أخبار سريعة
الخميس 04 مارس 2021

أخبار » تستهدف توفير دعاة بـعشر لغات - حملة تعليمية تحت شعار: (ومن أحسن قولاً) لتعليم الجاليات في الكويت

نسخة للطباعة

     حملة تعليمية خيرية تحت شعار(ومن أحسن قولاً) أطلقتها جمعية إحياء التراث الإسلامي يوم الجمعة 12/2/2021م، للقيام بالتعليم والدعوة ضمن مشروع صدقة السر الأسبوعي، وكان هدف الحملة كفالة دعاة بعشر لغات للقيام بالتعليم والدعوة داخل الكويت، وهذه اللغات هي الانجليزية والهندية والتاميلية، والأوردية والبنغالية والسنهالية والفلبينية والإندونيسية والتلغو، والنيبالية.

     وسيكون المشروع على مرحلتين، في المرحلة الأولى: يسعى المشروع لكفالة ثمانية دعاة لمدة عام من خلال توفير راتب شهري للداعية ويبلغ (280) د.ك يستطيع من خلاله التفرغ للدعوة إلى الله -عز وجل-؛ حيث يتم تكليف الداعية بإقامة دروس ومحاضرات للجالية المختص بها، كذلك ينتقل لأماكن تجمع الجاليات والعمالة للتعليم والتوجيه والنصح ونشر الخير بينهم.

أما المرحلة الثانية: فستكون توفير كفالة لداعية لمدة شهر للقيام بواجب الدعوة وتعليم الدين الصحيح في أكثر من مكان ولا سيما خارج دولة الكويت حسبما تمليه الحاجة؛ حيث يتم تكليف أو إيفاد معلمين لبعض الأماكن للتدريس والدعوة أو إقامة دورات تعليمية.

     وجمعية إحياء التراث الإسلامي إذ تطرح هذا المشروع للجمهور الكريم، تذكر بحديث الرسول - صلى الله عليه وسلم - «فو اللَّهِ لأنْ ‏يهْدِيَ اللَّه بِكَ رجُلًا واحِدًا خَيْرٌ لكَ من حُمْرِ النَّعم». متفقٌ عليهِ، فالحاجة كبيرة لمثل هؤلاء الدعاة ولا سيما مع قلة عددهم بالنسبة للأعداد الكبيرة من الناس الذين هم بحاجة لدعاة أهل علم صحيح، قائم على الكتاب والسنة وفهم السلف، بعيداً عن الغلو والتطرف والإرهاب.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة