أخبار سريعة
الأحد 19 مايو 2019

مكتبة الفتاوى » الفتاوى الأحدث إضافة

- لا بد أن يقضي من الأيام حتى يغلب على ظنه أن ذمته برئت مما أفطر من الأيام، وإذا قضى الستة الأيام فلا شيء عليه غير ذلك؛ لأن الله يقول: {فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} (البقرة: ١٨٤)، وإذا قضى من الأيام ما تبرأ به ذمته ولو بغلبة الظن بالنسبة لما أفطره في السنتين الماضيتين؛ فكثير ....اقرأ المزيد

  - جواب هذا السؤال ينبني على معرفة حال المؤذن: - فإن كان معروفًا بالدقة وأنه لا يؤذن حتى يطلع الفجر؛ فإنه لا يجوز الأكل والشرب بعد أذانه؛ لأن الغاية للأكل والشرب حتى يتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود بطلوع الفجر. - وإذا كان هذا المؤذن عُرف بأنه يتقدم على الوقت من باب الاحتياط على حد زعمه؛ ....اقرأ المزيد

كفارة الجماع في نهار رمضان

  - القضاء لابد منه، يجب عليه وعلى زوجته أن يقضيا هذا اليوم، وكفارة من جامع في نهار رمضان هي كفارة الظهار، عتق رقبة؛ فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين؛ فإن لم يستطع أطعم ستين مسكينًا، وليست بمعيّنة ومحددة بالإطعام، لكن الإطعام حينما لا يجد ما يعتق من الرقاب ولا يجد قيمتها ولا يستطيع أن يصوم شهري ....اقرأ المزيد

  - إذا أذن المؤذن لصلاة المغرب والصائم في سيارته؛ فإن أمكنه أن يعدل إلى مكان يجد فيه ما يباع؛ فيشتريه ويفطر عليه؛ فهذا هو الأصل مبادرة وتعجيلاً للفطر الذي جاء الحث عليه ومدح فاعله؛ فإن لم يجد؛ فإنه يفطر بالنية؛ فمن نوى الإفطار أفطر، ومع ذلك هو مفطر حكمًا: «إذا أقبل الليل من ها هنا، وأدب ....اقرأ المزيد

  - الصلاة جاء فيها النص الصحيح الصريح، وأنها بمائة صلاة بالنسبة للمسجد النبوي، وبمائة ألف صلاة بالنسبة لغيره من المساجد (ابن ماجه:1406)، وجاء ما يدل على أنها في المسجد الأقصى بخمسمائة (شرح مشكل الآثار:609)؛ فالصلاة متفق على تضعيفها بهذا النص الصحيح الصريح، أما ما سواها من العبادات فإن بعض أهل ....اقرأ المزيد

   - ثبت عن عمررضي الله عنه  في شأن صلاة التراويح التي جمع الناس عليها بعد انقطاعها في زمنه -عليه الصلاة والسلام- بعد أن صلى - عليه الصلاة والسلام- ليلتين أو ثلاثًا، وبعد انقطاعها في زمن أبي بكر وصدر من خلافة عمر -رضي الله عنهما- أنه لما جمع الناس على إمام واحد وخرج عليهم وهم يصلون ق ....اقرأ المزيد

  - جاء عن بعض السلف كالإمام مالك وغيره، أنهم كانوا يتفرَّغون لقراءة القرآن، ويتركون التحديث بحديث النبي -عليه الصلاة والسلام-، ويقولون: هذا شهر القرآن، {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ} (البقرة: ١٨٥)؛ فيتفرغون له؛ فمن تفرغ للقرآن تفرغًا حقيقيًا وليس بدعوى؛ ....اقرأ المزيد

استخدام حبوب منع الدورة

  - استعمال حبوب المنع للدورة من أجل صيام رمضان والقيام مع الناس؛ لأن هذا أشجع للمرأة؛ حيث يُشجعها ويَشد من أزرها أن تصوم مع الناس، وتصلي معهم باستعمال حبوب المنع، لا شيء فيه إذا كانت لا تضرها؛ فإذا قال لها الطبيب: لا ضرر عليكِ؛ فلا شيء في ذلك -إن شاء الله تعالى-، لكن كون المرأة تَرضى وتُسلِّم ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة