أخبار سريعة
الإثنين 21 سبتمبر 2020

أخبار » لجنة العالم العربي في إحياء التراث الإسلامي - توزع السلال الغذائية والكفالات النقدية لأسر الأيتام واللاجئين في الأردن

نسخة للطباعة

 

     صرح رئيس لجنة العالم العربي في جمعية إحياء التراث الإسلامي فهد عبد الرحمن الحسينان، أن الجمعية زادت من مساعداتها الخيرية للأسر المحتاجة، ولا سيما من أسر الأيتام منذ بداية جائحة كورونا، ولا تزال تقوم بذلك حتى الآن، ومشروعها الذي نفذ هذا الأسبوع (إطعام الطعام) استفاد منه (215) أسرة من أسر الأيتام الأردنيين في كل من: مدينة الرمثا، وقرى: البويضة والطرة والشجرة وعمراوة والذنيبة وبلدة النعيمة، واشتملت السلة الغذائية على المواد الغذائية الأساسية من: الأرز والسكر والزيت والبقوليات والحليب والمعلبات ونحوها، وزنة السلة الواحدة قرابة 50 كجم بما يكفي الأسرة المتوسطة قرابة شهر.

     وأضاف الحسينان بأن جمعية إحياء التراث الإسلامي قامت -مؤخراً كذلك- بتوزيع الكفالة الشهرية للأيتام نقداً لأكثر من (300) يتيم أردني وبعدده من اللاجئين السوريين، موضحاً بأن الفئات الأضعف والأكثر حاجة تحظى بالأولوية في تقديم المساعدات من خلال مشاريع مستمرة ما دامت الحاجة قائمة.

كذلك فإن الجمعية تنفذ أيضاً المشاريع الموسمية كما في شهر رمضان المبارك والأضحى المبارك وموسم الشتاء والحقيبة والقرطاسية المدرسية مطلع كل عام دراسي جديد سنوياً.

      وفي ختام تصريحه نقل فهد الحسينان شكر الجهات الخيرية في الأردن وبعض الجهات الرسمية وتقديرها، وعلى رأسها الهيئة الأردنية الهاشمية وجمعية التكافل الخيرية لدولة وشعب الكويت على جهودهم الكبيرة والمباركة في مساعدة المحتاجين وإغاثة اللاجئين، وخصوصاً جمعية إحياء التراث الإسلامي والتي تعمل في المملكة الأردنية الشقيقة منذ فترة طويلة ولها مشاريع عدة في قطاعات الصحة والتعليم والعيش الكريم.

فكل الشكر لحكومة وشعب الكويت المبارك على جهودهم العظيمة والمباركة في تقديم مشاريع الإغاثة والصحة والتعليم والعيش الكريم لإخوانهم المسلمين في أنحاء العالم فجزاهم الله خيراً.

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة