أخبار سريعة
الثلاثاء 12 ديسمبر 2017

مكتبة الفتاوى » المفتي الشيخ الدكتور عبدالكريم بن عبدالله الخضير

- أولا بالنسبة لهذا الزوج الذي لا يعدل ولا يسوي بين أولاده لاشك أنه آثم وعليه التوبة والاستغفار والإقلاع عن مثل هذا، فعليه أن يسوي بين أولاده في مثل هذا، اتقوا الله واعدلوا بين أولادكم هذا بالنسبة للأولاد لا يجوز له أن يفضل بعضهم على بعض لا بالنسبة للذكور ولا الإناث، لكن بالنسبة لكِ إذا خشيتِ من است ....اقرأ المزيد

اشتراط الاجتهاد للفقيه

- لا يلزم وإلا لأقفلنا باب التعليم والتدريس إذا شرطنا له الاجتهاد، فمن تعلم علمًا وضبطه وأتقنه فإنه يعلمه ويدرسه للنّاس ولا يلزم أن يكون مجتهدًا، الاجتهاد المعروف عند أهل العلم بشروطه المذكورة في كتب الأصول لا يلزم لذلك، وإلا لأقفلنا هذا الباب عن كثير من المتعلمين من طلاب العلم وممن تأهل للتعليم وال ....اقرأ المزيد

تركيب الرموش

- الرموش التي تركب على الجفون أو العيون هذه إن كانت من شعر فلا إشكال في تحريمها؛ لأنها داخلة في الوصل، وجاء لعن الواصلة والمستوصلة، وإن كانت من مادة أخرى فإن كانت شبيهة بالرموش من الشعر فالحكم لا يختلف؛ لأن من رآها قال هذه واصلة، وإن كانت من نوع آخر وسلمت من التشبه، ولا تلتبس بالشعر فهذه أقل أحوالها ....اقرأ المزيد

هجر المسجد القريب

- الجماعة إنما شرعت للاجتماع والتآلف لاجتماع القلوب والأبدان والتآلف والتآخي بين المسلمين، وإذا هجر المسجد القريب فلا شك أن هذا قد يوجِدُ في نفس الإمام أو غيره من الجماعة أنه ما تركهم إلا لأنه وقع في نفسه شئٌ منهم، أو أنه تكبّر عليهم أو ما أشبه ذلك؛ فمثل هذا لاشك أنه يوجد بعض الضغائن والأحقاد بين ال ....اقرأ المزيد

اشتراط طهارة مكان الصلاة

- لاشك أن الصلاة تشترط لها الطهارة من الحدث والخبث، والطهارة للبدن والثوب والبقعة التي يصلى عليها، والأصل في الأشياء الطهارة، وهذا الأصل لا يُنتقل عنه إلا بيقين مثله، أما مجرد الشك فإنه لا يؤثر في هذا الأصل، فإذا كان مجرد شك ولا يصل إلى اليقين فإنّه لا يؤثر فتصح الصلاة فيه. ....اقرأ المزيد

- هذا الذي له كفن أعدّه لنفسه بحيث إذا مات يكفن فيه، وأوصى زوجته أن يكفن في هذا الكفن بعينه، إذا كان هذا الكفن لا مزية له ولا يظهر أن له مزية على غيره، إلا إذا كان من النوع الذي كفن به الرسول -عليه الصلاة والسلام-: ثلاثة أثواب بيض سَحُولِيَّة، فالبياض مطلوب، لكن إذا نسيت هذه الوصية وكفنته في غيرها، ....اقرأ المزيد

- هذا الذي يذنب ويتوب في الحديث الصحيح أن التوبة تهدم ما كان قبلها، ثم بعد ذلك تراوده نفسه الأمارة وشيطانه ثم يعود إلى الذنب ثم يستغفر ويتوب، يتوب الله عليه، لكن عليه أن يستحضر عظمة من يعصي، ولا يستخف بشأنه وينقض هذه التوبة باستمرار، فعليه أن يتقي الله -جل وعلا- في نفسه، ويراقب الله -جل وعلا-، وينظر ....اقرأ المزيد

- اليمين التي تذكر لإكرام المحلوف عليه، فقد يحلف على شخص أن يدخل بيته لضيافته كما في السؤال، ثم يحلف الآخر ألا يدخل مثلًا لئلا يشق عليه ويكلفه وكل منهما يبدي احترام الآخر كما حصل لأبي بكر أنّه حلف ضيوفه أن لا يأكلوا حتى يأكل ألا وحلف هو ألا يأكل، ومع ذلك -كما في الصحيح - ما أُمر لا هو ولا ضيوفه بكفا ....اقرأ المزيد

عورة المرأة في الصلاة

- كشف اليدين في الصلاة مسألة مختلف فيها بين أهل العلم وكذلك الرجلين؛ فالمعروف عند الحنابلة وجمع من أهل العلم أن المرأة الحرة كلها عورة في الصلاة إلا الوجه، ومنهم من يجوز مع الوجه اليدين، ومنهم أيضًا من يجوز مع ذلك كشف الرجلين، لكن الأحوط تغطية اليدين والرجلين. ....اقرأ المزيد

عدة من أجهضت جنينها

- طلاق الحامل واقع وهو سنّي، وخروجها من عدتها بوضع الحمل، لكنها تذكر أنها أجهضت -أي: أسقطت- ولدًا في الشهر الثاني، والحمل إذا سقط لا يخلو: - إما أن تُنفخ فيه الروح، فتثبت أحكامه من تغسيل، وتكفين، وصلاة عليه، ودفن. - أو لا تنفخ فيه الروح، لكن يتبين فيه خلق الإنسان، وحينئذٍ تثبت فيه أحكام الأم، من ع ....اقرأ المزيد

زكاة المال المشترك

- نعم إذا كان المال لجمع من الناس وحصصهم منه معروفة، وملكهم مستقر، وحال عليه الحول، وبلغ النصاب، فإنه تجب فيه الزكاة كمال الرجل الواحد، ولو كان من هؤلاء الأشخاص غير مكلف بأن كان صغيرًا أو مجنونًا فإنه تجب في ماله الزكاة، وأما الأموال التي تجمع في الجمعيات الخيرية ونحوها فهذه لا مالك لها، فلا زكاة في ....اقرأ المزيد

- الإطعام في كفارة اليمين إطعام عشرة مساكين، لكل مسكين نصف صاع، ونصف الصاع يقدر بكيلوات ونصف من الجرامات، فالعشرة يجزئ أن يدفع لهم خمسة عشر كيلو جرامًا، هذا هو القدر المجزئ وهو الأحوط، ومن أهل العلم من يرى أن الصَّاع لا يبلغ الثلاثة كيلو، بل يكون كيلوين ونصف أو أقل من ذلك أو أكثر على حسب التقديرات ا ....اقرأ المزيد

أخذ الأجرة على نظارة الوقف

الناظر على الوقف -الذي يوصي إليه الواقف- الأصل فيه أن يكون متبرعًا، وإذا احتاج فله أن يأخذ ويأكل من الوقف بالمعروف، بما لا يجحف بالوقف ولا يضر بالموقوف عليهم، وأما إذا اختلفوا في تحديده فمردّ ذلك إلى القضاء، والقاضي هو الذي يفرض له ما يناسب عمله. ....اقرأ المزيد

التقليد في مسائل الاعتقاد

- الأصل فيمن استطاع النظر في الأدلة أنه لا يقلد في دينه الرجال، فمن كانت لديه الأهلية في أن ينظر في الأدلة ويستنبط الأحكام منها فإنه يلزمه ذلك ولا يقلد لا في العقائد ولا في الأحكام، ومن لم تكن لديه هذه الأهلية فإن فرضه حينئذ سؤال أهل العلم  {فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لَا تَعْلَمُ ....اقرأ المزيد

     ثبت في صحيح مسلم من حديث عائشة -رضي الله عنها- قالت: دُعي رسولُ الله -صلى الله عليه وسلم- إلى جنازة صبي من الأنصار، فقلت: يا رسول الله طوبى لهذا، عصفور من عصافير الجنة لم يعمل السوء ولم يدركه، قال: «أو غير ذلك، يا عائشة، إن الله خلق للجنة أهلًا، خلقهم لها وهم في أصلاب آبائه ....اقرأ المزيد

الجنة تحت أقدام الأمهات

- هذا الخبر ذكره ابن عدي في (كامله) من حديث ابن عباس –رضي الله عنهما- وفيه موسى بن محمد بن عطاء كذَّبه أبو زرعة وأبو حاتم، وقال النسائي: ليس بثقة، وقال الدارقطني وغيره: متروك، وقال ابن حبان: لا تحل الرواية عنه كان يضع الحديث، قال ابن عدي: كان يسرِق الحديث.      يقول ابن عدي بعد ....اقرأ المزيد

البعد عن الزوجة بسبب العمل

- جاء الحث على قراءة القرآن، وأن للقارئ بكل حرف عشر حسنات، يقول النبي الكريم -عليه الصلاة والسلام-: «لا أقول: {الم} حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف» (الترمذي: 2910)، فهذه ثلاثون حسنة في قوله: {الم} (البقرة: 1) فماذا عما لو قرأ آية أو جزءًا أو القرآن كاملاً؟!      في ....اقرأ المزيد

النوم بعد صلاة العصر

- النوم بعد صلاة العصر صرح جمع من أهل العلم بكراهته، ويروون فيه حديثًا هو في الحقيقة لا يثبت: «من نام بعد العصر فاخْتُلِسَ عَقْلُه فلا يلومن إلا نفسه» (مسند أبي يعلى: 4918)، وهذا ليس بحديث، وعلى هذا فلا شيء في النوم بعد العصر، إلَّا أن النوم في القيلولة وهي ما قبل صلاة الظهر أو بعدها لا ....اقرأ المزيد

ما الفرق بين الزهد والورع؟

- نقل ابن القيم في (مدارج السالكين) عن شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمهما الله تعالى- أنه يقول: «الزهد: ترك ما لا ينفع في الآخرة، والورع: ترك ما تخاف ضرره في الآخرة»، يقول ابن القيم: «وهذه العبارة من أحسن ما قيل في الزهد والورع وأجمعها».      وقد يقال: إن الزهد بال ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة