أخبار سريعة
الأربعاء 26 يونيو 2019

أخبار » جمعية إحياء التراث الإسلامي تعقد جمعيتها العمومية العادية

نسخة للطباعة

 

عقدت جمعية إحياء التراث الإسلامي الأربعاء الماضي  20 رجب 1440هـ  الموافق  27/3/2019م، جمعيتها العمومية العادية، وقد حضر من الجمعية كل من  رئيس مجلس الإدارة، م. طارق سامي سلطان العيسـى، أمين السـر، وليد محمد ربيعة المنصـور ، أمين الصندوق، عبد العزيز عبدالله الحبيــب، وأعضاء الجمعية العمومية.

 

     وحضر عن وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل كل من: سِلمي عجمي المطــيري-محاسب أول بإدارة الجمعيات الخيرية والمبرات- أحمد مجدي عبد السميــــــع -باحث أول قانوني بوزارة الشؤون الاجتماعيـــــــة- محمد مصطفى محمد -محاسب أول بإدارة الجمعيات الخيرية والمبرات.

وقائع الاجتماع

     افتتح رئيس مجلس الإدارة م. طارق العيسى الاجتماع، وتوجه بالشكر لله -تعالى- وأثنى عليه بما هو خير،  ثم شكر وزارة الشؤون الاجتماعية على تعاونها المثمر البناء والدعم الذي تقدمه للجمعية لإنجاح عملها، وتحقيق أهدافها لما فيه الخير والصلاح، وكذلك قدم العيسى الشكر لوزارة الخارجية على تعاونها الخيري في سبيل تسليم التحويلات الخارجية للجهات المعتمدة لدى الوزارة في الدول التي تنفذ بها مشاريع الجمعية خارج دولة الكويت.

      كما شكر العيسى، أعضاء المجلس، ولجان الجمعية وفروعها والعاملين بها على الجهود المبذولة لإنجاح مسيرة الخير للجمعية، وأثنى على الإنجازات الكبيرة التي تمت خلال العام المنصرم الذي جاء حافلاً بالأنشطة الخيرية والعمل الدعوى والتعليمي والصحي  خلال الفترة الماضية

التقدم والزيادة

     وأكد العيسى على أن التقرير الإداري  يعكس  التقدم والزيادة الكبيرة في مجال العمل الخيري والتطور الذي تشهده الجمعية ونجاح مسيرة أعمالها، ولجانها وفروعها وازدياد ثقة المتبرعين بها؛ مما أثمر عن نمو في كمية المشاريع الخيرية ونوعها التي ترعاها الجمعية، سواء داخل دولة الكويت أم خارجها، التي تصل لأكثر من 40 دولة؛ وذلك لخدمة المسلمين في شتي بقاع العالم، وأسهم في رفع اسم الكويت في مختلف المحافل بالبذل والعطاء، وتقديم العون والمساعدة للفقراء والمحتاجين.  

منهج الجمعية

     وأشار العيسى إلى أن الجمعية -بفضل من الله- تسير على منهجها الدعوي  القائم على الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة، والدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، ومحاربة البدع والمنكرات والعنف والإرهاب والتطرف، وذلك من خلال طباعة الكتب، وإقامة المحاضرات والندوات والمؤتمرات التي توضح سماحة الإسلام ورحمته بالعالمين.

إنجازات الجمعية

     وقدم  العيسى شرحًا موجزًا عن إنجازات الجمعية خلال هذا العام طبقا لما ورد بالتقرير الإداري، وذلك -بفضل من الله تعالى- ثم بثقة المتبرعين والمحسنين الكرام، وتعاون مثمر بناء من وزارات الدولة، فضلا عن دعم من وزارة الشؤون الاجتماعية ومساندة ورعاية كريمة منها، ووزارة الخارجية،  والأمانة العامة للأوقاف، ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية،  وبيت الزكاة،  والمتبرعين الكرام، وأعضاء الجمعية العمومية .

جدول الأعمال

     وتم استعراض جدول الأعمال على النحو التالي، وكان أهم ما ورد فيه التصديق على التقريرين المالي والإداري لعام ٢٠١٨ واختيار مكتب تدقيق الحسابات، وبعدها عقد مجلس الإدارة لتوزيع تكليفات المناصب الإدارية، وتم الاتفاق على إبقاء التشكيل كما هو لهذا العام.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة