أخبار سريعة
الأحد 26 سبتمبر 2021

أخبار » الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ: إحياء التراث قامت على تقوى من الله وحرص على التعبد بمنهج السلف

نسخة للطباعة

 

 

آل الشيخ: أحث من اطلع على هذه الأسطر أن يسهم معهم في إنفاذ أعمالهم والتبرع لهم فأعمالهم خيرة وكبيرة في كل مكان

في تأكيد منها على علاقتها المتميزة مع الشيوخ والعلماء المشهود لهم، أعادت جمعية إحياء التراث الإسلامي نشر شهادة لمعالي الشيخ: صالح بن عبد العزيز آل الشيخ (وزير الشؤون الإسلامية في المملكة العربية السعودية سابقاً) عن الجمعية بعد زيارة قام بها لمقر الجمعية في وقت سابق.

     وقد جاء في الشهادة التي كتبها الشيخ بخط يده: «لقد سررت أيما سرور بزيارة جمعية إحياء التراث الإسلامي في الكويت هذه الليلة! وكنت أسمع عن بعض جهودها وأعمالها، فلما اطلعت عن كثب صغّر الخَبَرَ الخُبْرُ؛ فهنيئاً لنا بهذه الجمعية التي نحسب أنها قامت على تقوى من الله وحرص على التعبد بمنهج السلف، وإني لأحث من اطلع على هذه الأسطر أن يسهم معهم في إنفاذ برامجهم وأعمالهم، وأن يتبرع لهم، فأعمالهم خيرة وكبيرة في كل مكان، فللإخوة شكري جميعاً، زادهم الله توفيقاً، وصلى الله على محمد وآله وصحبه».

     والجدير بالذكر أن الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ شغل منصب وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في المملكة العربية السعودية، منذ العام 1420 إلى العام 1436، وحاليا وزير دولة وعضو مجلسي الوزراء والشؤون السياسية والأمنية، وهو أحد أحفاد الإمام محمد بن عبد الوهاب.

     وشغل كذلك العديد من المناصب منها: المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، ورئيس مجلس الأوقاف الأعلى، ورئيس مجلس الدعوة والإرشاد، ورئيساً للمجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم، كذلك رئيس الندوة العالمية للشباب الإسلامي، ورئيس المجلس التنفيذي لوزراء الأوقاف والشؤون الإسلامية، وعضو المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة، وعضو اللجنة العليا لسياسة التعليم، كما يشغل منصب رئيس لجنة وقف الأطفال المعوقين، وعضو عامل في الجمعية الفقهية السعودية.

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة

©2015 جميع الحقوق محفوظة