أخبار سريعة
الإثنين 17 يونيو 2019

أخبار » إيمان البعيجان -مشرفة (وقف الدرر) بالمشروع الوقفي الكبير التابع لإحياء التراث: وقف الدرر يُعنى بشؤون المرأة، وريعه لصالح البرامج النسائية الدعوية

نسخة للطباعة

 

     المشروع الوقفي الكبير بجمعية إحياء التراث الإسلامي هو تجربة جديدة في العمل الخيري وجمع جملة من أبواب الخير تحت مظلة واحدة يجد فيها كل مسلم مبتغاه من الأجر والثواب في حياته وبعد وفاته وإلى أن يشاء الله، و بما يحافظ على هذه النهضة الخيرية والإسلامية ويضمن استمراريتها من خلال هذه السُنة العظيمة التي سنها الرسول - صلى الله عليه وسلم - لأصحابه وأمته من بعده. ومن هذه الوقفيات (وقف الدرر).

     وفي تصريح لها أوضحت إيمان البعيجان – مشرفة وقف الدرر - بأن (وقف الدرر) هو أحد الوقفيات التابعة للمشروع الوقفي الكبير بجمعية إحياء التراث الإسلامي، الذي بدأ العمل به عام 2006 م، ويمكن المساهمة فيه بمبلغ (100) د.ك فما أكثر، وهو وقف يُعنى بشؤون المرأة، ويكون ريعه لصالح البرامج النسائية الدعوية داخل الكويت، مثل: دعم حلقات تحفيظ القرآن الكريم، ودعم برامج الجاليات المسلمة العربية وغير العربية والاهتمام بشؤون المرأة والطفل، فضلا عن تنظيم الدورات العلمية، ودعم طالبات العلم الشرعي.

     وحول أهمية هذا المشروع أوضحت البعيجان بأن الإيقاف في سبيل الله وتخصيص أوقاف معينة من بيوت ومزارع ومصانع وغيرها للإنفاق في أوجه البر والخير هو اختراع إسلامي محض، بدأ به الرسول - صلى الله عليه وسلم - والصحابة، وجعلوه سُنة لهذه الأمة؛ ليكون الوقف رافداً من روافد نشر العلم وإعلاء كلمة لا إله إلا الله، إلا أننا -مع الأسف الشديد- في وقتنا هذا نرى المسلمين قد تغافلوا عن هذه السنة العظيمة، وتكاد كثير من المجتمعات الإسلامية أن تنساها، وهذا ما يدعونا إلى بذل المزيد من الجهد لإحياء هذه السنة المباركة، ونشرها بين جمهور المسلمين دعماً لأعمال الخير ونشراً لدين الله.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة