أخبار سريعة
الخميس 27 يونيو 2019

أخبار » إحياء التراث الإسلامي تطلق حملة لإغاثة الشعب اليمني

نسخة للطباعة

 

     أطلقت لجنة العالم العربي بجمعية إحياء التراث الإسلامي حملة لإغاثة الشعب اليمني لتلبية الاحتياجات العاجلة في الجانبين الصحي والغذائي، التي تزداد يوماً بعد يوم مع التدهور الكبير الذي تشهده الأوضاع هناك؛ الأمر الذي نتج عنه شح كبير في المواد الغذائية وارتفاع في الأسعار ونقص في الأدوية؛ حيث توالت النداءات الإنسانية من الجمعيات الخيرية العاملة على الساحة اليمنية التي تفيد بالتردي الكبير في الأوضاع.

     وتضمنت الحملة التي أطلقتها الجمعية إغاثة عاجلة لسكان منطقة (حجور) اليمنية، الذين هم في أمس الحاجة إلى مدهم بمواد غذائية وغيرها لسد القليل من احتياجاتهم المعيشية، فضلا عن مشروع لتوفير المياه الذي هو عصب الحياة، ولاسيما مع شح المياه هناك، وعدم توفرها بصورة نظيفة. كما تضمنت الحملة مشروعا لتوفير الدواء، ومشروعا لتوفير الغذاء، علماً بأن قيمة السهم الواحد لجميع هذه المشاريع تبلغ (10) د.ك.

     وأوضحت الجمعية في بيانها أن الحاجة الماسة التي رأيناها على الساحة هناك تضع علينا مسؤولية كبيرة، وعلى كل مسلم قادر أن يساهم قدر المستطاع بمساعدة إخوانه في اليمن، حتى يتم توفير المواد الغذائية والمياه والأدوية والحاجات الإنسانية الضرورية للمتضررين.

     والجدير بالذكر أن جمعية إحياء التراث الإسلامي سبق لها أن أطلقت العديد من الحملات والمشاريع لإغاثة الشعب اليمني، كان منها مشروع مخصص لـ(مرضى الفشل الكلوي في اليمن)، الذي استهدف توفير مستلزمات مراكز الغسيل الكلوي هناك، وتخفيف معاناة المرضى وإنقاذ حياتهم، وذلك ضمن حملتها (سباق الخير) التي أطلقتها في شهر رمضان الماضي.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة