أخبار سريعة
الأحد 16 ديسمبر 2018

مكتبة الفتاوى » المفتي اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

مدة التعزية

  - التعزية مشروعة، وفيها تعاون على الصبر على المصيبة، ولكن الجلوس للتعزية على الصفة المذكورة واتخاذ ذلك عادة لم يكن من عمل النبي صلى الله عليه وسلم ، ولم يكن من عمل أصحابه؛ فما اعتاده الناس من الجلوس للتعزية حتى ظنوه دينًا وأنفقوا فيه الأموال الطائلة، وقد تكون التركة ليتامى، وعطلوا فيه مصالحه ....اقرأ المزيد

  - قراءة الفاتحة عند العهد لا أصل لها، والعهد إذا كان على فعل شيء مباح يجب الوفاء به؛ لقوله -تعالى-: {وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْئُولا}، وقوله -تعالى-: {وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ}، وقوله - صلى الله عليه وسلم -: «آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب، وإ ....اقرأ المزيد

أعمال الدفاع المدني

  - كل عمل فيه نفع للمسلمين بجلب مصلحة لهم أو دفع مضرة عنهم ففيه أجر عظيم لمن صلحت نيته، وأخلص في عمله، ونرجو أن يكون من المرابطة في سبيل الله. الفتوى رقم ( 19773 ) ....اقرأ المزيد

المسح على الجوربين

  - في المسح على الجوربين في الوضوء خلاف بين الفقهاء؛ فمنهم من منعه، ومنهم من أجازه، والصحيح أنه جائز إذا لبسهما على طهارة، وكانا ساترين للقدمين والكعبين، لمدة يوم وليلة للمقيم، وثلاثة أيام للمسافر، إلى غير ذلك من شروط المسح التي دلت عليها الأحاديث الصحيحة؛ لما ثبت عن المغيرة بن شعبة رضي الله ....اقرأ المزيد

  - يسن صيام يومي الاثنين والخميس؛ فقد روى أبو داود عن أسامة بن زيد -رضي الله عنهما-:  أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصوم الاثنين والخميس؛ فسئل عن ذلك فقال: «إن أعمال الناس تعرض يوم الاثنين ويوم الخميس، وفي لفظ:  فأحب أن يعرض عملي وأنا صائم»؛ فدل الحديث على أن ....اقرأ المزيد

  - إذا كان الواقع كما ذكر في السؤال من أن الزكاة دفعت على الوجه المشروع، دون تحيل بها على الإعانة التي تدفعها الدولة للمنتجين، جاز لمن وصل إليه إعانة أن يحج منها، وأن يزكي ماله النقدي في العام المقبل منها، ولا حرج في ذلك. ....اقرأ المزيد

  - أمر الله بالإِكثار من ذكره، قال -تعالى-:  {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا (41) وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلا}، وبيَّن -سبحانه- أن القلوب تطمئن بذكره؛ فقال: {أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ}، وعدّ النبي صلى الله عليه وسلم من ذكر الله خا ....اقرأ المزيد

تعجيل العقوبة في الدنيا

- روى الترمذي -رحمه الله-، من حديث أنس - رضي الله عنه -، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: «إذا أراد الله بعبده الخير عجل له العقوبة في الدنيا، وإذا أراد بعبده الشر أمسك عنه بذنبه حتى يوافى به يوم القيامة» وله شواهد من أحاديث أخرى. والعقوبات أنواع، منها المرض وغيره حتى يلقى العبد ....اقرأ المزيد

- المرابطة في سبيل الله هي: مرابطة الجنود وإقامتهم في نحر العدو؛ لحفظ حدود البلاد المسلمة وثغورها، وصيانتها عن دخول الأعداء إلى داخل البلاد الإسلامية؛ فإذا كان الطيار يقضي هذه الأوقات في حراسة الحدود والثغور مع النية الصالحة فإنه يعد مرابطًا في سبيل الله، والطيار أثناء المناوبة يرجى له الخير مع الني ....اقرأ المزيد

الرباط في سبيل الله

 - يقصد بالمرابطة في سبيل الله: مرابطة الجنود وإقامتهم في نحر العدو؛ لحفظ حدود البلاد المسلمة وثغورها، وصيانتها عن دخول الأعداء إلى داخل البلاد الإسلامية، وقد وردت أحاديث كثيرة في بيان فضيلة المرابطة في سبيل الله، ففي صحيح الإمام البخاري -رحمه الله- عن سهل بن سعد الساعدي - رضي الله عنه -، أن رس ....اقرأ المزيد

تكفير المرض للذنوب

- من أصيب من المؤمنين بمصيبة مرض أو غيره حط عنه بذلك من خطاياه؛ لقوله - صلى الله عليه وسلم -: «ما من مصيبة تصيب المسلم إلاَّ كفر الله بها عنه حتى الشوكة يشاكها». رواه أحمد والبخاري ومسلم. وروي عنه أنه قال: «إن عظم الجزاء مع عظم البلاء، وإن الله إذا أحب قومًا ابتلاهم، فمن ....اقرأ المزيد

  - كتب الوقف ينتفع بها من هي بيده، فإذا استغنى عنها دفعها لمن يحتاج إليها، ولا يجوز بيعها بدراهم أو بكتب أخرى، وأما استبدال الكتب الموقوفة بكتب أخرى موقوفة من أجل الانتفاع بها فلا حرج فيه؛ لأنه ليس بيعًا. الفتوى رقم ( 18855 ) ....اقرأ المزيد

أحكام قطع الصلاة

- المرور بين يدي المصلي ينقص الصلاة ولا يبطلها إلا أن يكون المار امرأة بالغة أو حمارًا أو كلبًا أسود بين يديه أو بينه وبين السترة - فإن كل واحد من هؤلاء الثلاثة يقطع الصلاة ويبطلها، والمشروع للمصلي أن يرد من أراد أن يمر بين يديه من كبير أو صغير إنسان أو حيوان؛ لما ثبت عنه - صلى الله عليه وسلم - أنه ....اقرأ المزيد

    - إذا كان الواقع كما ذكر، من تأخير رب المال الزكاة عن وقت وجوبها، مع إمكانه إخراجها مما تحت يده من المال الذي وجبت فيه الزكاة، فقد أساء وظلم الفقراء والمساكين وسائر مصارف الزكاة بتأخير حقوقهم عنهم، والاستئثار بها في توسيع مجال تجارته، وعليه أن يخرجها لمستحقيها بمجرد أن يبلغه الحكم، و ....اقرأ المزيد

حكم العمل في البنوك

- صدر منا فتوى في حكم العمل في البنوك الربوية برقم (4961) هذا نصها: إذا كان البنك غير ربوي فما يأخذه الموظف به من مرتب أو مكافأة أجرًا على عمله من الكسب الحلال لاستحقاقه إياه مقابل عمل جائز، وإذا كان البنك ربويًّا فما يأخذه الموظف من مرتب أو مكافأة أجرًا على عمله به حرام؛ لتعاونه مع أصحاب البنك الرب ....اقرأ المزيد

علاج العجب والرياء

  - الواجب على المسلم أن يعمل العمل مخلصًا لله فيه، مقتديًا بالنبي - صلى الله عليه وسلم -، يرجو ما عند الله من الأجر والثواب في الدار الآخرة، فلا يجوز أن يعمل العمل لأجل الناس وثنائهم، كما أنه لا يحل له ترك العمل خشية الناس؛ فإن ذلك عجز ومنقصة، وعليه أن يحذر من الرياء؛ لأن الرياء يحبط العمل ال ....اقرأ المزيد

  - الطريقة ما جاء في القرآن الكريم، قال -تعالى-: {وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ (155) الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ (156) أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ}، وما ذكره النبي صلى الله ....اقرأ المزيد

الطرق الصوفية

  - لا يوجد في الإِسلام شيء من الطرق المذكورة ولا من أشباهها، والموجود في الإِسلام هو ما دلت عليه الآيتان والحديث الذي ذكرت وما دل عليه قوله - صلى الله عليه وسلم -: افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة، وافترقت النصارى على ثنتين وسبعين فرقة، وستفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة كلها في النار إلاَّ ....اقرأ المزيد

مشروعية الخلع

  - إذا كرهت المرأة زوجها وخافت ألا تقيم حدود الله، شرع حينئذ الخلع، بأن ترد عليه ما أعطاها من الصداق ثم يفارقها؛ لحديث امرأة ثابت بن قيس، أنها جاءت إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقالت: يا رسول الله: ما أنقم على ثابت في دين ولا خلق، إلا أني أخاف الكفر، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم&nbs ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة