أخبار سريعة
الخميس 23 سبتمبر 2021

أخبار » ٣٦ خريجًا أُجيزوا بالأسانيد القرآنية منذ تأسيس المركز - تراث الجهراء تحتفي بخريجي مركز أهل القرآن

نسخة للطباعة

   

     صرَّح د. فرحان عبيد الشمري (رئيس الهيئة الإدارية لفرع إحياء التراث بالجهراء) أن مركز أهل القرآن يعد أحد روافد الجمعية؛ لأنه يعتني بأشرف علوم القرآن الكريم، وهو علم (القراءات المتواترة عن النبي - صلى الله عليه وسلم ). وقد تأسس المركز عام ٢٠١٦، وهو يسعى -ضمن أهدافه- إلى نشر القرآن الكريم بين الشباب حفظا وتلاوة وتجويدًا، ونشر ثقافة القراءات المتواترة والمنقولة عن النبي - صلى الله عليه وسلم - والصحابة من بعده -رضي الله عنهم.

وذكر الشمري أن مركز أهل القرآن يعد من أهم المراكز القرآنية التي تعتني غاية العناية بعلم القراءات، وإجازة المنتسبين له، بعد تسميعهم القرآن كاملا غيبا مع التجويد والإتقان، بإشراف شيخ متقن يعتمد على المعايير العلمية في مجال الإجازة.

     وأشار الشمري أن جهود مركز أهل القرآن -بفضل الله- أسفرت عن تخريج ٣٦ طالبا، قد أجيزوا بمختلف القراءات منذ تأسيس المركز، وذلك على مراحل عدة، فضلا عن ١٥ طالبا قد اجتازوا حفظ متون متعددة في علم التجويد والقراءات وأتقنوها، منها متن الشاطبية الذي يهيئ للطالب الإلمام بالقراءات السبع المتواترة عن الأئمة، كنافع وعاصم وابن كثير وغيرهم. 

      ودعا الشمري الجمهور الكريم لحث أبنائهم على اغتنام مثل هذه المراكز التي تخدم القرآن الكريم، والعناية به وحفظه وتلاوته وبضبط قراءته، موجها شكره الجزيل لمشرف المركز الأستاذ نواف السعيدي على دوره المبارك في خدمة المركز وتميزه منذ تأسيسه وحتى هذه اللحظة، مشيدا بجهود الشيخ محمد متولي لمتابعة الطلبة وتوجيههم التوجيه الأمثل.

 

 

أضف تعليقك

التعليقات

لا توجد تعليقات لهذه المادة