركان الثلاثة، الصوم إنما يجب في كل عام، ومن استطاع وإلا صام من أيام أُخر، وإن عجز أطعم، والزكاة إنما تجب على مالك النصاب الزكوي الماضي عليه الحول، في العام مرة، والحج إنما يجب في العمر مرة على من استطاعه، أما الصلوات الخمس؛ ....اقرأ المزيد

تارك الجمعة

- الجمعة من نعم الله علينا، وهي مما خصَّ الله به هذه الأمة المحمدية وأضل عنها اليهود والنصارى؛ فهي نعمة من الله على هذه الأمة، فينبغي لنا أن نشكر الله على هذه النعمة، ونُثني عليه، ونحمده أن اختارها لنا وخصَّنا بها، ومنَّ علينا بالفضل العظيم فيها، فلا ينبغي لمسلمٍ عنده إيمانٌ حق أن يتخلَّى عن الجمعة، ....اقرأ المزيد

صلاح القلوب بالاستقامة

- الشاب الذي يريد التعفف عن الشهوات واتباع الحق عليه بالسير على      الطريق المستقيم على الاستقامة على طاعة الله بامتثال الأوامر واجتناب النواهي اسمع الله يقول: {فَأَمَّا مَن طَغَى (37) وَآثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا(38) فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَى (39) وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَ ....اقرأ المزيد

-  يرتكب الإنسان معصية وهو يعلم لكن هذا من جهل الإنسان، فإن الجهل الذي يسيطر على قلبه وقت ممارسة المعصية فينسيه عقاب الله وينسيه وعيد الله قال الله تعالى: {نَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ} (النساء: 17)، فوصفهم بالجهالة وإن كانوا عالمين بها، لكن وقت م ....اقرأ المزيد

  - التحريق بالنار معصية ومحرم، يقول النبي صلى الله عليه وسلم : «وإن النار لا يعذب بها إلا الله»، أخرجه البخاري، فما فعلته هذه الأخت معصية يجب عليها أن تتوب إلى الله منها؛ فإنها أولاً عذبت أخاها بالنار والتعذيب بالنار محرم، ثم هي آذت أخاها وأيضا آلمت والدتها وهذا نوع من العقوق، فعل ....اقرأ المزيد

- الحقيقة في هذا تكلف، وفيه إنفاق للمال في غير سبيله، وينبغي للنساء أن يحرصن على أن تكون هذه الأمور تتولاها المرأة بنفسها، ولا ينبغي لها أن تذهب إلى هذه الأماكن، فإنها أماكن استغلال، وربما يقع محظور من التشبه بغير المسلمات والافتتان بما يعرض لها من منكرات، هذا إذا كان يتولى ذلك امرأة· أما إذا ....اقرأ المزيد

ما أصابكم ابتلاء من الله

- أولاً: عليكم بالتحصن بالإيمان باللَّه وقوة اليقين به سبحانه، وانصراف القلب بكليته لربه، والانطراح بين يديه، والإلحاح بالدعاء عليه، والاستعاذة به من شر كل ذي شر، والإكثار من الذكر والدعاء وتلاوة القرآن عن تدبر ويقين· فإنمن فعل هذا زال عنه ما يجد بإذن اللَّه، فإن الجن خلق من خلق اللَّه تحت مل ....اقرأ المزيد

- لا شك أن الاستماع فيه خير، ولكن فضل القراءة أكثر، وقد ورد الفضل في القراءة؛ فقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: «مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن كمثل الأترجة طعمها طيب وريحها طيب···». متفق عليه. ولهما أيضا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «الماهر بال ....اقرأ المزيد

-  هذا الخبر أخرجه أبو نعيم في الحلية عن الحسين بن زياد قال: أخذ الفضيل بن عياض بيدي فقال: يا حسين ينزل الله كل ليلة إلى سماء الدنيا، فيقول الرب: من ادَّعى محبتي إذا جنّه الليل نام عني، أليس كل حبيب يحب خلوة حبيبه؟!، ها أنذا مطلع على أحبائي إذا جنّهم الليل مثلت نفسي بين أعينهم فخاطبوني على ال ....اقرأ المزيد

  - تحقيق التوحيد درجة عالية، من حقق التوحيد دخل الجنة بغير حساب ولا عذاب، تحقيق التوحيد تصفيته من الشرك الأكبر والأصغر ومن المعاصي، ويكون الإنسان خالصا ليس عليه أي مؤاخذة شرعية فهذا مقام صعب، وقل من يسلم من الناس من الشرك. ....اقرأ المزيد

  - لا يعيد الصلاة، لكن ليس له فيها ثواب إلا بقدر ما حضر قلبه فيها، ولا ينبغي أن يصلي الإنسان ويخرج بدون ثواب وأجر؛ لأنه مشغول فيها من أولها إلى آخرها وقلبه خارج عن الصلاة فلا يؤجر عليها، وإذا حضر قلبه في بعضها يؤجر بقدر ما حضر فعلى الإنسان أن يقدم على صلاته، وأن يستعيذ من الشيطان الرجيم في بد ....اقرأ المزيد

  - لا بأس أن يقرأ إذا كان عليه حدث أصغر ولم يتوضأ إذا كان ذلك عن ظهر قلب يعني غيبا، وإذا كان يقرأ من المصحف فإنه لا يقرؤه مباشرة لقوله صلى الله عليه وسلم : «لا يمس القرآن إلا طاهر»، لكن إذا قرأ من وراء حائل فلا بأس في ذلك، وبالنسبة للسؤال الثاني: لا بأس في ذلك لأن هذا ليس بمصحف وا ....اقرأ المزيد

الزواج في الخارج

  - الأولى أن يتزوج من بلاده فإن هذا أدعى للسكن والاستقرار وهما مقصدان مهمان في النكاح، أما الزواج الذي يكون مقدرا بمدة فهذا زواج متعة محرم لا يجوز الإقدام عليه، وكذلك الزواج الذي تنتفي فيه بعض شروط النكاح من رضا الزوج والزوجة ووجود الولي ونحو ذلك؛ فهذا النكاح يعد باطلا محرما، وعلى الإنسان أن ....اقرأ المزيد

-علم الغيب لا يعمله إلا الله {قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ ۚ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ} (النمل:65)، ومدعي علم الغيب كافر؛ لأنه مكذب لله لإخباره أن علم الغيب عنده وهو مكذب لله ولو كان من أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وحق أهل ....اقرأ المزيد

  - لا تجوز؛ لأنها قد تصادف شيئاً، فيغتر بها ويظنها حقا، عليه أن يفوّض أمره إلى الله ويتوكل على الله ويقوّي ثقته بالله، الله قادر على أن يطعلنا على أمورنا لكن له الحكمة في إخفاء أمور العباد. ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة