أخبار سريعة
الإثنين 19 اغسطس 2019

مكتبة الفتاوى » المفتي الشيخ الدكتور عبدالكريم بن عبدالله الخضير

استنشاق الفِكس

- لا شك أن الفِكس فيه رائحة نفاذة، تصل إلى المواضع التي يُستنشق من أجلها، لكن مجرد الرائحة لا تُفطِّر ما لم يصحبها شيء من جُرم المستنشَق؛ ولذا فَرْقٌ بين أن تشم وردة أو ريحانة أو شيء من هذا لا يصل إلى جوفك شيء منها، وأن تستنشق البخور الذي قد يسري إلى داخل بدنك، فرق بين هذا وذاك؛ فاستنشاق الريحان لا ....اقرأ المزيد

القنوت للنساء

- الجماعة للنساء جائزة على ألا تتخذ عادة؛ فالجماعة إنما تجب على الرجال دون النساء؛ فإذا صلين جماعة؛ بحيث لا يسمع الرجال القراءة ولا التكبير؛ فلا مانع من قنوتهن في النوازل أو الوتر؛ لأن النساء شقائق الرجال، أما إذا صلت المرأة منفردة كالرجل المنفرد الأولى أن تدعو في السجود؛ لأن الإنسان أقرب ما يكون من ....اقرأ المزيد

نصيحة للتأثر بالقرآن

    - هذه حال كثير من الناس -حتى من ينتسب إلى العلم وطلبه- وذلك لكثرة المشاغل، والملهيات، والران الذي طغى على القلوب، والمكسب الذي دخله ما دخله -والله المستعان-، ولابد من علاج القلب للتغلب على هذه المشكلة، وذلك بالتأمل في آيات الله المتلوّة، وآياته المشهودة، كما قال ابن القيم –رحمه ....اقرأ المزيد

  - القضاء لابد منه، يجب عليه وعلى زوجته أن يقضيا هذا اليوم، وكفارة من جامع في نهار رمضان هي كفارة الظهار، عتق رقبة؛ فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين؛ فإن لم يستطع أطعم ستين مسكينًا، وليست بمعيّنة ومحددة بالإطعام، لكن الإطعام حينما لا يجد ما يعتق من الرقاب ولا يجد قيمتها، ولا يستطيع أن يصوم شهر ....اقرأ المزيد

فطر المرضع وقضاؤها

  - المرأة المرضع إذا خشيت على نفسها أو ولدها، جاز لها الفطر في رمضان لحديث أنس بن مالك الكعبي رضي الله عنه في المسند والسنن وعليها قضاء ما أفطرته وتقضيه إذا زال سبب الفطر؛ فإن كان قبل رمضان اللاحق؛ فلا شيء عليها سوى القضاء، وإن جاء رمضان آخر؛ فالجمهور على أنها تطعم مع كل يوم مسكينا، ويرى البخ ....اقرأ المزيد

  - الحامل لا تحيض؛ فإذا نزل الدم منها حال الحمل؛ فإنّه لا أثر له في الصيام؛ فتصوم وتصلي وحكمها حكم الطاهرات، ومن أهل العلم من يرى أن الحامل تحيض، وأنه لا مانع من أنه إذا نزل الدم في وقت عادتها بلونه ورائحته أن يكون حيضًا، لكن هذا القول مرجوح؛ لأنّه لو كانت الحامل تحيض لما كان الحيض علامة على ....اقرأ المزيد

  - لا شك أنه ارتكب إثمًا عظيمًا، وجاء في الخبر -وإن تَكلم فيه بعضُ أهل العلم- أن «من أفطر يومًا من رمضان من غير عذر ولا مرض، لم يقضه صيام الدهر وإن صامه» (البخاري تعليقًا: باب إذا جامع في رمضان)، هذا وعيد شديد، وهناك كلام لأهل العلم على الحديث، لكن يبقى أن الأمر عظيم؛ لأن صيام رمض ....اقرأ المزيد

  - لا يجوز الفطر ما دام الإنسان مستطيعاً على إتمام الصيام؛ لأن القضاء يحكي الأداء؛ فما دام القضاء واجبا لا  يجوز له أن يفطر إلا إذا عجز عن الصيام، إذا عجز عجزاً؛ بحيث يغلب على ظنه أنه يتلف أو يهلك من هذا  الصيام. ....اقرأ المزيد

  - الإغماء إذا كان أقل من ثلاثة أيام فهو في حكم النائم، لكن هم في باب الطهارة يجعلون مثل هذا الإغماء في حكم الجنون ينتقض وضوؤه؛ لأنه لا يشعر هل صدر منه ما ينقض الوضوء أو لا؟ ولأن النوم أيضاً ينقض الوضوء عندهم. ....اقرأ المزيد

  - إذا كان له طعم دل على أن المادة موجودة وتتحلل مع الريق؛ فإن ابتلعها أفطر؛ فإن كان الطعم موجودا دل على وجود المادة؛ لأن الطعم دليل على وجودها؛ فإن تحلل منها شيء وابتلعه مع الريق أفطر به. ....اقرأ المزيد

استخدام حبوب منع الدورة

  - استعمال حبوب المنع للدورة من أجل صيام رمضان والقيام مع الناس؛ لأن هذا أشجع للمرأة؛ حيث يُشجعها ويَشد من أزرها أن تصوم مع الناس، وتصلي معهم باستعمال حبوب المنع، لا شيء فيه إذا كانت لا تضرها؛ فإذا قال لها الطبيب: لا ضرر عليكِ؛ فلا شيء في ذلك -إن شاء الله تعالى-، لكن كون المرأة تَرضى وتُسلِّم ....اقرأ المزيد

  - جاء عن بعض السلف كالإمام مالك وغيره، أنهم كانوا يتفرَّغون لقراءة القرآن، ويتركون التحديث بحديث النبي -عليه الصلاة والسلام-، ويقولون: هذا شهر القرآن، {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ} (البقرة: ١٨٥)؛ فيتفرغون له؛ فمن تفرغ للقرآن تفرغًا حقيقيًا وليس بدعوى؛ ....اقرأ المزيد

   - ثبت عن عمررضي الله عنه  في شأن صلاة التراويح التي جمع الناس عليها بعد انقطاعها في زمنه -عليه الصلاة والسلام- بعد أن صلى - عليه الصلاة والسلام- ليلتين أو ثلاثًا، وبعد انقطاعها في زمن أبي بكر وصدر من خلافة عمر -رضي الله عنهما- أنه لما جمع الناس على إمام واحد وخرج عليهم وهم يصلون ق ....اقرأ المزيد

  - الصلاة جاء فيها النص الصحيح الصريح، وأنها بمائة صلاة بالنسبة للمسجد النبوي، وبمائة ألف صلاة بالنسبة لغيره من المساجد (ابن ماجه:1406)، وجاء ما يدل على أنها في المسجد الأقصى بخمسمائة (شرح مشكل الآثار:609)؛ فالصلاة متفق على تضعيفها بهذا النص الصحيح الصريح، أما ما سواها من العبادات فإن بعض أهل ....اقرأ المزيد

  - إذا أذن المؤذن لصلاة المغرب والصائم في سيارته؛ فإن أمكنه أن يعدل إلى مكان يجد فيه ما يباع؛ فيشتريه ويفطر عليه؛ فهذا هو الأصل مبادرة وتعجيلاً للفطر الذي جاء الحث عليه ومدح فاعله؛ فإن لم يجد؛ فإنه يفطر بالنية؛ فمن نوى الإفطار أفطر، ومع ذلك هو مفطر حكمًا: «إذا أقبل الليل من ها هنا، وأدب ....اقرأ المزيد

كفارة الجماع في نهار رمضان

  - القضاء لابد منه، يجب عليه وعلى زوجته أن يقضيا هذا اليوم، وكفارة من جامع في نهار رمضان هي كفارة الظهار، عتق رقبة؛ فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين؛ فإن لم يستطع أطعم ستين مسكينًا، وليست بمعيّنة ومحددة بالإطعام، لكن الإطعام حينما لا يجد ما يعتق من الرقاب ولا يجد قيمتها ولا يستطيع أن يصوم شهري ....اقرأ المزيد

  - جواب هذا السؤال ينبني على معرفة حال المؤذن: - فإن كان معروفًا بالدقة وأنه لا يؤذن حتى يطلع الفجر؛ فإنه لا يجوز الأكل والشرب بعد أذانه؛ لأن الغاية للأكل والشرب حتى يتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود بطلوع الفجر. - وإذا كان هذا المؤذن عُرف بأنه يتقدم على الوقت من باب الاحتياط على حد زعمه؛ ....اقرأ المزيد

- لا بد أن يقضي من الأيام حتى يغلب على ظنه أن ذمته برئت مما أفطر من الأيام، وإذا قضى الستة الأيام فلا شيء عليه غير ذلك؛ لأن الله يقول: {فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} (البقرة: ١٨٤)، وإذا قضى من الأيام ما تبرأ به ذمته ولو بغلبة الظن بالنسبة لما أفطره في السنتين الماضيتين؛ فكثير ....اقرأ المزيد

حكم التهنئة بدخول رمضان

  - التهنئة أمرها فيه سعة -إن شاء الله-، لكن الاعتماد على حديث سلمان الوارد عند ابن خزيمة وغيره، وفيه ضعف من أن الرسول -عليه الصلاة والسلام- كان يُبشرهم بدخول شهر رمضان، ولكنه حديث ضعيف، لكن الأمر في هذا فيه سعة إذا كان الإنسان يُهنَّأُ بما يسره من أمور دنياه، فلأن يُهنّأ بما يسره لا على جهة ا ....اقرأ المزيد

  - هذا إذا تعمد إخراج الصلاة عن وقتها فهو على خطر عظيم، فمن أهل العلم من يقول: إنه لا يصليها إذا خرج وقتها، ففعلها بعد خروج وقتها عمدًا كفعلها قبل دخوله، فلا تجزئ، وإذا بطلت صلاته بطل صيامه -نسأل الله العافية-، وأكثر أهل العلم على أنه يقضي ولو خرج الوقت، ولو تعمد ذلك، لكنه على خطر عظيم؛ حيث ا ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة