أخبار سريعة
السبت 24 يوليو 2021

مكتبة الفتاوى » المفتي الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان

    - على كل حال، الأمور الشرعية والضوابط ليس مرجعها إلى اختلاف الناس وذوق الناس، وإنما مرجعها إلى الكتاب والسنة، فالغلو والتشدد والتطرف كما يقولون هذه يُرجع إلى ضوابطه في الكتاب والسنة، الكتاب والسنة فيهما أن الغلو والتشدد والتزمت هو الزيادة عن المشروع، أما الالتزام بالمشروع وتطبيق السن ....اقرأ المزيد

    - علينا أن نبين للناس فساد هذه الشائعات ونحذرهم منها هذا واجبنا نحوها، ولا نسكت ونتركها ونتكل على غيرنا؛ كل عليه واجب بقدر استطاعته أن يبين وأن يوضح للناس هذا الدين وهذه العقيدة الصحيحة، ورد الشائعات ورد الكذب والافتراء على أهل الخير وعلى أهل الصلاح.   ....اقرأ المزيد

  - عقوبته والعياذ بالله الوعيد الشديد {إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} جزاؤهم أن الله يخزيهم في الدنيا وفي الآخرة.   ....اقرأ المزيد

  - ليست المسألة خلافية، فلا يجوز البناء على القبور؛ لأن هذا وسيلة إلى الشرك، والواجب هدم البناء على القبور، وأن ترفع عن الأرض قدر شبر فقط، لا تدع لقوله -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: «لا تدع قبرًا مشرفًا إلا سويته»، يعني إلا نزلته إلى الأرض؛ لأن هذا وسيلة للشرك، فلا يبنى ....اقرأ المزيد

  - هذا استدلال باطل، وإلحاد في كتاب الله وسنة رسوله - صلى الله عليه وسلم - وهذا الرجل يجب أن يتوب إلى الله، يعلن توبته عن هذا الخوض في أحكام الله -عز وجل- بغير علم أو بغير بصيرة أو بهوى، لا يجوز له الكلام هذا، لو أُخِذَ بقوله هذا لغُيّر الدين كله، ويقال إن المصلحة تقتضي هذا، لا تصلوا؛ لأن الم ....اقرأ المزيد

التجمل لا ينافي الزهد

  - الإنسان يتوسط، إذا أعطاه الله نعمة، فما يسرف في اللباس والطيب والمراكب، ولا يكون كهيئة الفقراء؛ فيجحد نعمة الله عليه. بل يتوسط في أمره، وخير الأمور الوسط، بين البخل والتبذير، {وَالَّذِينَ إِذَا أَنْفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا} (الفرقان: 67)، وسط بين الإقتار والبخل وبين الإسراف ....اقرأ المزيد

تحقيق التوحيد الخالص

  - قال الإمام المجدد الشيخ محمد بن عبد الوهاب -رَحِمَهُ الله- في كتاب التوحيد (بابٌ من حقق التوحيد دخل الجنة بلا حسابٍ ولا عذاب)؛ وتحقيق التوحيد تصفيتهُ من الشرك والبدع والذنوب والمعاصي، هذا هو الذي حقق التوحيد، وهذا لا ينالهُ إلا الأفذاذ من عباد الله -عَزَّ وَجَلَّ-، فعندنا نقص وعندنا مُخالف ....اقرأ المزيد

    -  الأعمال التي تنفع الوالدين أحياء برهما والإحسان إليهما بالقول وبالفعل، وبالقيام بما يحتاجان إليه من النفقة والسكنى وغير ذلك، والأنس والكلام الطيب وخدمتهما هذا في حال الحياة، والإحسان إليهما بكل قول أو فعل لقوله -تعالى-: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِا ....اقرأ المزيد

تذوق الطعام والصوم

  - لا بأس بتذوق الطعام بالفم، فيذوقه في فمه ويلفظه، ولا يبتلع شيئا من ذلك، فإن ابتلع شيئا من ذلك متعمدا فسد صيامه، أما مجرد أنه يذوقه بفمه ويلفظه، فالفم له حكم الخارج وهو ليس من الجوف، فلا يؤثر هذا على صيامه. كما أنه يتمضمض للوضوء والطهارة ولا يؤثر هذا على صيامه بشرط أن يمج الماء، ويلفظه من ف ....اقرأ المزيد

  - كل سورة من القرآن تأتي في بدايتها «بسم الله الرحمن الرحيم» إلا سورة التوبة، وقد أجاب العلماء عن هذا بجوابين: - أولًا: إن سورة التوبة مكملة لسورة الأنفال؛ ولذلك لم تأت في بدايتها «بسم الله الرحمن الرحيم»؛ لأنها مكملة لسورة الأنفال. - والقول الثاني: أن سورة التوبة ....اقرأ المزيد

حرق أوراق المصحف

    - نعم، إذا درس المصحف، وتمزق وخشي عليه من الامتهان أصبح في حالة لا يمكن الانتفاع به والقراءة فيه، فلا بأس أن يحرق وأن يدفن في أرض طاهرة؛ لأن كلا من الأمرين فعله الصحابة -رضي الله عنهم-، فقد دفنوا المصاحف، وكذلك حرقوا المصاحف لما جمعوا الناس على مصحف واحد، وهو مصحف عثمان - رضي الله عن ....اقرأ المزيد

قراءة كتب الأديان الأخرى

  - على الإنسان أن يعرف الحق، ويعرف الدين الصحيح، ويتضلع بالعلم النافع، ثم بعد ذلك يطلع على الأشياء المخالفة ليحذر منها ويرد عليها. أما الإنسان الجاهل الذي ثقافته ضعيفة وحصيلته في العلوم الشريعة قليلة، هذا لا يجوز له أن يقرأ الكتب الباطلة؛ لأنه ربما تنطلي عليه وتؤثر على عقيدته وهو لا يدري؛ لأ ....اقرأ المزيد

الصلاة على الملائكة

  - الجواب: الصلاة على الملائكة مشروعة أن تقول: عليهم الصلاة والسلام، وتقول: عليهم السلام؛ لأنهم عباد مكرمون، وهم خلق من خلق الله، فضلهم الله -سبحانه وتعالى- على غيرهم، كما قال -تعالى- في حقهم: {بَلْ عِبَادٌ مُكْرَمُونَ} (الأنبياء: 26)، وكما قال -تعالى-: {وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ كِرَام ....اقرأ المزيد

هل الحلف بالنبي تعظيم له؟

    - الحلف بالنبي - صلى الله عليه وسلم - أو بغيره من المخلوقين، أو بصفة النبي - صلى الله عليه وسلم - أو غيره من المخلوقين محرم، بل هو نوع من الشرك؛ فإذا أقسم أحد بالنبي - صلى الله عليه وسلم -، فقال‏:‏ والنبي، أو قال‏:‏ والرسول، أو‏:‏ ....اقرأ المزيد

العبد مسير ومخير

  - العبد له مشيئة، وله اختيار، ولكنه تابع لمشيئة الله -سبحانه وتعالى-، وقضائه وقدره، ولذلك يثاب على الطاعة ويعاقب على المعصية التي يفعلها باختياره وإرادته، أما الذي ليس له اختيار ولا إرادة كالمكره والناسي والعاجز عن فعل الطاعة، هذا لا يعاقب؛ لأنه مسلوب الإرادة والاختيار، إما بالإكراه، وإما با ....اقرأ المزيد

      - يحرم دخول الخلاء بشيء فيه ذكر الله -سبحانه وتعالى-، ومن ذلك الحلي إذا كان مكتوبًا عليه اسم الله -عز وجل-، فإنه لا يجوز لها أن تدخل به الخلاء، تخلعه وتدخل الخلاء. (سماحة الشيخ صالح الفوزان -حفظه الله).‏ ....اقرأ المزيد

أولياء الله -تعالى

      - صفة أولياء الله، كما حددها الله -تعالى- بقوله: {أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ} (يونس: 62، 63) .فأولياء الله هم: الذين آمنوا وكانوا يتقون، هذه صفتهم، فمن اتصف بالإيمان والتقوى فهو من أولياء ....اقرأ المزيد

قراءة سورة يس على الميت

أولا: هذا الحديث ليس بصحيح، هذا حديث ضعيف. ثانيا: المراد «اقْرَؤُوا عَلَى مَوْتَاكُمْ» يعني المحتضرين، وأما بعد الموت فلا يُقرأ على الميت لا قبل الدفن ولا بعد الدفن هذا بدعة. ....اقرأ المزيد

 نعم وردت أحاديث في فضل قراءة سورة الكهف في يوم الجُمعة وليلتها؛ ولكنها أحاديث ضعيفة لكن بمجموعها يُؤخذ استحباب قراءتها في يوم الجُمعة وليلتها، ولا يكفي قراءة بعضها بل يقرؤها كاملة؛ لأن سُورة الكهف لا تنطبق على بعضها لابُد من إكمالها، وهي مُيسرة ولله الحمد، من كان يحفظها يقرؤها من حفظه، ومن كان ....اقرأ المزيد

©2015 جميع الحقوق محفوظة