أخبار سريعة
الأحد 23 سبتمبر 2018

أخبار » العيناتي: عدد الأرامل في أفريقيا بلغ بسبب الحروب (10) ملايين أرملة

نسخة للطباعة

 

     صرح رئيس لجنة القارة الأفريقية بجمعية إحياء التراث الإسلامي الشيخ/ جاسم العيناتي –- بأن الأيتام هم أشد الناس حاجة إلى الرعاية في كل مكان؛ حيث قامت اللجنة ببناء (45) داراً للأيتام في عموم القارة الأفريقية، كما تكفل اللجنة حالياً ما يقارب من (20578) يتيماً, ومازالت حاجاتهم كثيرة، منها: القيام ببعض المشاريع التنموية والمتمثلة في المراكز المهنية، والتدريب على بعض الحرف المهنية التي تساعدهم على كسب العيش بعد انتهاء كفالتهم, وهناك مراكز أقيمت لهؤلاء الأيتام لإيوائهم وتعليمهم.

كذلك تتبنى اللجنة مشروع (كفالة الأرامل والأسر الفقيرة)؛ حيث بلغ عدد الأرامل في أفريقيا نتيجة الحروب (10) ملايين أرملة، وهذا المشروع يقوم بتوفير الغذاء والمسكن لهن، ويبلغ عدد الأسر التي تكفلها اللجنة ما بين أرامل وأسر فقيرة (1258) أسرة.

     وحول الخطط المستقبلية للجنة أوضح العيناتي بأن اللجنة ستقوم -بإذن الله- بالتركيز على المشاريع التنموية الاستثمارية الصغيرة وغيرها، وذلك لحاجة المسلمين لها، وما تعود به من النفع الدائم لهم، وعدم إغفال المشاريع الإنسانية التي تعد شريان حياة للمسلمين في القارة الإفريقية ومنها: بناء الكليات والمعاهد لحاجة المسلمين وغيرهم للتعليم، وبناء المشاريع التنموية والحرفية مثل المزارع الإنتاجية والورش المهنية، فضلاً عن إقامة أوقاف استثمارية للمشاريع مثل الدكاكين، وبناء المشاريع الصحية كالمستشفيات والمراكز الصحية.

كذلك إقامة الدورات العلمية لمكافحة الإرهاب والأفكار المتطرفة، وإنشاء المخيمات العلاجية في المناطق النائية ومكافحة الأمراض السارية والأوبئة، توفير المنح الدراسية للفقراء المتفوقين، وتوفير المياه الصحية في المناطق الفقيرة والنائية.

وفي نهاية تصريحه توجه الشيخ/ جاسم العيناتي بالشكر الجزيل لسمو أمير البلاد وللحكومة الكويتية والشعب الكويتي، موضحاً بأنه شعب محب للخير، ولم يتردد يوماً في إعانة إخوانه وإغاثتهم في كل مكان.

     وناشد العيناتي إخوانه المحسنين الكرام في هذا البلد المعطاء بأن يمدوا يد العون والمساعدة لإخوانهم، ويعينوهم بما استطاعوا من عون، وأن يبادروا بتقديم استطاعتهم لإخوانهم في القارة الأفريقية؛ فإنهم بحاجة ماسة إلى الأدوية لعلاج الأمراض، والتغذية لإنقاذهم من الموت جوعاً.

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة