أخبار سريعة
الأربعاء 30 سبتمبر 2020

أخبار » نشاط ملحوظ للمراكز القرآنية لإحياء تراث الجهراء

نسخة للطباعة

 

الشمري: مركز قيم، وهمم أعد برنامجا إيمانيا وترويحيا لأبنائه الصغار من خلال (الكشتة) السنوية التي ينظمها المركز تحت شعار: (الصاحب ساحب)

     انطلاقاً من هدي الإسلام في ضرورة تربية جيل صالح يعيش مع كتاب الله -عزوجل- تلاوة وحفظاً وتدبرا وتعزيزاً لمبادىء جمعية إحياء التراث الإسلامي في رعاية النشء في ضوء شريعتنا السمحة تربية ورعاية لجيل المستقبل، فإن فرع الجهراء خلال الأسبوع الماضي أنجز أنشطة عدة في هذا المجال.

     وقد صرح رئيس الهيئة الإدارية لفرع الجهراء د. فرحان عبيد الشمري أن الفرع ينظم الأنشطة المتعلقة بالقرآن الكريم، تحقيقا لخيرية هذه الأمة التي نادى بها ديننا الحنيف، إذ يقول النبي صلى الله عليه وسلم : «خيركم من تعلم القرآن وعلمه»، حيث قام الفرع بتكريم الفائزين في مسابقة حفظ سور (ص)، وسبأ، والأحزاب، التي تنطلق في كل عام برعاية فاعلة خير - جزاها الله خيرا - موضحاً أن هذه المسابقة استمرت لمدة شهرين متتالين  في مسجد حاطب بن أبي بلتعة، أشرف عليها مركز التراث لتحفيظ القرآن الكريم التابع للفرع.

فئة الصغار والشباب

     وأضاف الشمري، أنه امتدادا لمثل هذه الأنشطة، فإن مركز أهل القرآن الذي يهتم بفئة الصغار والشباب لحفظ القرآن الكريم متصلا بسنده إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، حيث نظم المركز مؤخراً الدورة المكثفة للسنة الرابعة على التوالي في حفظ القرآن الكريم ومراجعته في مسجد عقلا الظفيري، استمرت مدة أسبوع؛ حيث شارك ٥٠ طالبا في هذه الدورة التي حققت بفضل الله -عز وجل- أهدافها.

الرحلة الربيعية الرابعة

     وبيّن الشمري أن مركز أهل القرآن وتتويجاً لجهوده خلال هذا الشهر، سيكمل -بإذن الله- تسيير الرحلة الربيعية الرابعة في حفظ القرآن الكريم المتجهة نحو المدينة المنورة، حيث يقيم المركز في رحاب المسجد النبوي برنامجاً قرآنيا في حفظ القرآن الكريم للطلبة الذين سجّلوا في هذه الرحلة التي تستمر لمدة أسبوعين، وفي سياق متصل أوضح د. فرحان عبيد الشمري أن مركز قيم، وهمم التابع لفرع الجهراء، قد أعد برنامجا إيمانيا وترويحيا لأبنائه الصغار من خلال (الكشتة) السنوية التي ينظمها المركز تحت شعار: (الصاحب ساحب)، وذلك في المخيم الربيعي، حيث انضم إليها ستون طالبا، قضوا ثلاثة أيام بين الدروس الإيمانية والتوجيهية، تخللها زيارة من المشايخ لتوجيه الصغار بما ينفعهم في دينهم، مؤكدا أن الصغار المسجلين في هذه الرحلة، قضوا أوقاتاً ممتعة في هذه (الكشتة) من خلال البرنامج الترفيهي والرياضي الذي أُعدّ لهم. 

     واختتم الشمري كلمته في شكره لله -عزوجل- أن سخّر الفرع لخدمة القرآن الكريم، مثمناً جهود القائمين على هذه المراكز، متوجها لهم بالشكر والثناء على ما اجتهدوا وبذلوا خلال هذه المدة، سائلا المولى -سبحانه- أن يجعلها في رصيد حسناتهم -بإذن الله.

 

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة