أخبار سريعة
الثلاثاء 14 يوليو 2020

أخبار » بالتنسيق مع وزارة الداخلية والجهات المسؤولة - الفرق التطوعية التابعة لجمعية إحياء التراث وزعت أطنانا من زكاة الفطر في ليلة العيد

نسخة للطباعة

 

     في ليلة العيد، وفيما كان الجميع يستعد ليوم العيد كان عدد من الفرق التطوعية التابعة لجمعية إحياء التراث الإسلامي تتحرك في العديد من المناطق، وبالتنسيق مع الجهات المسؤولة؛ لتوزيع أطنان من زكاة الفطر لهذا العام, ونظرا لكثرة الحالات المحتاجة وكثافة وجودها في منطقة الجهراء، حُدِّدت نقاط للتوزيع لقاطني محافظة الجهراء، وذلك بإذن من وزارة الداخلية، واستمر التوزيع فيها على مدى يومين وحتى الساعة الثانية فجر يوم العيد؛ حيث وُزِّعت أطنان من أكياس الأرز من خلال هذه النقاط.

وقد استمر التوزيع على مدى يومين تطبيقا للرأي الشرعي الذي يحدد موعد التوزيع.

 

     أما الفرق المتنقلة التي تقوم بالتوزيع على الأسر المحتاجة التي لا تستطيع الوصول لنقاط التوزيع الثابتة؛ فقد وزعت 1250 كيسا من الأرز في مختلف مناطق الجهراء على تلك الأسرالمتعففة، وفريق آخر باشر توزيع كمية كبيرة من زكاة الفطر شملت 100 أسرة من المحتاجين والأسر المتعففة في منطقة اسطبلات الجهراء.

 

وفريق آخر اتجه إلى منطقة صبحان؛ حيث قام بتوزيع أكثر من 120 كيسَ أرز من زكاة الفطر على مساكن العمالة في منطقة صبحان والمخازن الموجودة هناك.

 

والكميات التي وزعت أكثر من أن تحصى, كما أن التوزيع شمل مناطق الكويت جميعها تقريبا من خلال اللجان المختلفة التابعة لجمعية إحياء التراث الإسلامي.

 

أما خارج الكويت فقد وُزِّعت زكاة الفطر في العديد من الدول, ولا سيما في مخيمات اللاجئين؛ ففي شرق أفريقا فقط استُهْدِفت مخيمات اللاجئين هناك؛ حيث استفاد من الزكاة ما يصل لـ 170 ألف شخص.

 

وفي اليمن وُزِّع 500 كيس أرز على الأسرالمحتاجة والمرضى والفقراء في حضرموت.

 

كذلك في كل من ألبانيا وكوسوفا وُزِّعت زكاة الفطر على آلاف الأسر الفقيرة هناك من خلال شعبة دول البلقان.

 

     كما قدمت الجمعية مئات الأطنان من المواد الغذائية ضمن مشروع زكاة الفطر في مواقع أخرى كبيرة, ومن خلال أفرع الجمعية؛ فجمعية إحياء التراث الإسلامي تسعى لتقديم كل مساعدة ما أمكنها, وذلك بتشجيعٍ و إقبالٍ من المتبرعين وأهل الخير الذين يحرصون على المساهمة بتفقد إخوانهم في كل مكان والتبرع لهم.

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة