أخبار سريعة
الأحد 18 ابريل 2021

أخبار » إنجاز الاتفاقية بينها وبين الأمانة العامة للأوقاف بنجاح كبير- التراث تنتهي من تنفيذ (مصرف العشيات) لمساعدة المحتاجين داخل الكويت

نسخة للطباعة

إعداد: ناصر نعمة العنيزان

أعلنت جمعية إحيـاء التراث الإسلامي عن الانتهاء من تنفيذ مشروعها؛ لتقديم الطعام من مأكل ومشرب إلى المحتاجين من الفقراء والمساكين  داخل دولة الكويت، وذلك تنفيذاً لاتفاقيـة بينهـا وبين الأمانة العامة للأوقاف بدعم هذا العمل من مصرف العشيات في الأمانة.

     وفي تصريح له قال نواف الصانع (مدير التنسيق والمتابعة في جمعية إحياء التراث الإسلامي): إن جمعية إحياء التراث الإسلامي تقوم بدورها الخيري لخدمة أفراد المجتمع، ولا سيما الأسر المحتاجة داخل الكويت من خلال آلية محددة لتنفيذ المشاريع والحملات والمساعدات المختلفة ودراسة الحالات.

مساهمة فعالة

     وأضاف، قد انتهينا -والحمد لله- من تنفيذ المصرف بنجاح والحمد لله أولا، ثم المساهمة الفعالة للأمانة العامة للأوقاف في تنمية المجتمع وتلبية احتياجاته بمختلف المجالات، عبر دعم هذه الأعمال والمشاريع  تفعيلا لشراكة ناجحة بينها وبين جمعية إحياء التراث الإسلامي، ولا سيما مشروع (مصرف العشيات) الذي تمكنا فيه من توزيع المساعدات في محافظات الكويت الستة، وشمل التوزيع معظم الفئات المحتاجة، ولا سيما الأرامل والأيتام ومحدودي الدخل من إخواننا المقيمين والبدون.

أحد المشاريع الوقفية

     وأوضح الصانع أن مشروع (مصرف العشيات) هو أحد المشاريع الوقفية التي دأبت على طرحه جمعية إحياء التراث سنوياً، بدعم من الأمانة العامة للأوقاف داخل الكويت، وتصرف على هيئة كوبونات معتمدة، يحصل من خلالها على مشتريات المواد التموينية والغذائية واللحوم والدواجن، وتأكيد لأهمية التراحم والتكافل اللذين جُبل عليهما أهل الكويت في مساعدة المحتاجين.

دور الأمانة العامة للأوقاف

     وفي ختام تصريحه أشاد الصانع بدور الأمانة العامة للأوقاف في دعم المشاريع والأنشطة الخيرية والإنسانية التي تقوم بها الجمعية، بتعاون كبير بين الجهتين في الكثير من الأنشطة، ونأمل أن يستمر لمشاريع مستقبلية داخل الكويت بما يعود بالنفع الكبير على أهلنا في الكويت.

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة