أخبار سريعة
الخميس 13 مايو 2021

مقالات » المرأة والأسرة

وقفات أسرية في رمضان

    هذه وقفات أسرية في رمضان، لعلنا نوقظ بها القلوب والعقول والهمة العالية والتنافس نحو الفردوس الأعلى بإخلاص واتباع. الوقفة الأولى: الفخر بديننا      فنحن -المسلمين- نفتخر بديننا الإسلام الذي نعيش من خلاله لذة العبادة؛ فصيامنا لا يعني لنا التعذيب {مَا يَفْعَلُ اللَّهُ ....اقرأ المزيد

احذري لصوص رمضان

  أختي المسلمة إن لله -تعالى- عطايا ومنحا كثيرة، من أعظمها وأفضلها شهر رمضان، فيه من الكنوز والأجور العظيمة مالا يعلمه إلا الله، ولكن هناك لصوصًا وقطاع طرق يتربصون بك حتى لا تهنئي بهذا الكنز الثمين؛ لذا احذري أختاه لصوص هذا الشهر! اللص الأول: التلفاز      مع الأسف الشديد، رمضا ....اقرأ المزيد

  أختي العزيزة هذه خواطر صادقة، ونصائح غالية تخرج من القلب، هدفها تحقيق السعادة في الدنيا، والفلاح في الآخرة، فإليك هذه الوصايا التي أسأل الله أن ينفع بها، ويجعلها خالصةً لوجه الكريم، ونتناولها عبر حلقات إن شاء الله. (1)  كتاب الله وسنة نبيه - صلى الله عليه وسلم - - أختاه: ضعي كتاب الله ....اقرأ المزيد

  من أبرز ما تتميز به المرأة المسلمة برها بوالديها والإحسان إليهما ومعرفة قدرهما، يقول الله -تعالى-: {وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا}، وقوله -تعالى-: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا}، ولما سُئل النبي -[- عن أحب الأعمال إلى الل ....اقرأ المزيد

    اعلمي أختي الكريمة أن الخلق الحسن هو قوام حياتك، وعليه مدار سعادتك، فالرسول - صلى الله عليه وسلم - يقول لمن جاء يسأل عن البر فقال له - صلى الله عليه وسلم -: «البر حسن الخلق» (رواه مسلم). وقال - صلى الله عليه وسلم - لما سئل عن أكثر ما يدخل الجنة فقال: & ....اقرأ المزيد

    ما زال الحديث موصولاً عن أخلاق المرأة الصالحة مع زوجها؛ حيث ذكرنا في الحلقة الماضية أن من أخلاق المرأة مع زوجها أن تعاشره بالمعروف، وأن تطيعه ولا تعصيه، وأن تقر في بيتها ولا تخرج إلا بإذنه، وألا تفشي له سرًا، وأن تتفانى في خدمته. (7) تعينه على الطاعات وفعل الصالحات   &nbs ....اقرأ المزيد

  المرأة الصالحة عماد الأسرة المسلمة، وركنها الركين، وأساسها المتين، وهي متعة الحياة الدنيا، بل هي خير متاعها، قال المصطفى - صلى الله عليه وسلم -: «الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة». رواه مسلم، فكيف تكون المرأة زوجة صالحة؟، إليك أختاه الجواب مفصلاً. (1) معاشرة الزوج بالمعروف ....اقرأ المزيد

مازال الحديث مستمرًا عن أخلاق المرأة المسلمة؛ حيث ذكرنا أنها شخصية اجتماعية راقية من الطراز الأول، مجسدة لقيم دينها الحق وشمائله الحسان، من خلال تطبيقها العملي لهذه القيم. (4) تلقى أخواتها بوجه طليق      طلاقة الوجه صفة حسنة حثّ عليها الإسلام، وعدّها من الأعمال الصالحة التي تكسب صاح ....اقرأ المزيد

  المرأة المسلمة التي استنارت بهدي القرآن الكريم، وارتوت من منهل السنة النبوية المطهرة، شخصية اجتماعية راقية من الطراز الأول، مؤهلة لتقوم بواجبها الدعوي في المجتمعات النسائية، ومهيئة لقيم دينها الحق وشمائله الحسان من خلال تطبيقها العملي لهذه القيم وتحليها بتلك الشمائل، وقوام شخصيتها الاجتماعية ....اقرأ المزيد

  من أخلاق المرأة المسلمة الإحسان إلى جيرانها، والبر بهم والاهتمام بأمرهم؛ فإن الإحسان إلى الجيران من الإيمان، يقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليحسن إلى جاره»، ويبالغ - صلى الله عليه وسلم - في إكرام الجار حتى قال: «ما زال جبريل يو ....اقرأ المزيد

  إن من أعظم النعم أن يُرزق العبد ذرية صالحة تدرُّ عليه الأجور بعد الممات، ويرتفع بها عند ربه درجات، ولذلك اشتد حرص السلف -رضوان الله عليهم- على تربية أبنائهم التربية الصالحة، وأنت بوصفك أمًّا مسؤولة عن هذه الأمانة التي حملك الله إياها، فزينة الذرية لا يكتمل بهاؤها وجمالها إلا بالدين وحسن الخل ....اقرأ المزيد

  الاستقرار الأسري غاية من غايات القرآن الكريم، لقوله -تعالى-: {وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا} (الروم:21)، فالسكن هو المقصد الأسنى من وجود الزوجية في الحياة الإنسانية، والاستقرار الأسري هو الذي يمنح أفراد الأسرة الأمان، ويشعرهم بالطمأني ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة