أخبار سريعة
الإثنين 10 مايو 2021

مكتبة الفتاوى » المفتي الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله -

    - هذا الحديث صحيح صححه الإمام أحمد وغيره، ومعناه: أن الصائم إذا حجم غيره أفطر، وإذا حجمه غيره أفطر، وذلك أن الحجامة فيها حاجم ومحجوم.      فالمحجوم الذي استخرج الدم منه والحاجم الذي استخرج الدم، فإذا كان الصوم واجبا فإنه لا يجوز للصائم أن يحتجم؛ لأنه يستلزم الإفطار من ....اقرأ المزيد

حكم الحقن في نهار رمضان

  - الإبر العلاجية قسمان:  أحدهما: ما يقصد به التغذية ويستغنى به عن الأكل والشرب؛ لأنها بمعناه فتكون مفطرة؛ لأن نصوص الشرع إذا وجد المعنى الذي تشتمل عليه في صورة من الصور، حكم على هذه الصورة بحكم ذلك النص. أما القسم الثاني: وهو الإبر التي لا تغذي أي لا يُستغنى بها عن الأكل والشرب، فهذه ....اقرأ المزيد

    - الذي أراه في هذه المسألة ألا تفعله المرأة وتبقى على ما قدره الله -عز وجل- وكتبه على بنات آدم؛ فإن هذه الدورة الشهرية لله -تعالى- حكمة في إيجادها، هذه الحكمة تناسب طبيعة المرأة، فإذا منعت هذه العادة فإنه لا شك يحدث منها رد فعل ضار على جسم المرأة، وقد قال النبي - صلى الله عليه وسلم - ....اقرأ المزيد

الإسراف في مائدة الإفطار

  - لا يقلل من ثواب الصيام والفعل المحرم بعد انتهاء الصوم لا يقلل من ثوابه، ولكن ذلك يدخل في قوله -تعالى-: {وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ}، فالإسراف نفسه محظور، والاقتصاد نصف المعيشة، وإذا كان لديهم فضل فليتصدقوا به فإنه أفضل.   ....اقرأ المزيد

السواك في رمضان

  - التحرز من السواك في نهار رمضان أو في غيره من الأيام التي يكون الإنسان فيها صائما لا وجه له؛ لأن السواك سنة فهو كما جاء في الحديث الصحيح: «مطهرة للفم مرضاة للرب» ومشروع متأكد عند الوضوء وعند الصلاة، وعند القيام من النوم، وعند دخول المنزل أول ما يدخل، وفي الصيام وفي غيره وليس مفس ....اقرأ المزيد

فوائد الصوم الاجتماعية

  - نعم له فوائد اجتماعية منها شعور الناس بأنهم أمة واحدة يأكلون في وقت واحد، ويصومون في وقت واحد، ويشعر الغني بنعمة الله،ويعطف على الفقير، ويقلل من مزالق الشيطان لابن آدم، وفيه تقوى الله، وتقوى الأواصر بين أفراد المجتمع.   ....اقرأ المزيد

  -  سجود التلاوة ليس له تكبير عند السجود، وليس له تكبير عند الرفع من السجود؛ لأن ذلك لم يرد عن النبي  صلى الله عليه وسلم، مالم يكن الإنسان في صلاة، فإن كان في صلاة وجب أن يكبر إذا سجد وأن يكبر إذا قام.   ....اقرأ المزيد

الأذان للصلاة الفائته

  - إذا كان الإنسان في بلد قد أذن فيه للصلاة كما لو نام جماعة في البلد ولم يستيقظوا إلا بعد طلوع الشمس فلا يجب عليهم الأذان اكتفاء بالأذان العام في البلد؛ لأن الأذان العام في البلد حصل به الكفاية وسقطت به الفريضة. أما إذا كان في مكان لم يؤذن فيه فالأذان واجب؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم - ....اقرأ المزيد

  - إن الله - سبحانه وتعالى - أوجب على الإنسان العبادات إذا كان أهلا للوجوب، بأن يكون ذا عقل يدرك به الأشياء، وأما من لا عقل له فإنه لا تلزمه الشرائع، ولهذا لا تلزم المجنون ولا تلزم الصغير الذي لم يميز، بل ولا الذي لم يبلغ أيضا، وهذا من رحمة الله -تعالى-، ومثله أيضا المعتوه الذي أصيب بعقله على ....اقرأ المزيد

الطلاق غير محبوب إلى الله

  - نعم الطلاق لا شك أنه غير محبوب إلى الله، وقد أمر الله -سبحانه وتعالى- بالصبر على المرأة وقال: {فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا} (النساء: من الآية19)، وقال في المولين: {لِّلَّذِينَ يُؤْلُونَ مِن نِّسَائِهِمْ تَرَبُّصُ أَرْبَعَة ....اقرأ المزيد

  - اعلموا أن الشيطان أحرص ما يكون على تفريق المرء وزوجته، يحرص على هذا حرصا عظيما، حتى إن السحرة جعلوا أكبر ما يتعلمون: {مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ} (البقرة:102)، وحتى أنه ورد في بعض الآثار: أن الشيطان يرسل جنوده ليضلوا الناس فيأتي هذا ويقول: أضللت فلانا حتى فعل كذا، وي ....اقرأ المزيد

  - أما صلاة الفجر التي يؤخرها عن وقتها وهو قادر على أن يصليها في وقتها؛ حيث بإمكانه أن ينام مبكرا فإن صلاته هذه لا تقبل منه؛ لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: «من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد «والذي يؤخر الصلاة عن وقتها عمدا بلا عذر قد عمل عملا ليس عليه أمر الله ورسول ....اقرأ المزيد

    - نعم يصح أن يتبرع الإنسان بالصلاة والصيام والصدقة وقراءة القرآن والذكر وغير ذلك من أنواع القربات للميت، بشرط أن يكون مسلمًا، أما إذا كان كافرًا فإنه لا يجوز أن يتبرع له الإنسان بشيء، مثل أن يموت الإنسان وهو لا يصلي، فإنه لا يجوز لأهله أن يستغفروا له، ولا أن يتبرعوا له بشيء من الأعما ....اقرأ المزيد

  - يجوز للإنسان أن يستشهد بالقرآن على الحادثة، لا أن يجعل القرآن بدلا من الكلام، فمثلا إذا قام يلاعب أولاده أو صار يتاجر في ماله فقال: {إَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ} فلا بأس بذلك، لأنه يستشهد بالآية على ما نزلت فيه، وأما إذا جعلها بدلا من الكلام؛ بحيث يعبر بالقرآن عن المعنى ....اقرأ المزيد

  - مما لا شك فيه أن القرآن كلام الله -عز وجل-، تكلَّم به -سبحانه وتعالى-، ونزل به جبريل الأمين على قلب رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وأنه يجب على المسلم احترامه وتعظيمه؛ ولهذا لا يجوز للمسلم أن يمسَّ القرآن إلا وهو طاهر من الحدثين الأصغر والأكبر، ولا يجوز أن يوضع القرآن في مكانٍ يكون فيه ....اقرأ المزيد

- الأولى أن تحترم مال إخوانك حتى لو وثقت من أنهم راضون بما تتصرف به في أموالهم؛ لأن الأصل في مال المسلم الحرمة، ولكن إذا دعت الحاجة إلى أن تتصرف في ماله وأنت عالم برضاه، وواثق منه مثل لو نزل بك ضيف وعند صديقك غنم تريد أن تأخذ منها شاة لتكرم به الضيف، وأنت واثق من رضى صاحبه، فإن هذا لا بأس به لداعي ....اقرأ المزيد

قول: إن شاء الله عند الدعاء

    - لا ينبغي للإنسان إذا دعا الله -سبحانه وتعالى- أن يقول: «إن شاء الله» في دعائه، بل يعزم المسألة، ويعظم الرغبة، فإن الله -سبحانه وتعالى- لا مكره له، وقد قال -سبحانه وتعالى-: {ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ}، فوعد بالاستجابة، وحينئذ لا حاجة إلى أن يقال: «إن شاء الله ....اقرأ المزيد

    - نسأل الله لنا ولك الهداية، والطريق إلى هذا، أولا: الحرص على قراءة القرآن وتدبره؛ فإن القرآن يقول الله فيه: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ}. - وثانيا: مراجعة ما أمكن من سيرة النب ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة