أخبار سريعة
الإثنين 23 سبتمبر 2019

ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ » بهدف مساعدة أكثر من اثنين وعشرين ألف مريض محتاج داخل الكويت - صندوق إعانة المرضى نفذ حملة (صدقاتكم أجر وعافية)

نسخة للطباعة

 مهدي عبدالستار

     لاتزال الكويت بلد الخيرات والصدقات رمز العطاء الإنساني ولم لا؟ وهي التي اختيرت من قبل هيئة الأمم المتحدة مركزًا للعمل الإغاثي، وكرم سمو أميرها قائدًا للعمل الإنساني، واستمرارًا لهذا العطاء الخيري والإنساني؛ فقد بادرت جمعية صندوق إعانة المرضى بطرح حملة إنسانية جديدة تحت شعار (صدقاتكم أجر وعافية)؛ وذلك لمساعدة أكثر من اثنين وعشرين ألف مريض محتاج داخل الكويت، وتوفير احتياجاتهم الطبية من أدوية غالية الثمن، وأجهزة، ودعامات قلبية، وتكاليف أدوية الأمراض المناعية، ودفع مصاريف الإشعات والتحاليل، وتكاليف العمليات الجراحية داخل المستشفيات . 

إشادة كبيرة

     وقد لاقت الحملة إشادة كبيرة من عدد من الدعاة بالكويت؛ حيث رحبوا بالمشروع، وعدوه فكرة سديدة، تستغل الأيام الفضيلة في التعاون على البر والتقوى وزيادة أعمال الخير؛ فقال الشيخ ناظم المسباح: لقد أحسنت الجمعية بطرحها لهذا المشروع الإنساني، الذي يسد حاجة إخواننا من المرضى المحتاجين، مشيرًا إلى أهمية دعم هذه الفئة وسد حاجتها في مثل هذه الأيام الفضيلة .

وأوصى الشيخ المسباح أهل الخير من المحسنين والخيرين، بمساندة الجمعية لسد حاجة المرضى الفقراء، ابتغاء مرضاة الله الذي لن يضيع عنده عمل هملاً ممن أحسن عملا.

الابتلاء بالمرض

     أما د.فرحان عبيد فقد بين أن الابتلاء بالمرض أمر وارد، وكذلك الابتلاء بالفقر، وقال : فإذا اجتمع الفقر والمرض في إنسان يكون مصابه لا شك أعظم، ومن ثم وجب على المسلمين أن يعينوه؛ ولذلك جاءت جمعية صندوق إعانة المرضى بأعمالها الخيرية والإنسانية لمساعدة هؤلاء بتوفير العلاج والأدوية غالية الثمن لهم؛ ليتمم الله لهم الشفاء، ويواصلوا مشوار حياتهم دون عناء .

ودعا الشيخ عبيد الناس من ذوي الفضل والسعة إلى دعم هذه المشاريع الإنسانية، وهذه الحملة المباركة لتخفيف معاناة أخوة لنا تكالب عليهم الفقر والمرض .

الجمعية الخيرية الوحيدة

     من جانبه قال الداعية الدكتور محمد ضاوي العصيمي: لاشك أن جمعية صندوق إعانة المرضى من الجمعيات المباركة التي لها جهود مشكورة في الجانب الطبي الخيري؛ إذ إنها الجمعية الخيرية الوحيدة المتخصصة في الجوانب الطبية بالكويت، وهي رائدة في تخصصها، وأعمالها تنفس كربا عظيما عن المرضى المساكين ممن لا يجدون ثمن الدواء، بعدما حل بهم المرض، نسأل الله لهم ولجميع مرضى المسلمين الشفاء.

وحث الشيخ العصيمي المحسنين وأهل الخير على دعم هذا المشروع الإنساني ليعم الخير، ويكثر النفع على أرض الكويت -بلد الخير والإحسان.

تقوم بعمل مبارك

     الداعية الشيخ د. محمد الحمود النجدي يقول: جمعية صندوق إعانة المرضى تقوم بعمل مبارك؛ إذ ترعى المرضى المحتاجين داخل الكويت، ولاسيما مرض السرطان، والقلب، والكبد، والفشل الكلوي، والسكري، وأمراض الأطفال وغيرهم ممن يستحقون المساعدة، وحث على تبني مثل هذه المشاريع ودعمها والمساهمة فيها، سواء كان ذلك من أموال الصدقات أم الزكوات، أم الوقفيات، مذكرا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم : «داووا مرضاكم بالصدقة». رواه الطبراني .

تذكير المتبرعين

     جدير بالذكر أن الهدف من الحملة، تذكير المتبرعين من أهل الإحسان والصدقات بشريحة تعيش بيننا، يعانون معاناة شديدة؛ بسبب تكالب الفقر والمرض عليهم، على أمل أن تساهم الحملة في تخفيف آلامهم، وسد حاجة الكثير منهم؛ ممن يتقدمون للجمعية بطلب المساعدات، وتوفير الأدوية غالية الثمن، ولاسيما لأمراض السرطان، والروماتويد، والكبد، والقلب، وأمراض الفشل الكلوي، والأمراض المناعية، ومرضى السكر من الأطفال، فضلا عن سداد المصروفات عن المرضى المحتاجين الذين يراجعون المستشفيات وهم غير قادرين عن سداد المصروفات اللازمة، مثل تكاليف إشاعات الرنين، والتحاليل الطيبة مدفوعة الثمن، وتكاليف العمليات الجراحية، أو الإقامة بالمستشفيات للتطبيب، بجانب توفير الأجهزة الطبية، والتعويضية، والنظارات الطبية والعدسات وغيرها.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة